طريقة تحمية الطلق وفتح الرحم

تحمية الطلق وفتح الرحم، من اللحظات السعيدة في حياة أي امرأة لحظة الولادة لتحمل طفلها بين يديها بعد انتظار لمدة 9 أشهر، ولكنها من أشد اللحظات ألماً للأم فسبحان من يخرج الروح من الروح، ولأهمية اللحظة علينا التجهيز لها من منتصف الشهر التاسع ببعض الطرق التي تسهل الولادة، ومن الطرق الطبيعية إنتاج الجسم لهرمون الأوكسيتوسين الذي يحفز عضلات الرحم للانقباض مما يحدث الرحم، وهرمون البروستاجلاندين والذي يرقق عنق الرحم، وسوف نتناول في السطور التالية طرق تحمية الطلق وفتح الرحم.

بعض المشروبات لتحمية الطلق

على الحامل تناول بعض المشروبات من منتصف الشهر التاسع لتساعدها في فتح الرحم و تحمية الطلق ومن هذه المشروبات ما يلي:

مشروب البابونج الساخن يعالج نزلات البرد ويحمي الطلق ويساعد في فتح الرحم، ومشروب الزعتر يعالج التهاب الشعب الهوائية ومجرى الجهاز التنفسي كما يحتوي على مادة البروستاجلاندين وهى التي تقلل من تقلص العضلات وبالتالي ارتخاء عضلة الرحم مما يسهل الولادة، وكذلك مشروب القرفة من المشروبات المفيدة جداً لزيادة انقباض الرحم.

غلي بعض الأوراق من شجرة الزيتون ووضع ملعقة من عسل النحل من شانه انقباض عضلة الرحم وسهولة الولادة، والحلبة المغلية مع وضع ملعقة من العسل الأبيض من المشروبات المساعدة لفتح عنق الرحم، كما تعد المرمية من المشروبات المساعدة لإخراج الجنين ولابد من شربها عند الشعور بالطلق، وعلى الحامل شرب الينسون المغلي بالماء فيمنح الأم الشعور بالنعاس والاسترخاء والعمل على تحمية الطلق.

ومن المشروبات التي تعجل فتح الرحم مشروب زيت الخروع لأنه ملين طبيعي يحفز الأمعاء بما يفعله من تشنجات ومن ثم تهيج الرحم وتحفيز الطلق وذلك بوضع ملعقة من الزيت بكوب من الماء الدافئ ولكن لابد من الحرص من تناول الكميات الكبيرة من مشروب زيت الخروع لأنه يؤدي لحدوث الإسهال.

مشروب الأناناس من المشروبات المساعد لتحمية الطلق ويمكن تناول ثمرة الأناناس لفاكهة دون عصرها،

طرق تحمية الطلق

يوصى الأطباء بالمشي في الأماكن الهادئة ونقية الهواء مما يساعد الجسم على المخاض بصورة أسها وأسرع، وإغلاق العين وتخيل حدوث تقلص الرحم مما يحفر الجسم على التقلص الفعلي، وينصح بعض الأطباء بالجماع المتكرر في الأسابيع الأخيرة من الحمل لأن الحيوان المنوي يحتوي على البروستاجلاندين فهو يساعد على حدوث الطلق.

وعلى الأم الحامل تحفيز الثدي بداية من النصف الثاني من الشهر التاسع وذلك بوضع فوطة ناعمة بالماء الدافئ وعصرها ثم تمريرها على حلمة الثدي لمدة 15 دقيقة وذلك بالتناوب لحين الشعور بتقلص في الرحم عليها التوقف لمدة 5 دقائق والحرص على تكرار الأمر لأنه من الأمور الهامة والمساعدة على تحفيز الطلق وربما يحدث الطلق في نفس اليوم، الاستحمام بالماء الدافئ من الطرق المساعدة لتحمية الطلق إذ أنه يؤدي إلى الاسترخاء والهدوء والابتعاد عن التوتر والقلق.

كيفية تحمية الطلق أثناء الولادة الطبيعية

قال المولى عز وجل في كتابه العزيز ( وهزي إليك بجذع النخلة تساقط عليك رطباً جنيا ) ومن هنا يتضح أهمية التمر أثناء الولادة وبعدها، فهو من أفضل الثمار المساعدة على الولادة وخاصة الرطب منه، ونرى أن العسل الأبيض له العديد من الفوائد الصحية والمساعد في تحمية الطلق إذا ما تناولته الحامل بشكل يومي أثناء الحمل، وزيت الزيتون يتم دهن أسفل البطن لترطيب الأنسجة والجلد وبالتالي التأهب للولادة وتمدد الرحم.

تناول بعض الأكلات الحريفة من محفزات فتح الرحم وخاصة الباذنجان الأسود وكذلك زيت زهرة الربيع المسائية يساعد في ترقيق عنق الرحم وتمدده وذلك من خلال تناول كبسولات زيت زهرة الربيع المسائية أو دهان عنق الرحم بالزيت وهو ما تصفه السيدات كبار السن.

وهناك العديد من الوصفات والمشروبات المساعدة في تحمية الطلق وفتح الرحم وبالتالي الولادة السهلة ولكن على كل حامل أوشكت على النصف الثاني من الشهر التاسع أن تستشير الطبيب لإتباع الطرق المناسبة لها.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

reem

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *