كيف يقضي الاشخاص الناجحون اوقات فراغهم

عندما تفكر في النجاح المهني ، فستفكر في الاستراتيجيات والسلوكيات التي يقوم بها الناس في العمل . فقد يقضي الأشخاص في العمل من 5 إلى 9 ساعات ، وقد تمتد تلك الساعات من خلال البقاء لساعات متأخرة لاستكمال العمل . ما يفعلونه هؤلاء الأشخاص يعملون عندما يعودون إلى المنزل ، أو في عطلات نهاية الأسبوع أو حتى عندما يكونون بعيدين عن المكتب وبعيدًا عن أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم ، قد تشعر أن كل ما سبق لا يكفي حتى يكون هؤلاء الاشخاص بهذا النجاح وأن هناك سر لهذا
الأمر .

تعريف سر النجاح

إن كيفية قضاء الناس لوقت فراغهم لها تأثير كبير على نجاحهم في الحياة المهنية . ينجح الأشخاص المتميزين في عملهم في قضاء وقت الفراغ من خلال الطرق السبع التالية .

ممارسة التمارين الرياضية

التمارين البدنية مهمة للصحة البدنية والعقلية . يمكن أخذ نصف ساعة بعد العمل أو في عطلة نهاية الأسبوع  لتحسين ضخ الدم ، والحصول على تدفق الأندورفين بالجسم وتنشيط الروح أيضاً . قُم ببناء العضلات ، وحرق السعرات الحرارية ، وتوفير الأكسجين الجيد للمخ ، مما يتيح لك الراحة بعد يوم من الإجهاد . تساعد ممارسة التمارين الرياضية على انتظام حركة الجسم ، والتي يمكن أن تساعد إذا كانت بيئة العمل شاقة ، ويمكن للرياضة أن تقلل من التأثيرات طويلة المدى للإجهاد أيضًا ، أي أن الذين يمارسون التدريبات يكونوا أقل ضغطاً في عملهم . فإذا مارست الرياضة سوف تبدو أفضل وتشعر بتحسن ، مما يمنحك ثقة أكبر .

المداومة على القراءة

القراءة هي مهارة مدى الحياة ، والأشخاص الناجحين لا يتوقفون عن قراءة الكتب الجديدة . سواء كانت خيالية أو واقعية ، فإن الكتب تساعد في منحك فهمًا أكبر للعالم من حولك . فتقدم الكتب لك شخصيات جديدة ، بيئات جديدة ، ثقافات جديدة ، فلسفات جديدة ، وأفكار جديدة ، وربما تساعدك على بناء مهارات جديدة (حتى إذا كنت تقرأ قصصاً) . وبالمثل ، تساعد القراءة بانتظام على بناء المفردات الخاصة بك وإدراكك ، مما يمنحك المزيد من مهارات التواصل ويجعلك تتحدث قليلاً في أثناء اجتماعات العمل المربكة .

التعليم المستمر

يجب ألا يتوقف التعليم عند تعليم الكلية ، ويجب ألا يقتصر على الجامعات والمعاهد . أكثر الاشخاص نجاحاً في العالم هم الذين لا يتوقفون عن التعلم أبداً . إنهم دائماً يدمجون المهارات الجديدة لسيرتهم الذاتية في العمل وتعلم جوانب أخرى جديدة من العالم من حولهم . الدورات التدريبية لا يصعب العثور عليها ، لا سيما في العصر الحديث . تقدم العديد من الكليات المحلية دورات مجانية ، ويمكنك الاطلاع على المنتديات أو التجمعات المحلية للعثور على ورش عمل جماعية . ولا تقلل من شأن قيمة الدورات المجانية عبر الإنترنت . إذا كان لديك عروض مجانية واتصال بالإنترنت ، يمكنك البدء في تعلم مهارة جديدة .

الاعمال التطوعية

العمل التطوعي ، بغض النظر عن مكانه أو كيفيته ، فهو مفيد لك ولمجتمعك . سواء كنت تساعد على تنظيف الطريق السريع ، أو العمل في مطبخ ، أو تقديم الإرشاد لمجموعة من المهنيين الشباب ، فإنك تساهم بوقتك نحو تحسين المجتمع من حولك . يدرك المحترفون الذين يسعون للنجاح أهمية خدمة المجتمع ، ويشعرون بالسعادة بسبب خدمتهم . إن التطوع هو أيضًا خبرة في تكوين العلاقات ، حيث ما يقدمه لك الآخرين يمكنه ، بطريقة أو بأخرى ، مساعدتك في دفع مسيرتك إلى الأمام .

التواصل والعلاقات بالآخرين

توجد العديد من طرق التواصل خارج نطاق ساعات العمل . وقد تشمل وجبات الإفطار في نهاية الأسبوع والحفلات والتجمعات . يرغب الأشخاص الناجحون في الخروج من مناطق الراحة في محاولة للقاء أشخاص جدد ، بغض النظر عن أي ظروف مهنية تحيط بهم . فهم لا يهتمون بالضرورة بمقابلة أشخاص ليحققوا أهداف عملية أو العثور على موظف جديد ، ولكن لأنهم ببساطة يحبون التحدث إلى الناس ومقابلة الناس ، والنجاح يتبعهم بطبيعة الحال . كلما زادت شبكة جهات التواصل لديك ، زادت الفرص المتاحة أمامك .

الاهتمام بالهوايات

قد يبدو التركيز على العمل بشكل حصري بمثابة مسار سريع للنجاح . فتوجيه جهدك الكامل لعملك والقيام به خلال أسبوع واحد في حين أنه قد يستغرق أسبوعين ، لكن هذا النهج له جانب سلبي سيئ يضغطك ، ويؤدي إلى الإرهاق ، ويمنعك من تطوير المهارات في أي مجال آخر . من ناحية أخرى ، حاول العثور على هواية ومتابعتها لتساعدك في تخفيف التوتر ، وبناء المهارات التي تكمل المهارات التي تستخدمها في العمل . إن الموهبة هي بمثابة نَفَس من الهواء المنعش الذي يبقيك على الأرض ، وإذا كانت هواية اجتماعية ، فإنها توفر أيضًا فرصًا للتواصل .

قضاء بعض الوقت مع الأسرة والأصدقاء

عملك ليس كل شيء ، فالتركيز أكثر من اللازم على حياتك المهنية هو تخريب ذاتي ، بغض النظر إذا كان هذا بديهي أن تهتم بالعمل بشكل زائد . إذا كنت تريد أن تكون ناجحًا في حياتك ، فعليك تحديد أولويات علاقاتك الشخصية ، علاقتك مع أصدقائك وأفراد عائلتك . فمهما كنت تريد أن تكون ناجحاً وتسلقت سلم الشركات بسرعة ، لا يمكنك إهمال أصدقائك وعائلتك .

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *