لماذا يفضل لعصبي المزاج تناول التمر

التمر المعروف أيضا باسم تمر النخيل، إنه نوع من النباتات المزهرة من عائلة النخيل، وعادة ما يزرع لثماره الحلوة، ويعتقد أن تاريخ التمر قد نشأ في العراق، ويبلغ طول نخلة التمر 4 إلى 6 أمتار ، وتنقع بذور الثمار لتغذية الحيوانات، ويستخدم زيت التمر في مستحضرات التجميل والصابون، والبذور ، في بعض الأحيان ، تضاف أيضا كمادة مضافة إلى حبوب البن، وفي حين تتوفر التمور الطرية من أغسطس إلى ديسمبر ، يمكن للمرء شراء التمر المجفف في أي وقت من السنة .

تاريخ التمور

منذ آلاف السنين ، كانت ثمار التمر أغذية أساسية لدول الشرق الأوسط ووادي السند، حسب السجلات ، استخدم المصريون القدماء الثمرة لصنع نبيذ التمر، وتاريخ الزراعة حدثت في العصر الحديث غرب باكستان ، وقد انتشر استهلاك التمر في نهاية المطاف إلى جنوب غرب آسيا وشمال أفريقيا وإسبانيا، وفي وقت لاحق ، تم دخوله إلى الغرب، وفقا لسجلات الأحافير ، فإن نخيل التمر موجود منذ ما يصل إلى 50 مليون سنة .

فوائد التمر للجهاز العصبي

يقوي التمر الجهاز العصبي، حيث أن التمر معبأ بمعدن البوتاسيوم ، ويحتوي على القليل من الصوديوم ، وهذا يقطع شوطا طويلا في الحفاظ على النظام العصبي الخاص بك سليم، كما يساعد البوتاسيوم على خفض نسبة الكوليسترول ، ويحافظ على خطر حدوث سكتة دماغية، كما أثبتت الأبحاث أن التمر يحتوي على مغذيات مفيدة جدا لصحة الجهاز العصبي، وتعمل على تهدئة المزاج وتحسينه، مثل حمض الفوليك والثيامين المهم جدا للجهاز العصبي، وكذلك النياسين والريبوفلافين والكالسيوم والحديد والبوتاسيوم، والبروتين والمنغنيز والماغنيسيوم الذي يساعد في تهدئة الأعصاب، وكذلك والفوسفور والنحاس والكبريت .

وتم اكتشاف أن التمور تقوم بتوفير الحماية ضد الإجهاد التأكسدي والالتهابات في الدماغ، وارتبط الاستهلاك المنتظم للتمور والفواكه المماثلة بانخفاض خطر الإصابة بالأمراض العصبية التنكسية، وتحسين الأداء الإدراكي لدى كبار السن، وخلصت دراسة أخرى إلى أن مكملات التمور لديها القدرة على إبطاء تطور مرض الزهايمر، وتقول دراسة أخرى في عمان إن التمر يمكن أن يساعد في منع حدوث التهاب في المخ .

أطعمة أخرى مفيدة للجهاز العصبي والدماغ

1- الخضار الورقية الخضراء

الخضار الورقية الخضراء غنية بمركب فيتامين ب ، وفيتامين ج ، وفيتامين هـ والماغنيسيوم، وكلها مهمة لعمل نظامنا العصبي، فيتامين (ب) ضروري في عملية تركيب الناقلات العصبية وتداولها ، وهي مواد كيميائية في الدماغ التي تنظم ضربات القلب ، والتنفس والهضم، والماغنيسيوم يساعد في تهدئة الأعصاب، فيتامين E و C بمثابة مكافحات لشيخوخة للجهاز العصبي .

2- السمك

تتم حماية الأعصاب بواسطة أغلفة المايلين ، التي تحتوي على مستوى عالي جدًا من الأحماض الدهنية، لذا ، فإن الأشخاص الذين يعانون من نقص في الأحماض الدهنية قد يعانون من تلف الأعصاب، والسمك يحتوي على الأحماض الدهنية أوميغا 3 وبالتالي يساعد في شفاء الأعصاب والجهاز العصبي .

3- الشوكولاته الداكنة

لا يتم تصنيع جميع الشوكولاتة بنفس الطريقة، في الواقع ، تتم معالجة 70 في المائة من الشوكولاتة المتاحة في السوق، وبالتالي فمعظمها لا يحتوي على أي فوائد، بينما نجد الشوكولاتة الداكنة مليئة بالفلافونولات التي لها خاصية مضادة للالتهاب ومضادة للأكسدة، وهذه الخصائص تساعد على خفض ضغط الدم وتحسين تدفق الدم ، إلى كل من الدماغ والقلب، لذا قم بتخطي الحليب والشوكولاتة البيضاء وقم بالحصول على الشوكولاتة الداكنة ، التي ستضمن حصولك على فوائد كثيرة للدماغ .

4- البروكلي

البروكلي غني بالفيتامين K المعروف بتحسين قوة الدماغ والمهارات المعرفية، وقد أفادت العديد من الدراسات أنه بسبب أن البروكلي غني بمركب يدعى glucosinolates والذي يمكن أن يبطئ تحلل الناقل العصبي ، acetylcholine ، الذي يحتاج الجهاز العصبي المركزي إليه لأداء وظيفته بشكل صحيح ، فإنه يحافظ على دماغنا وذاكرتنا بصحة جيدة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *