بماذا تشتهر النمسا

دولة النمسا هي أحد الدول الأوروبية الشهيرة، وعاصمتها هي مدينة فيينا، وهي المدن الرائعة على مستوى العالم، حيث تحتوي على التضاريس المتنوعة التي تضفي جمال خاص على دولة النمسا، وسوف نتناول معكم بعض التفاصيل الخاصة بدولة النمسا موضحين بماذا تشتهر دولة النمسا.

بماذا تشتهر النمسا

كانت دولة النمسا خاضعة لإمبراطورية عائلة هابسبورغ وكان ذلك في عام 1526م وظلت خاضعة تحت حكم هذه العائلة إلى عام 1918، ودولة النمسا تشتهر بعدة أمور تميزها منها:

– العلم النمساوي هو أقدم الأعلام الموجودة في العالم، حيث أنه موجود منذ عام 1191م.

– يتميز قصر شونبرون الموجود في القصر الصيفي في مدينة هابسبورغ أنه يحتوي على 1440 غرفة.

– أول حديقة حيوان في العالم تأسست في النمسا، وكان ذلك في عام 1752م.

– أول ماكينة خياطة اخترعت في العَالم، كانت على يد العالِم جوزيف مادربيرجر في عام 1818م.

– أم مقبرة فيينا أحد المقابر التي تحتوي على عدد مأهول من القبور، فهي تحتوي على 2،5 مليون مقبرة، وهذا العدد أكثر بكثير من عدد السكان الموجودين حاليا في فيينا.

– تحتوي مدينة النمسا على عدد كبير من التضاريس المختلفة، التي تتنوع ما بين الغابات المختلفة، الجبال، المناطق المنخفضة، السهول، الأنهار، البحيرات.

– تتميز النمسا أنها تحتوي على تضاريس جبلية جليدية خاصة؛ تتناسب مع من يفضل رياضة التزلج على الجليد.

– تحتوي النمسا على أطول نهر في العالم، وهو نهر الدانوب الذي يصل طوله إلى 350كم.

– تحد النمسا من الجهة الشمالية ألمانيا وجمهورية التشيك، ومن الجهة الشرقية سلوفاكيا والمجر، من الجهة الجنوبية إيطاليا وسلوفينيا، من الجهة الغربية ليختنشتاين وسويسرا.

المعالم السياحية في مدينة النمسا

تمثل السياحة في دولة النمسا على مصدر هام من مصادر الدخل القومي، حيث أن الدخل القومية يعتبر الثالث على ترتيب البلاد في العالم، وذلك لأنها تحتوي على العديد من المعالم السياحية مثل:

– الساحة الكبرى الموجودة في مدينة لينتس، وهذه الساحة تبلغ مساحتها 220 متراً×60 متراً.

– تمثال فرانز شوبيرت، وهذا التمثال موجود في مدينة فيينا.

– قصر هلبرن والنوافيرا الخادعة الذي يقع في شمال جبال الألب.

– من المعالم السياحية الرائعة في مدينة النمسا حديقة الدانوب، برج الدانوب، ملاهي البراتر، القصر الصيفي، قصر شنبرون.

– تحتوي دولة النمسا على عدد كبير جدًا من المقاهي والمحلات التجارية المنتشرة في جميع أنحاء البلد.

– القصر الإمبراطوري الذي شيد في القرن الخامس عشر الذي يقع في مدينة هابسبورغ.

الموقع الجغرافي والمناخ والتضاريس

تشترك دولة النمسا مع الحدود من ثمانية دول من جميع الاتجاهات وهما؛ ألمانيا، التشيط، إيطاليا، سلوفينيا، سلوفاكيا، المجر، سويسرا، ليختنشتاين.

تتميز دولة النمسا أن مناخها مناخ قاري؛ فهو بارد جدًا في فصل الشتاء، ومعتدل في فصل الصيف.

الاقتصاد في دولة النمسا

يعتمد اقتصاد دولة النمسا على التالي:

-قطاع الصناعة.

– قطاع توليد الطاقة والكهرباء.

– قطاع السياحة.

تتمتع دولة النمسا باقتصاد قوي بفضل الدور الذي لعبته الحكومة النمساوية بعد الحرب العالمية الثانية، بعد أن سنة مجموعة من القوانين والتشريعات التي أدت إلى تأميم الكثير من الشركات الصناعية الموجودة في ذلك الوقت، وبعد أن انضمت النمسا إلى الاتحاد الأوروبي، فإن الكثير من الشركات خضعت إلى عملية الخصخصة مما جعل الاقتصاد النمساوي مستقر ومتميز.

كما أن انخفاض أعداد البطالة في دولة النمسا، والطلب على العمالة المحلية في القرن الحادي والعشرين ساعد على تحسن الاقتصاد في دولة النمسا.

مشاهير دولة النمسا

– الملكة الفرنسيّة ماري أنطوانيت.

–  القائد العسكري النمساوي أرشيدوق تشارلز.

– الإمبراطورة الدوقة إليزابيث.

– الملحن لودفج فان بيتهوفن.

– الملحن ولفغانغ موزارت.

– المغني جوهان هولزل الشهير بفالكو.

– المؤلف بيتر هاندك.

– الممثلة هيدي لامار.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *