كيف تتجاوز الفشل

- -

الفشل هو أهم خطوة للوصول إلى النجاح ، و ذلك على الرغم من كونه شعور بإمكانه أن يسحق روحك ، و لجعل الفشل صديقك و ليس عدوك ، يجب التغلب عليه ، و فيما يلي بعض الاستراتيجيات للمضي قدمًا بعد التعرض لإخفاق الفشل.

الفشل

يتم تعريف الفشل على أنه عدم نجاح ، لكن تعريفه الحقيقي يعود إليك بالفعل من حيث عمق المعنى او سطحيته  ، الأشياء الصغيرة يمكن أن تكون فشلت بها ، كلنا نرتكب أخطاء ، و الأخطاء التي نرتكبها و التي لها بعض القيمة بالنسبة لنا أو للأخرين ، تجعلنا نشعر بأننا فشلنا ، و لكننا نحتفظ عادةً بكلمة “فشل” للأشياء الأكبر حجما ،  في الكثير من الأوقات نحاول فيها فعل الأشياء مرارا و نفشل هو عندها قد نشعر بالملل و تهتز من ثقتنا بأنفسنا.

خطوات لتجاوز الفشل

عبر عن ما بداخلك كما هو

يمكن أن يسبب الفشل عددًا كبيرًا من الخسائر العاطفية ، و هذا أمر طبيعي ، المهم هو اخراج المشاعر السلبية التي بداخلك حتى تتمكن من إعادة تجميع و معالجة ما هو أتي ، لا تكبت شعورك محاصر بداخلك ، حيث أنه يمكن أن يؤدي هذا إلى شيئين ، اما انفجار من الغضب و المشاعر السلبية أو انحسار إلى الداخل لكافة المشاعر و الافكار السلبية و التي تظهر فيما بعد على هيئة مشاكل و ضغوطات أو انسحاب مجتمعي.

خصص بعض الوقت لنفسك

من الجيد أن تشعر بأنك قد وصلت إلى الفشل ، و ذلك لأن تجاهل ما حدث ليس مفيدًا تمامًا ، لذلك عليك تخصيص مقدار معين من الوقت لتعبر عما يدور بداخلك كما تريد ، خذ بعض الوقت لتكون غاضبًا و مزعجًا و محبطًا حتى تتمكن من الحصول على كل شيء ، إذا كان الامر الذي فشلت به بسيطا ، فكل ما قد تحتاجه هو ساعة للتعبير و البكاء ، و لو كان هذا الأمر أكبر ، امنح لنفسك 24 ساعة كاملة لإخراج كل شيء و استيقظ في اليوم التالي و قد تخلصت من كل المشاعر السلبية التي بداخلك ، إذا كنت بحاجة إلى أكثر من يوم ، فلا بأس بذلك ، ولكن تأكد من أن الوقت قد حددته و أنك لابد أن تلتزم به.

تحدث عن ما يضايقك

تحدث إلى شخص تعرفه عن شعورك ، من المعروف أن مجرد التحدث عن شيء ما قد يجعلك تشعر بتحسن ،  من المحتمل أن أي شخص تتحدث معه سيحاول أن يجعلك تشعر بالتحسن ، و لكن حتى لو لم يفعل ذلك ، فإن حديثك عن شعورك بصوت عال يضع تلك المعلومات في مكانها الصحيح بدماغك مما يساعدك على التفكير.

لا تدعه يصبح جزءًا من هويتك

الفشل شيء يحدث و ليس شيئًا مرتبط بشخصك ، و مجرد عدم العثور على طريقة ناجحة للقيام بشيء ما لا يعني أنك فاشل ، يجب الحرص على عدم طمس الخطوط الفاصلة بين ارتكاب الأخطاء و كونك شخص يرتكب الأخطاء فقط ، أعمالنا قد تحدد لنا نجاحنا ، لكن إخفاقاتنا لا تفعل ذلك ، ستحدد لك الإجراءات التي تتخذها للانتقال من الفشل الماضي والوصول إلى النجاح في النهاية ، و يمكن للفشل ترك جرح مفتوح وليس من الحكمة تجاهل ذلك ، وبدون الإقرار بذلك ، سيظل الجرح متألمًا ، ويستغرق وقتًا أطول للشفاء.

انظر إلى فشل الآخرين

– لا تفكر لثانية بأنك الشخص الوحيد على كوكب الأرض الذي غامر بالغطس ، و كثيراً ما ننظر إلى نجاح الآخرين و نفترض أن لديهم كل شيء معًا عندما يكون الواقع هو أنهم يواجهون الفشل مثلما يفعل أي شخص ، البعض يفضل إخفائه عن الآخرين ، فلا تطلق على نفسك لفظ فاشل و انما حاول أن تقنع نفسك أنك لست أول من يفشل على الأرض.

– ابحث عن الشخص الناجح الذي ترغب في الاقتداء به ، الق نظرة على الفشل الذي واجهه في حياته و عمله ، و اقرأ السير الذاتية الخاصة به ،حيث يتحدث الأشخاص الناجحون عن الفشل بقدر ما يتحدثون عن النجاح ، و ذلك لأنهم يحترمون مدى أهمية احتضانه ، حتى أن أعظم الناس في عالمنا سقطوا ، وسقطوا بقوة في نقطة أو أخرى حتى حققوا النجاح.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *