ما هو الجهاز الدوري

الجهاز الدوري عبارة عن شبكة واسعة من الأجهزة والأوعية المسؤولة عن تدفق الدم، والمغذيات والهرمونات والأكسجين والغازات الأخرى من وإلى الخلايا، بدون الجهاز الدوري، لن يكون الجسم قادرا على محاربة المرض أو الحفاظ على بيئة داخلية مستقرة – مثل درجة الحرارة المناسبة ودرجة الحموضة – المعروفة باسم الاستتباب .

وصف نظام الدورة الدموية

في حين أن الكثيرين ينظرون إلى جهاز الدورة الدموية، المعروف أيضًا باسم نظام القلب والأوعية الدموية، على أنه مجرد طريق سريع للدم، فإنه يتكون من ثلاثة أنظمة مستقلة تعمل معًا : القلب ( القلب والأوعية الدموية )، الرئتين ( الرئوية )، والشرايين والأوردة والأوعية التاجية ( النظامية )، وفقا للمكتبة الوطنية للطب في الولايات المتحدة (NLM).

في الإنسان العادي، يسافر حوالي 2.000 غالون (7.572 ليتر) من الدم يوميًا، خلال حوالي 60.000 ميل (96.560 كيلومترًا) من الأوعية الدموية، وفقًا لمستشفى أركنساس للقلب، يبلغ متوسط ​​عمر الشخص البالغ من 5 إلى 6 ليترات (4.7 إلى 5.6 ليتر) من الدم، وهو يتكون من البلازما وخلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية، بالإضافة إلى الدم، يقوم الجهاز الدوري بتحريك اللمف، وهو عبارة عن سائل واضح يساعد في تخليص الجسم من المواد غير المرغوب فيها .

يشكل القلب والدم والأوعية الدموية المكون القلبي الوعائي للجهاز الدوري، وتشمل الدورة الدموية الرئوية، ” حلقة ” من خلال الرئتين حيث يتم أكسجة الدم، كما أنه يشتمل على الدورة الدموية النظامية، والتي تمر عبر بقية الجسم لتوفير الدم المؤكسج، يرسل نظام الدورة الدموية الرئوي الدم المستنفد للأكسجين بعيدًا عن القلب عبر الشريان الرئوي إلى الرئتين، ويعيد الدم المؤكسج إلى القلب من خلال الأوردة الرئوية .

يدخل الدم المملوء بالأكسجين الأذين الأيمن للقلب ويتدفق عبر الصمام ثلاثي الشرف ( الصمام الأذيني البطيني الأيمن ) في البطين الأيمن، من هناك يتم ضخه من خلال الصمام المتين الرئوي في الشريان الرئوي في طريقه إلى الرئتين، وعندما يصل إلى الرئتين، يتم إطلاق ثاني أكسيد الكربون من الدم ويتم امتصاص الأوكسجين، ويرسل الوريد الرئوي الدم الغني بالأكسجين إلى القلب، والدوران الجهازي هو جزء من الجهاز الدوري، وهو شبكة من الأوردة والشرايين والأوعية الدموية التي تنقل الدم من القلب، إلى خلايا الجسم ثم إعادة إدخاله للقلب .

أمراض الدورة الدموية

وفقا لجمعية القلب الأمريكية، فإن أمراض القلب والأوعية الدموية هي السبب الرئيسي للوفاة في الولايات المتحدة، بسبب اتساعها وطبيعتها الحرجة، فهي واحدة من أنظمة الجسم الأكثر عرضة للمرض، وأشهر الأمراض هي :

1- تصلب الشرايين

واحد من أكثر أمراض الجهاز الدوري شيوعاً هو تصلب الشرايين، حيث تؤدي الترسبات الدهنية في الشرايين إلى تشديد الجدران وتثخينها، على سبيل المثال، يعاني 2.6 مليون شخص في المملكة المتحدة من تضيق في شرايين القلب، وأسباب حدوث ذلك هي تراكم الدهون والكولسترول ومواد أخرى في جدران الشرايين، وهذا يمكنه تقييد تدفق الدم أو في الحالات الشديدة وقف تدفقه، مما يؤدي إلى نوبة قلبية أو سكتة دماغية .

2- السكتة الدماغية

تنطوي على انسداد الأوعية الدموية في الدماغ، وهي حالة رئيسية أخرى في الجهاز الدوري، وفقا لما قاله ميتشل واينبرغ، وأشار إلى أن ” عوامل الخطر تشمل التدخين والسكري وارتفاع الكوليسترول ” .

3- ارتفاع ضغط الدم

أشار المعهد الوطني لأمراض الجهاز التنفسي إلى أن مرضا آخر في الدورة الدموية، وهو ارتفاع ضغط الدم، يجعل القلب يعمل بجدية أكبر ويمكن أن يؤدي إلى مثل هذه المضاعفات مثل النوبة القلبية أو السكتة الدماغية أو الفشل الكلوي، وحوالي 75 مليون من البالغين الأمريكيين، أو واحد من كل ثلاثة بالغين، يعانون من ارتفاع ضغط الدم، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

يحدث تمدد الشريان الأورطي عندما يتضرر الأبهر ويبدأ في الانتفاخ أو التمزق في النهاية، مما قد يسبب نزيف داخلي حاد، وهذا الضعف يمكن أن يكون موجودا عند الولادة أو نتيجة لتصلب الشرايين، والسمنة، وارتفاع ضغط الدم أو مزيج من هذه الأمراض، وعادة ما يتضمن مرض الشرايين المحيطية ( المعروف أيضا باسم PAD )، مناطق تضيق أو انسداد في الشريان، وفقا ل Jay Radhakrishnan، أخصائي الأشعة التداخلية في هيوستن بتكساس، بالإضافة إلى ذلك، يشمل القصور الوريدي المزمن (المعروف أيضًا باسم CVI) مناطق الارتداد ( أو التدفق العكسي ) داخل الأوردة السطحية للأطراف السفلية .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

sarah

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *