هل يوجد فيتامين د في الخضار والفاكهة

فيتامين د هو عبارة مجموعة من السيكوسترويد التي تذوب في الدهون الموجودة داخل الجسم ، ويعد من اهم الفيتامينات الأساسية التي يحتاجها الجسم للحفاظ على الصحة ، كما أنه نوع فريد ، وذلك نظرا لإمكانية الحصول عليه من عدة مصادر مختلفة ، فيستطيع الجسم تصنيعه بواسطة التعرض لأشعة الشمس ، ومن هنا جاء تسميته ” فيتامين أشعة الشمس” ، كما يمكن الحصول عليه من الغذاء الذي نستهلكه يوميا .

أهمية فيتامين د لجسم الإنسان

يساعد فيتامين د على امتصاص الكالسيوم والفسفور في الجسم ، مما يساعد على بناء وتقوية العظام ، كما يساعد في تنظيم بعض وظائف الجسم مثل الوقاية من زيادة الوزن ، مرض السكري وامراض القلب .

فيتامين د في الخضار والفواكه

لا يوجد فيتامين د بكثرة في الخضار والفاكهة ، لكنه يوجد بصورة أكبر في المصادر الحيوانية ، على الرغم من ذلك توجد بعض الأنواع النباتية التي تحتوي على فيتامين د مثل البرتقال ، حيث يوفر 25 وحدة منه ، كما ان الفطر أو “عيش الغراب” مثلما يطلق عليه ، يستطيع إنتاج فيتامين د عند التعرض للأشعة فوق البنفسجية ، لكن الفطر الذي يزرع في الأماكن المظلمة لا يحتوي على هذا الفيتامين ، وعلى العكس فهناك بعض الأنواع التي تزرع في الأماكن المعرضة للشمس (الأشعة فوق البنفسجية) والتي تحفز على إنتاج فيتامين د بداخله .

أهم مصادر فيتامين د من الغذاء

– سمك السلمون

يُعتبر هذا النوع من السمك أحد المصادر الأساسية لفيتامين د ؛ حيث إن تناول هذا النوع من السّمك يُساعد في تحسين أداء الدماغ، وحماية الجهاز العصبي، كما أنّه يعمل كمضادٍّ للاكتئاب الذي يمكن أن يصيب الإنسان في بعض الأحيان .

– زيت كبد سمك القد

يعد من المصادر الأساسية التي تحتوي على كميات كبيرة من فيتامين د.

– السمك المدخن

يحتوي السمك المدخن على كميات كبيرة من فيتامين د، وهو متواجد بصورة كبيرة في المحيط الأطلسي .

– الجبن

 يحتوي الجبن على كميات جيدة من فيتامين د، ويُساعد في امتصاص كميات كبيرة من الكالسيوم، وبالتّالي يعمل على تحسين صحة العظام وتقويتها.

– الحليب

 يحتوي الكوب الواحد من الحليب على كمية جيدة من فيتامين د، بالإضافة إلى العديد من العناصر والفيتامينات الأخرى ، التي لا غنى عنها لصحة الجسم بصورة عامة مثل الكالسيوم والبروتين والكربوهيدرات ، فيعد الحليب وجبة متكاملة بحد ذاته .

– صفار البيض

 يُعد البيض من أهم الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د، وخاصةً الصفار الذي يُساعد على تنظيم وظيفة الجهاز العصبيّ، والجهاز القلبي الوعائي، مما يقي من أمراض القلب ، وكذلك المُساهمة في تحسين نموِّ الأظافر، وكذلك الشعر.

– الكبد المطبوخ

ينصح بتناول الكبد الحيواني للحصول على فيتامين د ، وخاصة كبد العجل . أو كبد الدجاج أيضا .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *