الفرق بين الناسور والباسور

إن الناسور والباسور هما مرضان مختلفان يصيبان منطقة الشرج في جسم الإنسان ، ويسببان التباس لدى الكثيرين ، لعدم معرفتهم مما يعانون تماما ، لذلك نوضح الفرق بينهما خلال هذا المقال .

الفرق بين الباسور والناسور

الناسور هو عبارة عن قناة لها فتحتان فتحة داخلية إما بالشرج أو بالمستقيم ، الفتحة الثانية خارجية حول فتحة الشرج ، أما الباسور فهو عبارة عن كيس بداخله أوعية دموية تبدأ من داخل فتحة الشرج ، وتتضخم ويزداد حجمها نتيجة زيادة ضغط البطن .

أنواع البواسير

يعد الباسور الأولي من أكثر المشاكل الشائعة ويصيب الرجال والنساء في جميع الفئات العمرية ، وخاصة النساء في فترة الحمل والولادة ، والأشخاص الذين يعانون من الامساك المزمن أو الذين يقومون بالضغط كثيرا خلال عملية إخراج البراز .

اما النوع الثاني من البواسير يكون ناتجا عن أمراض أخرى في الجهاز الهضمي مثل سرطان المستقيم ، الكورون والاسرتف كوليتس ، وهما مرضان يصيبان الجهاز الهضمي ويسببان حالات شديدة من الاسهال .

أعراض البواسير

تختلف أعراض البواسير وفقا للمرحلة التي يكون فيها ، في المرحلة الأولى والثانية عادة ما تكون البواسير داخلية ، لا يدركها المريض إلا في حالة نزول دم عند التبرز من فتحة الشرج .

أما في المرحلتين الثالثة والرابعة يشكو المريض من تكرار نزول الدم ، والحكة في منطقة الشرج ، وعدم القدرة على السيطرة على الغازات وتلطخ الملابس الداخلية ببعض البراز ، يصاحب ذلك شعور بشيء غير طبيعي في هذه المنطقة ، وألم شديد في الشرج في كثير من الأحيان ، والذي يكون ناتجا عن جلطة في الباسور أو انحباسه خارج فتحة الشرج ، كما قد يؤدي تكرار نزول الدم إلى الضعف العام وفقر الدم .

عادة ما يتم تشخيص المريض بالفحص السريري من قبل الطبيب المتخصص .

علاج البواسير

يكون العلاج تحفظي في المرحلتين الأولى والثانية ، وهذا يعني أن  المريض يحاول تجنب الإمساك عن طريق ممارسة الرياضة ، شرب كمية كافية من الماء ، تناول الخضروات والفاكهة ، وعدم محاولة الحزق عند التبرز ، كما تستخدم العديد من الأدوية لتخفيف الألم عن المريض ولكنها ليست معالجة .

أما في المرحلتين الثالثة والرابعة ، يحتاج المريض لإجراء عملية جراحية لربط البواسير او حقنها أو حتى استئصالها .

الناسور وكيفية علاجه

يبدأ الناسور عادة بألم داخل أو خارج فتحة الشرج ، ومع تأخر الذهاب إلى الطبيب ، قد تؤدي هذه الحالة إلى انفجار الدمل وخروج الصديد والقيح ، وينبع ذلك خروج مستمر لسوائل متعددة من هذه الفتحة ، وقد يكون الناسور ناتجا عن أمراض أخرى داخل القولون أو المستقيم .

يكون علاج الناسور جراحيا عادة ، وينبغي الأخذ في الاعتبار أنه إذا كان الناسور ناتجا عن أمراض أخرى في القولون أو المستقيم ، أن يتضمن خطة علاجية لهذا المرض .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

بسمة حسن

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *