كيفية استخدام زيت جوز الهند لعلاج الإمساك

زيت جوز الهند هو علاج طبيعي جيد جدًا للإمساك لأنه يعمل كمُلَيِّن فعال عند استخدامه بالكمية المناسبة . كما أنه يخفف من البراز الصلب ويمنع الفتق الخطير أو النزيف الذي يمكن أن يحدث عندما تضطر أو تضغط بشدة أثناء حركات الأمعاء . أما بالنسبة لتصنيف هذا الزيت في وزارة الزراعة الأمريكية ، فإنه غني بالدهون التي تساعد على تحسين الصحة .

معلومات عن زيت جوز الهند

يحتوي زيت جوز الهند على الأحماض الدهنية متوسطة السلسلة ، والتي تعمل على تحفيز الخلايا التي في القولون وفي المسالك الهضمية ، مما يزيد من كفاءة الطاقة والتمثيل الغذائي لهذه الخلايا . هذا يمكن أن يحسن معدل الهضم لديك ويستوعب المزيد من العناصر الغذائية ، بينما يقوم أيضًا بتحريك البراز عبر الجهاز الهضمي بمعدل طبيعي (أو أسرع) .

بالمقارنة مع الأحماض الدهنية الطويلة السلسلة ، فإن الدهون الموجودة في زيت جوز الهند أصغر وبالتالي يمكن أن تمر من خلال أغشية الخلايا بسهولة ، دون الحاجة للأنشطة الإنزيمية . مما يسهل على الجسم هضمها ، وعادةً ما يتم نقلها مباشرةً إلى الكبد ليتم تحويلها إلى طاقة ، بدلاً من تخزينها كدهون .

الإمساك ودور زيت جوز الهند

عادةً ما يكون الإمساك في شكلين ، حاد أو مزمن . قد يحدث الإمساك الحاد بعد فترة طويلة من الخيارات الغذائية السيئة ، أو الجفاف . بالنسبة لهذه الحالات الحادة ، يمكن لزيت جوز الهند وأحماضه الدهنية متوسطة السلسلة تخفيف أعراضها بسرعة ، بما في ذلك إلتهاب الأنسجة حول الشرج ، والقضاء على الدم في البراز ، وسوء امتصاص المغذيات .

لكن بالنسبة لمرضى الإمساك المزمن ، والذي يحدث غالبًا بسبب الاستخدام طويل الأمد لبعض الأدوية ، أو الجفاف المزمن ، أو بعض الحساسية الغذائية ، أو نقص الفيتامينات ، يمكن أن يكون زيت جوز الهند إضافة منتظمة لنظامك الغذائي من أجل تخفيف البراز ومكافحة العديد من أكثر الشكاوى الشائعة من الذين يعانون من الإمساك .

كيفية استخدام زيت جوز الهند للإمساك

إستخدام زيت جوز الهند في حالات الإمساك عند البالغين

قم بقياس 1/2 ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند واخلطه في عصير من اختيارك . يجب أن يكون هذا عصيرًا طبيعيًا بالكامل ، ويفضل عصيرًا طازجًا ، بدلاً من العصير المملوء بالمواد الحافظة والنكهات الاصطناعية والسكريات . يمكنك أيضًا مزج زيت جوز الهند في ماء دافئ ، أو حتى مزجها مع عصير صحي أو شوفان في الصباح .

يجب تكرار هذه العملية قبل 30 دقيقة تقريبًا من كل وجبة . فيحتاج جسمك إلى وقت للتكيُّف مع هذه المادة الجديدة التي تعمل على المسالك الهضمية ، لذا فإن البدء بكمية صغيرة من الزيت أمر حكيم . قم ببطء بزيادة كمية زيت جوز الهند الذي تستخدمه كل يوم ، مع ملاحظة تأثيره على أعراض الإمساك .

يجد معظم الناس أن ما بين ملعقة وملعقتين للزيت (إجمالاً) يومياً كافية للقضاء على مشاكل الإمساك . ومع ذلك ، يحتاج بعض الأشخاص إلى 3 أو 4 ملاعق طعام يوميًا ، في حين أنه قد يجد البعض الآخر الراحة مع قليل من معلقتين أو ثلاث ملاعق صغيرة . إذا كنت تستخدم كمية زائدة من زيت جوز الهند ، فإنك تخاطر بأن تتطور النتائج إلى حالة الإسهال . تذكر ، زيت جوز الهند هو ملين قوي ، والجميع يختلف ، لذلك يجب استخدام الكمية المناسبة التي تعمل مع جسمك .

إستخدام زيت جوز الهند في حالات الإمساك للأطفال الصغار

يحتاج الأطفال الصغار إلى كمية صغيرة نسبيًا من زيت جوز الهند لتهدئة الإمساك . ببساطة ، إضافة ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند إلى زبادي الصباح أو في خليط فطيرة ، سيساعده بسرعة إلى التبرز مرة أو مرتين بشكل صحي يومياً . إذا لم يفلح ذلك ، فحاول إضافة كمية مماثلة من زيت جوز الهند إلى وجبات أخرى على مدار اليوم .

إستخدام زيت جوز الهند في حالات الإمساك عند الرضع

لضمان عدم إصابة الرضيع بحساسية من الزيت ، ضع القليل من زيت جوز الهند على الجلد الداخلي لكوع الرضيع لمعرفة ما إذا كان الجلد يمتص زيت جوز الهند دون رد فعل . إذا كان الأمر كذلك ، أضف نصف ملعقة صغيرة إلى وجبة الإفطار مع سائل كافي ، حيث أن كلاهما ضروري لحركات الأمعاء الصحيحة . إذا لم ينجح هذا ، فعليك بزيادة الجرعة إلى ملعقة صغيرة مع وجبة الغداء وهكذا . للأسبوع الأول أو نحو ذلك ، لا تتجاوز 5 ملاعق صغيرة في اليوم كحد أقصى . يجب أن يكون هذا أكثر من كافٍ لتحفيز الأمعاء عند الرضيع .

إستخدام زيت جوز الهند في حالات الإمساك أثناء الحمل

ملعقة واحدة من زيت جوز الهند الممزوج بالماء الدافئ أو الحليب قبل كل وجبة يساعد بشكل كبير في تخفيف البراز ومنع الإمساك المؤلم أثناء الحمل . ومع ذلك ، يمكن أن يكون سبب الإمساك بسبب أشياء كثيرة تحدث أثناء الحمل ، بما في ذلك نقص الفيتامينات ، والتشنج العضلي أو التقلبات الهرمونية . إذا لم ينجح علاج ملعقة الطعام بعد أسبوع أو نحو ذلك ، تحدثي إلى طبيبك حول حالة الإمساك وفسري ما قمتي به لتخفيف حدته .

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Marianne Abou Negm

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *