ما هو الكورتيزون

كتابة: ريهام عبد الناصر آخر تحديث: 29 ديسمبر 2018 , 19:47

الكورتيزون من الهرمونات الهامة التي يتم إفرازها في جسم الإنسان للقيام بالعديد من العمليات الهامة والمتعلقة بزيادة المناعة وبالإلتهابات، ولهذا فقد تم عمل مستحضر علاجي له نفس تأثير الكورتيزون، والذي يستخدم في علاج الإلتهابات و علاج الحساسية.

إستخدامات الكورتيزون

لهذا الهرمون دور فعال في منع الإصابة بالإلهابات، حيث أن هذا الهرمون يتم إفرازه بواسطة الغدة الكظرية، وبالتحديد من الجزء الخارجي من الغدة الكظرية، ومن الممكن أن يكون الكورتيزون فعال في علاج الكثير من الأمراض نذكر منها:

1- أمراض الدم

هذا العلاج يعد ذو فاعلية كبيرة في علاج الأمراض المتعلقة بالدم مثل في حالة الإصابة بـ لوكيميا الدم، كما أنه فعال في حالات الإصابة بنفص في الصفائح الدموية، ويساعد في علاج حالات فقر الدم، ويستخدم في الحالات التي يعاني فيها المريض من إرتفاع في نسبة الكالسيوم في الدم.

2- أمراض الجهاز التنفسي

فله دور فعال في حالة الإصابة بالربو، ويساعد في علاج إلتهابات الرئة، وأيضا يخفف من الإلتهاب الذي يصيب القصبات الهوائية، ويساعد في التخفيف من الأعراض للمرضى المصابين بإنسداد رئوي مزمن.

3- إلتهابات الغدد

حيث يساعد في علاج الغدد الصماء، فيعمل على تخفيف الإلتهابات التي تصيب الغدة الدرقية، كما يساعد في علاج مشاكل الغدة الكظرية، مثل علاج مرض إديسون وهي حالة مرضية حيث تقوم الغدد الكظرية بإفراز هرموناتها بنسبة أقل مما يحتاجه الجسم.

4- أمراض القلب والأوعية الدموية

يساعد هرمون الكورتيزون في علاج الإلتهابات المتعلقة بالقلب والأغشية التي تحيط بالقلب، كما انه يساعد في علاج إلتهاب الأوعية الدموية.

5- أمراض المفاصل والعضلات

حيث يساعد في علاج إلتهابات العظام والمفاصل، كما يساعد في علاج الإلتهابات التي تصيب الاغشية المحيطة بالمفاصل، ويساعد في التخفيف من إلتهاب المفاصل الروماتويدي.

6- الأمراض الجلدية

حيث يساعد في علاج الإلتهابات التي تصيب الجلد ويساعد في علاج الكثير من الأمراض الجلدية مثل الصدفية والإكزيما.

7- إلتهاب القولون

حيث يساعد في التخفيف من إلتهاب القولون كما يساعد في تحسين عملية التمثيل الغذائي حيث يساعد في هضم الطعام وإمتصاصه في الأمعاء الدقيقة.

أضرار إستعمال الكورتيزون

بالرغم من الفوائد الكثيرة لهذا الهرمون، إلا إن تناوله عن طريق الأقراص أو الحقن قد يسبب لبعض الأشخاص بعض الأعراض الخطيرة نذكر منها:

– إستخدامه لعلاج أمراض القلب قد يحدث عنه نتائج عكسية، فقد يتسبب في تمزق عضلة القلب، كما أنه يعمل على تقليل نسبة البوتاسيوم في الجسم، وتخزين الماء والصوديوم داخل الجسم، وبالتالي يؤدي إلى إرتفاع ضغط المريض.

– يؤدي الإفراط في تناول هذا الدواء إلى بعض الأعراض الخطيرة على العين، فقد يتسبب في زيادة ضغط العين، وفي بعض الأحيان إلى تكون الماء الأزرق على العين أو إصابتها بالماء الأبيض.

– له بعض الأثار الجانبية بالنسبة للجهاز التناسلي للجنسين، فعند النساء يتسبب في إضطرابات في العادة الشهرية، وفي الرجال يحدث خلل يصيب ر.

– يؤدي للكثير من الأعراض الجانبية الضارة التي تصيب الجهاز العصبي، وقد تكون أعراض خفيفة مثل الدوار والصداع، وقد تصل لحد الإصابة بتشنجات.

– قد يتسبب في الإصابة بالأرق، كما يؤثر في الحالة المزاجية بالمريض، ويجعله أكثر عرضة للإصابة بالإكتئاب.

– قد يؤدي إلى نتائج عكسية عند إستخدامه في علاج العظام، ففي بعض الحالات لوحظ إصابة المريض بـ هشاشة العظام، وبنقص في الكتلة العضلية، وكثرة تعرض المريض للكسور.

– قد يعمل هذا الدواء على زيادة الشهية كما يساعد في تخزين الماء تحت الجلد، وبالتالي يزيد الوزن بصورة كبيرة، كما قد يؤثر على البنكرياس وقد يؤثر في المعدة ويؤدي للإصابة بـ قرحة المعدة.

المراجع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: