تعريف الهجرة السرية

الهجرة في مفهومها العام هو أن ينقل الناس من العيش في منطقة جغرافية إلى مكان آخر، والهجرة هو أن يقوم الشخص بتغيير محل الإقامة بشكل كامل خاصة بين الدول وبعضها البعض الأمر الذي يؤثر في الشكل العام للتوزيع السكاني على مستوى العالم، ويوجد أنواع للهجرة من بينها الداخلية والخارجية والمؤقتة.

معلومات عن الهجرة السرية

تعرف الهجرة السرية على كونها إنتقال بعض من الناس إلى العيش في مكان آخر وتغيير محل الإقامة من خلال السفر إلى تلك المنطقة بطرق غير قانونية وشرعية، ويطلق على تلك النوعي من الهجرة أيضا اسم الهجرة الغير شرعية أو قانونية وتعد الهجرة سرية في حالة ان خرج الشخص من الدولة التي يعيش بها بالطرق المعروفة ولكن بطريقة غير شرعية أو من الطرق الغير شرعية بشكل مباشر وهنا من الممكن أن يتخفى الشخص أو يلجأ إلى وثائق السفر المزورة أو المتلاعب بها.

وفي القانون فإن تلك النوعية من الهجرة معروفة بكونها ظاهرة لدي الحدود الدولية حيث يعمل الأفراد على اجتياز حدود البلاد بدون الحصول على السماح من سلطات تلك البلاد، أو البلاد التي يخرج منها على حد السواء حيث أن الشخص الغريب عن البلاد من الصعب الدخول إليها بدون موافقة وبعض الأوراق التي تخصه وأي تحريف في تلك الأوراق أو تزوير بها تندرج تلك الهجرة تحت مسمى الهجرة السرية والغير معترف بها من قبل الدول اليوم.

دوافع الهجرة السرية

يوجد الكثير من الدوافع التي تدفع بالأشخاص إلى تلك النوعية من الهجرة والتي من بينها ما يلي.

1- دافع اقتصادي

والذي يعد واحد من بين أهم الأسباب التي تؤدى إلى كثرة تلك النوعية من الهجرة اليوم بدون النظر إلى المخاطر التي من الوارد التعرض لها نتيجة اللجوء لها والدافع وراء تلك الهجرة هو البطالة أو تدني الأجور في الكثير من الدول وتدني مستوى المعيشة في البلد الأم الأمر الذي يجعل الفرد ينظر إلى حال بلاد المهجر والعمل على الخوض في أي طريق غير شرعي بهدف السفر والهجرة إلى تلك البلاد.

2- دافع اجتماعى

حيث أن تدني مستوى المعيشة داخل البلاد تؤثر تأثير سلبي على الحالة الاجتماعية للشخص حيث يتطلع الكثير من الناس اليوم إلى الهجرة من أجل الوجاهة الاجتماعية نظرا لزيادة الفقر والبطالة داخل البلاد التي يوجد بها وهنا يبحث الشخص عن الطرق الغير شرعية للسفر إلى خارج البلاد عملا على إدخار مبلغ من المال يمكنه من العيش عيشة كريمة في المستقبل وأن يكون أسرة.

3-  دافع سياسي

نظرا لتفاقم الصراعات السياسية داخل الكثير من الدول اليوم يلجأ المواطنين إلى الهجرة إلى بلاد أكثر أمان وتعد الحروب الأهلية والنظام القمعي الذي تتبعه الكثير من البلاد اليوم إلى زيادة نسبة الهجرة السرية وخاصة إلى الدول المجاورة التي تتمتع بالهدوء والعيشة الكريمة التي توفرها لمواطنيها.

أنواع الهجرة

يوجد عدة أنواع للهجرة كما ذكرنا وهي على النحو التالي

1- الهجرة الداخلية والتي تتمثل في انتقال الأفراد من المناطق الريفية على سبيل المثال إلى الحضر وهنا لا يتطلب الأمر السفر الطويل أو تغيير العادات او تعلم لغة جديدة.

2- الهجرة الخارجية وهو أن يقدم الشخص على السفر من بلده إلى بلاد أخرى مجتازا الحدود السياسية بين البلاد ويكون الهدف هنا الاستقرار.

3- الهجرة المؤقتة وهو الانتقال من مكان إلى مكان آخر ولكن بشكل مؤقت ويعود السكان إلى المكان الأصلى مرة أخرى والتي من بينها الهجرة الموسمية أو هجرة الأيادي العاملة من مكان إلى مكان بحثا عن العمل.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *