مقالة علمية عن القلب

نرى ونسمع عن القلوب في كل مكان، منذ زمن بعيد ، اعتقد الناس أن عواطفهم جاءت من قلوبهم ، ربما لأن القلب ينبض بشكل أسرع عندما يكون الشخص خائفا أو متحمسًا، الآن نحن نعلم أن العواطف تأتي من الدماغ ، وفي هذه الحالة ، يخبر الدماغ القلب بتسريع نبضاته، إذن ما هو القلب وكيف يبدو ؟

القلب عضلة

قلبك عبارة عن عضلة، وهذه العضلة تقع قليلا إلى يسار منتصف صدرك ، إنها في حجم قبضة يدك، وهناك الكثير من العضلات في جميع أنحاء جسمك – في ذراعيك ، في ساقيك ، في ظهرك ، حتى في الخلفية، لكن عضلة القلب عضلة خاصة بسبب ما تفعله، فالقلب يرسل الدم في جسمك، الدم يزود الجسم بالأكسجين والمواد الغذائية التي يحتاجها، كما أنه يحمل النفايات، إذن قلبك يشبه مضخة ، حيث يتلقى الجانب الأيمن من القلب الدم من الجسم ويضخه إلى الرئتين، أما الجانب الأيسر من القلب يفعل العكس تماماً : يتلقى الدم من الرئتين ويضخه إلى الجسم .

كيف يدق القلب

قبل كل نبضة ، يملأ قلبك بالدم، ثم تتقلص عضلاته لتدفق الدم ، عندما ينقبض القلب ، يعصر – حاول عصر قبضة يدك ، هذا يشبه ما يفعله قلبك حتى يمكنه التخلص من الدم، وقلبك يفعل هذا طوال اليوم وطوال الليل ، وطوال الوقت .

أجزاء القلب

يتكون القلب من أربعة مناطق مملوءة بالدم ، ويطلق على كل من هذه المناطق غرف، هناك نوعان من الغرف على كل جانب من جوانب القلب، وتوجد غرفة واحدة في الأعلى وغرفة واحدة في الأسفل، يطلق على الغرفتين في الأعلى الأذينين، والأذينين هما الحجرات التي تملأ الدم بالعودة إلى القلب من الجسم والرئتين، والقلب لديه الأذين الأيسر والأذين الأيمن، وتسمى الغرفتان الموجودتان في الأسفل بالبطينين، والقلب لديه البطين الأيسر والبطين الأيمن، مهمتهم هي إخراج الدم إلى الجسم والرئتين، وهناك في منتصف القلب جدار سميك من العضلات يسمى الحاجز، وظيفة الحاجز هي فصل الجانب الأيسر عن الجانب الأيمن من القلب .

يعمل الأذينين والبطينين كفريق ، حيث تملأ الأذينين بالدم ، ثم تفرغه في البطينين، بعدها يضغط البطينان ويضخان الدم خارج القلب، وفي حين يتم الضغط على البطينين ، يتم إعادة ملء الأذينين للانكماش التالي، لذلك عندما يتم ضخ الدم ، كيف يعرف أي طريق يذهب إليه؟

حسنا ، دمك يعتمد على أربعة صمامات خاصة داخل القلب، فالصمام يسمح بشيء ما ثم يغلق، ليمنع الدم من الرجوع للخلف، اثنين من صمامات القلب هي الصمام التاجي والصمام ثلاثي الشرف، وسمحوا بتدفق الدم من الأذينين إلى البطينين، أما النوعان الآخران فيطلق عليهما الصمام الأبهري والصمام الرئوي، وهما المسؤولان عن التحكم في التدفق مع خروج الدم من القلب، وتعمل هذه الصمامات للحفاظ على تدفق الدم إلى الأمام، وينفتحون للسماح للدم بالمضي قدما ، ثم يغلقون بسرعة للحفاظ على عدم تدفق الدم إلى الوراء .

كيف يتم توزيع الدم

ربما خمنت أن الدم لا يتخبط حول جسمك بمجرد أن يترك القلب، حيث ينتقل عبر العديد من الأنابيب تسمى الشرايين والأوردة ، والتي تسمى مجتمعة الأوعية الدموية، هذه الأوعية الدموية معلقة على القلب، وتسمى الأوعية الدموية التي تحمل الدم بعيدًا عن القلب بالشرايين، وتسمى تلك التي تحمل الدم إلى القلب الأوردة، وتسمى حركة الدم من خلال القلب وحول الجسم بالدوران، وقلبك جيد جدا في ذلك – حيث يستغرق أقل من 60 ثانية لضخ الدم إلى كل خلية في جسمك .

يحتاج جسمك إلى هذا الإمداد المستمر من الدم لإبقائه يعمل بشكل صحيح، والدم يسلم الأكسجين لجميع خلايا الجسم، وللبقاء على قيد الحياة ، يحتاج الشخص إلى خلايا حيّة صحية، وبدون الأكسجين ، هذه الخلايا سوف تموت، وإذا كان الدم الغني بالأكسجين لا يدور كما ينبغي ، فقد يموت الشخص .

والجانب الأيسر من القلب يرسل الدم الغني بالأكسجين إلى الجسم، حيث يخرج الجسم الأكسجين من الدم ويستخدمه في خلايا الجسم، وعندما تستخدم الخلايا الأكسجين ، فإنها تصنع ثاني أكسيد الكربون والأشياء الأخرى التي ينقلها الدم، لكي يتم إخراجها من الجسم .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *