المسموح والممنوع لمرضى السيلياك

- -

الاضطرابات الهضمية من أكثر الأمراض انتشارا و أكثر الأمراض التي تسبب الانزعاج و عدم الراحة ، و لتجنب المشاكل الناتجة عن الاصابة عن الأمراض الهضمية مثل السيلياك لابد من اتباع نظام غذائي جيد.

الأطعمة الضارة لمصابي مرض السيلياك

– إن تجنب الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين ، و هو بروتين يوجد بشكل طبيعي في القمح و الجاودار و الشعير ، أمر حاسم في علاج مرض الاضطرابات الهضمية ، إزالة الغلوتين من النظام الغذائي الخاص بك سوف يحسن الأعراض ، و يعمل على شفاء تلف الأمعاء الدقيقة ، و منع المزيد من الضرر مع مرور الوقت ، في حين قد تحتاج إلى تجنب بعض الأطعمة ، فإن الأخبار السارة هي أن العديد من الأطعمة والمنتجات الصحية الخالية من الغلوتين متوفرة.

– يجب تجنب جميع المنتجات التي تحتوي على الغلوتين ، مثل معظم الحبوب و المعكرونة ، و العديد من الأطعمة المصنعة ، و تأكد من قراءة قوائم مكونات الطعام بعناية للتأكد من أن الطعام الذي تريد تناوله لا يحتوي على الغلوتين.

الأطعمة الملائمة لمصابي مرض السيلياك

– لا تحتوي الأطعمة مثل اللحوم والأسماك والفاكهة والخضروات والأرز والبطاطا بدون إضافات أو توابل على الغلوتين ، و بذلك فهي جزء من نظام غذائي متوازن ، يمكنك تناول أنواع خالية من الغلوتين من الخبز والمعكرونة وغيرها من الأطعمة التي يسهل العثور عليها الآن في المتاجر والمطاعم وشركات الأغذية الخاصة ، يمكنك أيضًا تناول البطاطس أو الأرز أو الصويا أو الكينوا أو الحنطة السوداء أو دقيق الفول بدلاً من دقيق القمح.

– في الماضي ، نصح الأطباء وأخصائيي التغذية بعدم تناول الشوفان إذا كنت تعاني من مرض السيلياك ، و تشير الدلائل إلى أن معظم المصابين بهذا المرض يمكنهم تناول كميات معتدلة من الشوفان بأمان ، طالما أنهم لا يتناولون الغلوتين أثناء المعالجة.

الحمية الغذائية الخالية من الغلوتين

– في السنوات الأخيرة ، اعتمد عدد أكبر من الأشخاص الذين يعانون من مرض السيلياك نظامًا غذائيًا خالٍ من الغلوتين ، معتقدين أن تجنب الغلوتين يكون أكثر صحة أو قد يساعدهم على إنقاص الوزن ، و لا توجد بيانات حديثة تشير إلى أنه يجب على عامة الناس الحفاظ على نظام غذائي خال من الغلوتين لفقدان الوزن أو صحة أفضل.

– النظام الغذائي خال من الغلوتين ليس دائما مقرونا باتباع نظام غذائي صحي ، فعلى سبيل المثال ، قد لا يوفر النظام الغذائي الخالي من الغلوتين كمية كافية من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم ، مثل الألياف والحديد والكالسيوم ، و قد تكون بعض المنتجات الخالية من الغلوتين عالية بالسعرات الحرارية والسكر.

– إذا كنت تعتقد أنك مصاب بمرض السيلياك ، لا تتجنب تناول الغلوتين دون أن تتحدث أولاً مع طبيبك ، و إذا قام طبيبك بتشخيصك بالمرض ، فسوف يضعك على نظام غذائي خال من الغلوتين.

أغذية تحتوي على الغلوتين

الشعير ، دقيق ابيض ، الجبن الأزرق ، طحين الخبز ، البرغل ، طحين الكعك ، الكسكس ، الفارو ، الجريش ، الكاموت ، المعكرونة (جميع أصناف القمح أو نشا القمح أو الشعير أو الجاودار أو أي مكوّن في هذه القائمة) ، الجاودار ، السميد ، صلصة الصويا ، شحم الماشية ، التبولة ، صلصة ترياكي ، فول الصويا.

أغذية تحتوي على الغلوتين بنسب بسيطة

قمح اماسترويول امي هيدرويل ، خميرة البيرة ، مستخلص الحبوب ، نشا الطعام ، و في بعض الأحيان قد يتواجد الجلوتين في اللون الاصطناعي ، نكهة اصطناعية ، شراب الأرز البني ، الحلويات ، لون الكرمل ، الفاكهة المجففة ، القهوة بالنكهات ، الخل المنكه ، نشا الطعام ، البطاطس المقلية ، شراب الجلوكوز ، مكعبات المرق.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

rovy

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *