أنواع الصخور

- -

الصخور هي الكتل الصلبة التي تتكون من المعادن وأشباه المعادن، وهي تحتوي على بلورات مختلفة الأحجام، وتتميز الصخور أنها متعددة الأحجام والأنواع تبعًا للمواد التي تتكون منها، وهناك ثلاثة أنواع رئيسية من الصخور سوف نوضحها لكم.

الصخور

الصخور هي عبارة عن تشكيلات طبيعية تكونت من مواد صلبة ومعادن وأشباه معادن، وهي تدخل في تكوين القشرة الأرضية.

أنواع الصخور

هناك ثلاثة أنواع من الصخور وهي:

الصخور النارية

الصخور النارية هي تلك الصخور التي تتشكل من تصلب أو تجمد المواد المنصهرة الموجودة في باطن الأرض، وذلك بسبب التبريد التدريجي أو التبريد السريع أو المفاجئ.

تصنف الصخور النارية إلى عدة أنواع منها:

نسبة السيليكا

 –  صخور حامضية وهي الصخور التي تصل فيها نسبة السيليكا لأكثر من 66%.

– صخور نارية متوسطة، وهي تلك الصخور التي تتراوح نسبتها ما بين 52% و66%.

– صخور نارية قاعدية، وهي تلك الصخور التي تكون فيها نسبة السيليكا 52%.

– صخور نارية فوق قاعدية؛ وتكون نسبة السيليكا 40%.

 موقع النشأة

– صخور نارية جوفية، أو صخور بلوتونية، وهي تلك الصخور التي تتصلب على أعماق كبيرة من سطح الأرض بسبب التبريد الذي يتم بالتدريج، وتحت ضغط الحرارة المرتفع، وهي صخور تحتوي على بلورات معدنية كبيرة ترى بالعين المجردة.

– الصخور النارية السطحية، وهي تلك الصخور التي تصلبت في سطح الأرض بسبب تعرضها للتبريد السريع، وهي تحتوي على نسيج دقيق التحبب، أو زجاج التحبب.

– الصخور النارية المتداخلة؛ وهي تلك الصخور التي تكون نارية في المنطقة الوسطية والتي لا تكون عميقة ولا سطحية، ومنها صخور الجدد، وصخور السدود.

خصائص الصخور النارية

تتميز الصخور النارية بالعديد من الخصائص مثل:

-لا تترتب هذه الصخور على شكل طبقات متراصة.

– يعتمد حجم البلورات التي تكون هذه الصخور على سرعة تبريد الصخور.

– لا تحتوي هذه الصخور على مسامات، وبالتالي فهي لا تنفذ إلى الماء بسهولة.

– هذا النوع من الصخور يقاوم عوامل التعرية.

– لا تحتوي على أحافير.

– تتكون من الحديد، المغنيسيوم، السيليكا.

الصخور الرسوبية

الصخور الرسوبية هي تلك الصخور التي تكونت من الحبيبات التي انفصلت عن الصخور السابقة التكوين بسبب بعض العوامل الجوية، وهي تنقسم إلى عدة أنواع منها:

-الصخور الفتاتية التي تكونت من الفتات الناتج من الصخور بسبب عمليات التجوية الميكانيكية ولكن دون أن تتعرض لأي تغيرات ميكانيكية، وبعد أن تصلبت وتحجرت من جديد التحمت مع بعضها البعض لتشكل الصخور الرسوبية.

– الصخور الرسوبية الكيميائية؛ وهي تلك الصخور الرسوبية التي تكونت بعد تبخر المياه في الأراضي القاحلة، وترك بعدها العديد من المعادن الذائبة.

– الصخور الرسوبية العضوية؛ وهي الصخور التي  تشكلت من بقايا الحيوانات، مثل الصخور المتشكلة من العظام، والأصداف، وهي تحتوي على نسبة كبيرة من الكالسيوم، وبقايا النباتات الموجودة في القاع.

ومن خصائص الصخور الرسوبية ما يلي:

-هي صخور تحتوي على أحافير نباتية وحيوانية.

– تتكون هذه الصخور من عدة طبقات.

– تتميز بأنها صخور هشة، ولهذا فهي سريعة التآكل.

– تحتوي على الكثير من المسامات.

الصخور المتحولة

الصخور المتحولة هي كانت في الأصل صخور نارية أو رسوبية ولكنها تحولت بسبب الحرارة إلى نوع من الصخور التي تسمى صخور متحولة، ولها عدة أنواع مثل:

-الصخور المتورقة؛ وهي الصخور التي تعرضت لدرجة حرارة عالية، أو الضغط المباشر، وتظهر هذه الصخور على شكل طبقات.

الصخور الغير متورقة؛ وهي تلك الصخور التي لا تكون على شكل طبقات.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ملاك

الصدق مبدأ .. ومنهج حياة

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *