العلاقة بين الصداع والمعدة

الصداع من الأعراض التي تحدث بشكل متكرر للكثير من الناس بجون النظر إلى المسبب الرئيسي لتلك المشكلة، فمن الممكن أن يعرض الشخص إلى الصداع نتيجة الكثير من الأعراض المختلفة أو الإصابة بمرض ما، والصداع من الأشياء التي يتعرض لها الإنسان في مختلف المراحل العمرية المختلفة، ويوجد اليوم الكثير من المسكنات التي تساهم في تخفيف ذلك الألم ولكنها ليست علاج جذري وفعلى لذلك المرض.

الصداع وألم المعدة

حيث قد أفادت الكثير من الدراسات على أن الصداع الذي يحدث اليوم لمن يعانون من مشاكل المعدة والتي تتمثل في الإسهال والإمساك وارتجاع المرئ والكثير من المشاكل الأخرى أكثر بكثير من المشاكل التي تحدث للأشخاص العاديين، لذا إذا كنت تعاني من مشاكل المعدة فأنت معرض إلى الصداع بشكل أكبر من العادي، لذا على من يعاني من مشاكل في المعدة الأخذ في الاعتبار الأدوية التي يتناولها حتى لا تؤثر سلبا عليهم.

فالكثير من المسكنات لديها الكثير من الأعراض الجانبية والتي تضر بالمعدة بشكل كبير لذا من الأفضل معالجة مشاكل المعدة حتى لا يصبح الصداع من الأمراض المزمنة فيما بعد.

سباب التعرض إلى الصداع

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدى إلى الإصابة بالصداع والتي من بينها ما يلي.

1- أسباب عضوية

حيث من الممكن أن يكون الصداع عرض من أعراض مشاكل صحية ما والتي من بينها التعرض إلى ارتفاع ضغط الدم والخشونة في فقرات العنق وبعض من مشاكل الجهاز الهضمي ومن الممكن أن يكون نذير خطر عن التعرض إلى مشاكل خطيرة في الجسم والتي من بينها نزيف المخ والأورام التي من الممكن أن تصيب المخ.

2- أسباب نفسية

كما أكدت الكثير من الأبحاث على أن ما نسبته 90% من حالات الصداع تحدث نتيجة القلق والتوتر والمشاكل النفسية.

أنواع الصداع في الرأس

يوجد عدة أنواع من صداع الرأس وكل منهم يحدث نتيجة التعرض إلى مشكلة ما وهما على النحو التالي.

1- صداع التوتر وهو ذلك الصداع الذي يحدث نتيجة وجود شد في عضلات الرأس.

2- الصداع النصفي وهو أن يتعرض الرأس إلى الصداع الشديد مع وجود الكثير من الأعراض الأخرى.

3- نوبات الصداع المتكرر وهو أن يتعرض الرأس إلى صداع بشكل متكرر ولك فترة ثابتة أو متغيرة ولكن هنا يحدث الصداع كل فترة.

4- الصداع العنقودي وهو أن يشعر المريض بألم شديد في أحد الجوانب بالرأس ومن الممكن أن يتكرر خلال فترات معينة.

5- الصداع الناتج عن الجيوب الأنفية وهو أن يشعر المريض بألم حاد في مقدمة الرأس والذي ينتج عنه التعرض إلى مشاكل في الجيوب الأنفية من بينها التورم والالتهابات.

خطوات علاج صداع الرأس

من الممكن معالجة مشكلة صداع الرأس من خلال الكثير من الخطوات والتي من بينها ما يلي.

1- أن يتعرض الجسم إلى الحرارة أو البرودة فمن الممكن أن تقوم بأخذ حمام دافئ ووضع كمادات ماء دافئ على الرأس أن تفيد في التخلص من مشكلة صداع الرأس أو من خلال عمل كمادات من الماء البارد على الرأس فكل من الحالتين مهمين في التخلص من الصداع بطريقة طبيعية.

2- تناول كميات كبيرة من الماء فمن الممكن أن يكون الجفاف واحد من بين الأسباب التي أدت إلى حدوث الصداع لذا من الأفضل أن يتم تناول كميات من الماء البارد وأنت جالس بهدف التخلص من الصداع على الفور.

3- اللجوء إلى المشروبات العشبية أو الزيوت الطبيعية حيث أن الكثير من الزيوت العطرية والتي من بينها زيت النعناع تعد من الحلول الفعالة في التخلص من الصداع، كما أن تناول بعض المشروبات العشبية المهدئة تساعد في الاسترخاء والتخلص من الصداع بشكل تدريجي.

4- تجنب الجلوس لفترة طويلة أمام الحاسوب أو مشاهدة التلفاز حيث أن الجلوس لفترة أمام أي من تلك الأشياء يزيد من التعرض إلى الصداع وفي حالة أن تطلب الأمر الجلوس لفترة أمامهم من الأفضل أن يتم أرتداء النظارات الواقية من الأشعة الصادرة عنهم، على أن تعمل على إغلاق العينين كل فترة حتى لا تتعرض إلى الجفاف.

5- تجنب تناول المزيد من الحلويات والمأكولات السكرية بشكل عام حيث أنها تزيد من الإصابة بالصداع ومن الأفضل استبدال تلك الأشياء بالفواكه.

6- تنظيم عملية النوم حيث أن كثرة السهر لفترة متأخرة من اليوم تزيد من التعرض إلى الصداع ولابد وأن يحصل الجسم على فترة كافية من النوم على مدار اليوم حتى لا يتعرض الدماغ إلى الصداع.

7- تجنب تناول العلكة لفترة طويلة بالإضافة إلى قلة تناول العصائر المثلجة حيث أن تلك الأشياء تزيد من فرصة التعرض إلى الصداع كما أن الملح والأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الدهون تعد من بين المسببات الهامة للتعرض إلى الصداع.

8- تناول بعض مسكنات الصداع تعد تلك الطريقة من الحلول المؤقتة لعدم الشعور بالصداع ولكن لا يعد حل جذري لمشكلة الصداع ومن الأفضل تناول تلك الأدوية تحت إشراف

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *