ما هو الضباب

- -

تحدث حولنا الكثير من الظواهر الجوية المختلفة، وكل ظاهرة جوية تشير إلى حالة الطقس، وهذه الظواهر تتنوع ما بين أمطار، غيوم، ضباب وغيرها من الظواهر الجوية، وسوف نوضح لكم تفاصيل أكثر حول ظاهرة الضباب.

تعريف الضباب

الضباب هو السحابة التي تلامس سطح الأرض، وهذه السحابة تكون خفيفة أو كثيفة، مما يؤدي إلى صعوبة الرؤية، وفي الكثير من الظروف تستحيل الرؤية في حالة وجود الضباب.

يتكون الضباب من تكثيف بخار الماء في الهواء، وعندما تندمج جزيئات الماء تتكون قطرات سائلة صغيرة تتعلق في الهواء، هذه القطرات تكون الضباب الذي نتحدث عنه.

الجو في وقت الضباب يكون رطل جدا؛ لأن الهواء يحتوي على الكثير من قطرات الماء المتصاعدة في الهواء، وحتى يتصاعد الضباب، لابد أن يكون الهواء محمل بالغبار أو أي نوع من ملوثات الهواء حتى يحدق تكاثف للماء حول هذه الجزيئات الصلبة المجهرية، مما يساعد على تشكل الضباب.

أنواع الضباب

هناك العديد من الأنواع من الضباب منها:

الضباب الإشعاعي

يتكون الضباب الإشعاعي عندما يبرد سطح الأرض أثناء الليل، في هذا الوقت تقوم الأرض بإشعاع الحرارة التي قامت بامتصاصها من الشمس في ساعات النهار، وتتصاعد هذه الحرارة إلى الهواء لتجعله هواء دافئ، ويصبح الهواء الملامس إلى الأرض أكثر برودة، وفي هذا الوقت يكون الهواء البارد بحمل بخار الماء أكثر من الهواء الدافئ مما يعمل على تشكل الضباب الإشعاعي.

الضباب المتنقل

يتشكل هذا النوع من الذباب عندما يختلط الهواء البارد مع الهواء في أي منطقة دافئة، ويتدفق الهواء الرطب إلى المناطق الباردة، ويتكاثف حينئذ الماء مشكل الضباب.

هذا النوع من الضباب يكون شائل بشكل كبير على ساحل المحيط الهادئ في أمريكا الشمالية، لأنه يختلط بالهواء الدافئ من المحيط الهادئ مع الهواء الباردة على الأرض.

ضباب الوادي

يتشكل الضباب في الوادي عندما يستقر الهواء البارد الكثيف في الأجزاء السفلية من الوادي، فيحدث تكاثف للهواء مما يعمل على تشكل الضباب، وفي الغالب تكون درجة الحرارة في الهواء دافئة.

يمكن أن يستمر الضباب لعدة أيام في الظروف الهادئة خلال فصل الشتاء.

الضباب المتصاعد

الضباب المتصاعد هو ضباب التل، ويتشكل في الغالب عندما تهب الرياح على المنحدر وتسمى الارتفاع الجبلي، وفي هذا الوقت يبرد الهواء لما ارتفعنا في الاتجاه إلى أعلى مما يسمح بالرطوبة بالتكاثف.

ضباب التبخر

يتشكل الضباب عندما يمر الهواء البارد فوق المياه الدافئة، وهذا النوع من الضباب يسمى الضباب المتجمد، وهو يؤدي إلى الشعور بالصقيع، لأنه عندما يتصاعد الماء الدافئ إلى طبقات الهواء، فإنه يعمل على تسخين الهواء ورفعه إلى أعلى، وعند اختلاط هذا الهواء مع الهواء الأكثر برودة يبرد الهواء الدافئ وهذا الاختلاط في الهواء يشكل ضباب التبخر.

الضباب المتجمد

هذا النوع من الضباب يتكون من قطرات الماء الشديدة البرودة، وهذه القطرات تبقى في الحالة السائلة على الرغم من أن درجة حرارة هذه القطرات تكون أقل من نقطة التجمد.

هذا الضباب يشكل لنا الشعور الصقيع لأن الهواء يتألف من بلورات الثلج الدقيقة التي تتسبب في برود الجو.

العوامل التي تكون الضباب

هناك مجموعة من العوامل تتدخل في تكوين الضباب ومنها:

– ارتفاع نسبة الرطوبة فوق اليابس.

– وجود الضباب في الغالب يكون بالقرب من المسطحات المائية لأن الهواء يكون أكثر كثافة.

– المنحدرات الجبلية العالية، لأنه كلما زاد ارتفاع الجبل كلما زادت كمية الضباب الموجودة في الأعلى، لأن درجة حرارة المناطق الجبيلة العالية تكون أقل من درجة الحرارة في الأسفل.

– تشكل المرتفعات الجوية التي تؤدي إلى برود الطقس، وبالتالي تكون الضباب.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *