لماذا حرم الله الزنا

الزنا واحد من بين الفواحش التي قد رحمها الله عز وجل وهو إقامة علاقة غير شرعية بين رجل وإمرأة وقد أكد الله عز وجل لنا ذلك الأمر في كتابة الحكيم كما غلظ عقوبة الزنا حتى يبتعد عنه الناس ولا يقربوا منه، كما أنها من الأمور العظيمة والتي بها يتقرب الشخص من حد من حدود الله عز وجل وبها إنتهاك حرمات وأعراض الناس.

الحكمة في تحريم الزنا

حرم الدين الإسلامي وجميع الأديان السماوية بأمر من الله عز وجل الزنا وارتكاب الفواحش والشذوذ الجنسي وغيرها من الأمور التي تعد من بين الكبائر، والحكمة من تحريم الزنا جاءت على النحو التالي.

1- حيث يعد ذلك التحريم متوافق مع فطرة الناس السوية والتي قد خلق بها الله عز وجل العباد وتلك الفترة تحث الإنسان على الغيرة والحفاظ على العرض وصيانة العرض من كل شيء من الممكن أن يشوبه والحيوانات تحافظ على عرضها لذا فإن الشخص الذي يرضي الأمور الغير جيدة على أهل منزله من أمه أو أخته كما نرى في الكثير من الناس اليوم فإنه قد نزل بمستواه إلى مرتبة أقل من بعض الحيوانات اليوم.

2- المحافظة على الانسان من الاختلاط حيث أن الزنا يجعل هناك اختلاط في النسب فيجبر بعض السيدات على نسب أبن شخص إلى شخص آخر لكونها متزوجة والكثير من الأمور الخطيرة الأخرى، كما أن ذلك الأمر من الممكن أن يجعل شخص لا يحق له في الميراث أن يرث الآخرين نتيجة اختلاط النسب.

3- المحافظة على نظام الأسرة والحياة العائلية فعلى سبيل المثال إذا أخذ الزوج عشيقة له أمام الناس وكذلك المرأة عملت الأمر نفسه فإن الحياة الأسرية سوف تتدمر ولن يكون هناك نظام يحمي تلك الأسرة من المخاطر أو حياة أسرية دافئة.

4- الوقاية من الأمراض التي من الممكن أن تنتقل من الرجل إلى المرأة أو العكس نتيجة لإقامة علاقة في الحرام، حيث أن الأشخاص الذين يقدمون على الزنا يعانون من الكثير من الأمراض والتي من بينها الزهري والسيلان والكثير من الأمراض الأخرى التي من الممكن أن تؤدى إلى الوفاة في الكثير من الأحيان، وقد سبق وأخبرنا رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم على أن تلك الأمراض لا تتفشى إلا في المجتمعات التي تتفشى بها الفواحش.

5- المحافظة على كرامة المرأة حيث أن انتشار الزنا يهين من كرامة المرأة والدين الإسلامي قد جاء ليحافظ على كرامة المرأة حيث قد كانت تعاني من المذلة والمهانة خلال الجاهلية.

6- عدم انتشار الجريمة حيث أن الزنا يؤدى إلى انتشار الكثير من الجرائم فنرى اليوم أن العشيق يقتل زوج حبيبته وغيرها من الجرائم التي قد تواجه مجتمعنا نتيجة إشاعة العلاقات الغير مشروعة.

عقوبة الزاني في الإسلام

وضع الله عز وجل عقوبة شديدة على جريمة الزنا وتلك العقوبة في الدنيا وفي الأخرة أيضا وقد وضع للزنا عوبة على كل من الرجل والمرأة وهي الجلد مائة جلدة لكل منهم بدون الحاجة إلى الرأفة بهم والزاني الذي لم يتزوج من قبل يجلد مائة جلدة والمتزوج الذي دخل بزوجته يتم رجمه حتى الموت، وأيضا المرأة هي الأخرى يتم رجمها بالحجارة حتى الموت وعذاب الزاني والزانية في الأخرة قائم حتى تقوم الساعة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *