ما هو الجهاز العصبي

الجهاز العصبي هو مجموعة معقدة من الأعصاب والخلايا المتخصصة المعروفة باسم الخلايا العصبية، التي تنقل الإشارات بين أجزاء مختلفة من الجسم، وهو بالأساس الأسلاك الكهربائية للجسم .

الجهاز العصبي من الناحية الهيكلية والوظيفية

الجهاز العصبي من الناحية الهيكلية

يحتوي الجهاز العصبي على مكونين : الجهاز العصبي المركزي والجهاز العصبي المحيطي، وفقا للمعاهد الوطنية للصحة، يتكون الجهاز العصبي المركزي من الدماغ والنخاع الشوكي والأعصاب، ويتكون الجهاز العصبي المحيطي من الخلايا العصبية الحسية والعقد ( عصبونات )، والأعصاب التي تتصل ببعضها البعض إلى الجهاز العصبي المركزي .

الجهاز العصبي من الناحية الوظيفية

يحتوي الجهاز العصبي على قسمين رئيسيين : المكون الجسدي أو الطوعي، والمكون اللاإرادي، وينظم الجهاز العصبي اللاإرادي بعض العمليات الجسمية، مثل ضغط الدم ومعدل التنفس، والتي تعمل دون جهد واعي، ويتكون النظام الجسدي من الأعصاب التي تربط الدماغ والحبل الشوكي مع العضلات والمستقبلات الحسية في الجلد .

وصف الجهاز العصبي

الأعصاب عبارة عن حزم أسطوانية من الألياف التي تبدأ في الدماغ والحبل المركزي، وتتفرع إلى كل جزء آخر من الجسم، وفقا لكلية الطب في جامعة ميشيغان، والخلايا العصبية ترسل إشارات إلى خلايا أخر،ى من خلال ألياف رقيقة تدعى محاور عصبية، والتي تتسبب في إطلاق مواد كيميائية تعرف باسم الناقلات العصبية، عند الوصلات التي تسمى المشابك العصبية، وكما لاحظت المعاهد الوطنية للصحة، هناك أكثر من 100 تريليون ارتباط عصبي في دماغ الإنسان العادي، رغم أن العدد والموقع قد يختلفان، على سبيل المثال، وجدت دراسة جديدة نشرت في يناير 2018 في مجلة Proceedings of the  National Academy of Sciences  ، أن من بين 160 مشاركًا، فإن أدمغة الأشخاص الأكثر إبداعًا لديهم روابط أكثر بين ثلاث مناطق محددة في الدماغ، من المفكرين الأقل إبداعًا .

وقال روجر بيتي، وهو زميل ما بعد الدكتوراه يدرس علم الأعصاب الإدراكي في جامعة هارفارد : ” لديك هذه الأنظمة الثلاثة المختلفة التي توجد جميعها في أجزاء مختلفة من الدماغ، ولكن يتم تنشيطها كلها في وقت واحد، فالأشخاص الأكثر قدرة على المشاركة في تنشيطهم جاء مع استجابات أكثر إبداعًا “، ويعطي التشابك العصبي أمرًا للخلية وتستغرق عملية الاتصال بأكملها عادةً جزءًا واحدًا من ميلي ثانية، وتسير الإشارات على طول العصبون الحركي ألفا في الحبل الشوكي 268 ميل في الساعة (431 كم / ساعة)، وهو أسرع انتقال في جسم الإنسان .

العصبونات الحسية

تتفاعل العصبونات الحسية مع المؤثرات الفيزيائية مثل الضوء والصوت واللمس، وترسل ردود الفعل إلى الجهاز العصبي المركزي حول البيئة المحيطة بالجسم، وفقا لجمعية علم النفس الأمريكية، والخلايا العصبية الحركية، الموجودة في الجهاز العصبي المركزي أو في العقد الطرفية، تنقل إشارات لتفعيل العضلات أو الغدد .

أما الخلايا الدبقية، هي خلايا متخصصة تدعم أو تحمي أو تغذي الخلايا العصبية، وفقا لمعهد أوريغون للعلوم الصحية والعلوم، وقد نمت اتصالات العقل وقدرات التفكير على مدى آلاف السنين من التطور، على سبيل المثال، لقد ربط فيروس رمزها الوراثي بجينوم الحيوانات ذات الأربعة أرجل، ولا يزال من الممكن العثور على الشفرة في أدمغة البشر اليوم، وفقًا لورقتين نشرتا في دورية الخلية في يناير عام 2018، ويقوم هذا الرمز بتجميع المعلومات الوراثية وإرسالها من الخلايا العصبية إلى خلايا عصبية أخرى قريبة، وهي عملية بالغة الأهمية في الدماغ ( الفيروسات القديمة قد تكون مسؤولة عن وعي الإنسان ) .

تشخيص حالات الجهاز العصبي

هناك عدد من الاختبارات والإجراءات لتشخيص الحالات التي تنطوي على الجهاز العصبي، وبالإضافة إلى الأشعة السينية التقليدية، فإن الأشعة السينية المتخصصة التي يطلق عليها التنظير الفلوري، تقوم بفحص الجسم المتحرك، مثل تدفق الدم عبر الشرايين، وفقا للمعهد القومي للصحة، وتشمل الاختبارات العصبية القياسية الأخرى التصوير بـ الرنين المغناطيسي، والتصوير المقطعي المحوسب، ومسح الدماغ الكهربائي ( EEG )، الذي يسجل النشاط الكهربائي المستمر للدماغ، وأشارت المجلة الوطنية للصحة NIH إلى أن التصوير المقطعي للانبعاث البوزيتروني ( PET )، هو إجراء يقيس استقلاب الخلية أو الأنسجة ونشاط المخ، لاكتشاف الأورام أو الأنسجة المريضة .

وتضع الصنبور الفقري إبرة في القناة الشوكية لاستنزاف كمية صغيرة من السائل النخاعي الدماغي، الذي يتم اختباره للإصابة بالعدوى، أو غيره من الأمراض غير الطبيعية، وفقًا للمعهد القومي للصحة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *