اسم فرس الرسول

- -

الفرس، أحد الحيوانات الثديية التي عرفها الإنسان منذ القدم و التي كانت تستخدم في البداية بهدف التفاخر و أيضا التباهي ثم استخدمت بهدف النقل والركوب وأيضا الجر، والتي أصبح لها مكانة فيما بعد في خوض المعارك والحروب، وكان لها أهمية خاصة عند الرسول، و هنا نتعرف على اسم فرس الرسول ولم ولى الرسول تلك الأهمية للفرس!.

الفرس في حياة الرسول

حث الرسول على اقتناء الفرس حيث أن الفرس لا يخاف أي نزاع وقد استفاد الرسول بالأفراس في انتشار الإسلام في كافة المناطق المجاورة حيث كانت أحد أهم الوسائل المستخدمة بهدف الجهاد في سبيل الله، ووصف أنثى الفرس بالكنز وذلك يعود إلى قدرتها العالية على العدو وسرعتها الكبيرة إضافة إلى مزاياها من المرونة والخفة والرشاقة.

اهتمام العرب بالخيل

وقد اعتنى العرب بالأفراس عناية شديدة وأطلقوا عليهم أجمل الأسماء وكتبوا العديد من البيوت الشعرية التي تمدح الأفراس، كما كانوا يهنئون بعضهم على اقتناء فرس جديد وعند ولادة فرس جديد.

أسماء فرس الرسول

وكان للرسول عدة أفراس و خيول نستعرض أسمائها وصفاتها لكم.

السكب

وهو أول فرس اقتناه الرسول وأول فرس استخدمه في الغزوات، اشتراه بمبلغ قدره عشرة أوراق وكان اسم الفرس الضرس وغير الرسول اسمه إلى السكب والتي تعني خفيف وكثير الجري، ويتصف فرس السكب بأنه أغر محجل، كميت، أدهم، وأيضا طلق اليد اليمنى.

المرتجز

وهو ثاني الخيول التي اقتناها الرسول وقد كان فرس أشهب، وقد أطلق عليه اسم المرتجز بسبب كثرة وحسن الصهيل الذي يطلقه وكأنه يقوم بإنشاد زجرا.

اللحيف

وهو الفرس الذي أهداه فروة بن عمرو الجذامي للرسول، وسمي اللحيف حيث وصف كأنه كان مستخدما ذنبه يلحف الأرض من طول ذنبه الذي كان يغطي الأرض.

اللزاز

وهو الفرس الذي أهداه المقوقس عظيم القبط إلى الرسول، واسم اللزاز يعني الملتصق حيث وصف الفرس بأنه شديد الالتصاق بالفرس الذي يطارده من قوة وشدة سرعته.

الظرب

وهو أحد هدايا فروة بن عمرو الجذامي للرسول، وقد تم تسميته الظرب نظرا لكبر حجمه وأيضا نظرا للقوة التي يتميز بها والصلابة.

سبحة

فرس جميلة وشقراء اشتراها الرسول من رجل أعرابي وكان المقابل عشرة من الإبل، سميت سبحة نظرا لسرعتها في الجري والعدو.

الورد

– هدية من تميم الداري إلى الرسول، وقام الرسول بإهدائه إلى عمر بن الخطاب، وسمي الورد نظرا للونه الوردي بين اللون الكميت واللون الأشقر.

– وهذه أسماء أفراس الرسول المتفق عليها والتي تتميز بأسماء جميلة تبعا لصفات الفرس التي تميزه، وذكر أن اسم فرس الرسول الذي كان يمتطيه هو السكب، ونستعرض لكم أسماء الأفراس التي ذكرت أنها تخص الرسول ولكن غير متفق عليها حيث اختلف الرواة في عدد الأفراس التي اقتناها الرسول.

ذو العقال

العقال هو مرض ما يصيب الدواب بشكل عام وتكون الإصابة في الأرجل، وسمي الفرس بهذا الإسم بهدف تفادي شر الحسد عنه.

ذو اللمة

اللمة تعني الشعر الطويل الذي يغطي ويتخطى شحمة الأذنين، وسمي هكذا لأن شعره كان يصل إلى المنكبين.

الأدهم

الفرس الأسود الملقب بأنه ملك الأفراس والخيول.

المرتجل

وهو الفرس الذي يشعل ويقدح النار مستخدما زنوده.

السرحان

وكلمة السرحان هي الاسم الآخر للذئب.

اليعسوب

وهو اللقب الذي يطلق على قائد خلية النحل، وأيضا ذكر النحل.

البحر

ويطلق على الفرس هذا الاسم نظرا للميزة التي يحملها وهي كثرة الجري والعدو، كما ذكر أيضا أنه سمي بحر نظرا لوجود صفة مشتركة بين الفرس والبحر من حيث أن جري الفرس لا ينفد كما أن ماء البحر لا ينفد.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

esraa hassan

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *