أسباب عسر الهضم عند الأطفال

- -

عندما يكون الأطفال صغارا يكون الوالدان لديهم التحكم الكامل في نظامهم الغذائي ، ومع ذلك عندما يكبر الطفل ويتقدم في المدرسة ، سيكون من الصعب تتبع ما يأكله بالخارج ، ففي كثير من الأحيان لا يولي الأطفال اهتمامًا كبيرًا بتناول طعامهم ويميلون إلى تناول أطعمة غير مناسبة لهم ، مما يتسبب في إحداث عسر الهضم أو الارتجاع الحمضي في معدتهم .

ما هو عسر الهضم عند الاطفال

عسر الهضم يحدث في الجزء العلوي من بطن الطفل ، عندما يأكل شيئًا لا يتوافق معه أو يأكله بسرعة كبيرة ، يمكن أن يكون مصحوبًا بالانتفاخ والغثيان والحرقان والتجشؤ في معظم الحالات ، وكثيرا ما ينظر إلى عسر الهضم لدى الأطفال بأنه ليس مشكلة كبيرة وليس سببا للقلق الشديد ، وسوف يتحسن الأمر في غضون ساعات قليلة .

أسباب عسر الهضم عند الأطفال

يحدث عسر الهضم عادة عندما يتجاوز الحمض الموجود في المعدة البطانة الواقية للجهاز الهضمي مما يؤدي إلى التهاب وتهيج في الجزء العلوي من البطن ، وبفهم سبب عسر الهضم عند الأطفال يتم تقديم العلاج المناسب ، ومن بعض الأسباب الشائعة :

 الأدوية

من المعروف أن بعض الأدوية تسبب عسر الهضم وحرقة للأطفال ، فإذا كان لدى الطفل دواء يحتوي على عنصر نترات ، هذا يمكن أن يسمح لحمض المعدة بالتسرب مسببا هياجا للجهاز الهضمي .

كما يمكن للأدوية المضادة للالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs) مثل الإيبوبروفين أن تغيّر أيضًا من أداء الجهاز الهضمي وتتسبب في اشتداد الأحماض الموجودة في المعدة مسببة عسر الهضم .

مرض الجزر المعدي المريئي (GERD)

تحدث هذه الحالة بسبب تكرار حالات عسر الهضم عند الأطفال مما يسبب التهاب وتهيج في المريء ، وهنا سيحتاج الأمر إلى مساعدة طبية .

السمنة

تؤدي السمنة إلى زيادة الضغط على بطن الطفل مما يؤدي إلى ارتجاع الحمض في المريء في كل مرة يأكل فيها الطفل .

الفتق

فتق الحجاب الحاجز هو حالة يتم فيها رفع المعدة ضد الحجاب الحاجز الذي يصد المريء ، هذا يمكن أن يسبب هضم غير فعال .

قرحة المعدة أو سرطان المعدة

في حالة الإصابة بقرحة المعدة ، يكون جدار المعدة يعاني من تقرحات مفتوحة تسهم في مشكلة عسر الهضم ، ومن الممكن أيضًا أن تؤدي حالات متكررة من عسر الهضم إلى ظهور حالة صحية خطيرة جدًا مثل سرطان المعدة ، لذا فهذه القروح تتطلب التدخل الطبي المناسب ، فإذا تركت دون علاج فإنها يمكن أن تؤدي إلى الكثير من المشاكل الصحية للطفل .

عدوى هيليكوباكتر بيلوري

وهي شكل من أشكال العدوى في المعدة مع عسر الهضم ، هذه العدوى يمكن أن تؤدي إلى قرحة المعدة أو السرطان ، فمن الأهمية أن تستشير الطبيب للتحقق من وجود عدوى في حالة تعرض طفلك لعسر هضم شديد بشكل منتظم .

 الإجهاد

الإجهاد والقلق يمكن أن يسبب عدم انتظام الأكل و هذا يمكن أن يؤدي إلى عسر الهضم .

أعراض عسر الهضم عند الاطفال

أول علامة على عسر الهضم هي ألم في منطقة البطن العليا تحدث مباشرة بعد تناول الطعام ، و في حالات عسر الهضم الشديد قد يشتكي طفلك من ألم ومغص غير محتمل ، بعض العلامات الشائعة لعسر الهضم هي :

الانتفاخ

التجشؤ

الارتجاع الحمضي الذي يتسبب في تسرب الطعام أو السوائل من المعدة إلى الفم

غثيان

قيء

علاج حالات عسر الهضم عند الأطفال

في حين أن معظم حالات عسر الهضم عند الأطفال لا تتطلب العلاج من طبيب ، إلا في حالة استمرار الأعراض لأكثر من بضع ساعات ، قد تحتاج وقتها إلى زيارة الطبيب ، سيقوم الطبيب بإجراء تشخيص عن طريق الضغط على المنطقة المحيطة بالمعدة لفهم موقع الألم ، ستحتاج إلى إخبار الطبيب بكل التفاصيل المتعلقة بالأعراض وعادات تناول طعام طفلك وإعطائه معلومات عن أي دواء يأخذه طفلك .

واستناداً إلى التشخيص ، قد يصف أدوية أو يوصي بإجراء المزيد من الاختبارات مثل الأشعة السينية أو فحص البطن ، إذا اشتبه في الإصابة بالعدوى ، فقد يُطلب أيضًا إجراء اختبار البول والبراز ، وفي حالات نادرة للغاية قد يحتاج إلى التنظير الداخلي ليتمكن من إلقاء نظرة أفضل على الجهاز الهضمي .

تعطى مضادات الحموضة الخفيفة لعلاج عسر الهضم لدى الأطفال في البداية ، فإذا كان عسر الهضم من حين لآخر وليس له سبب كامن ، فسوف يُطلب منك تغيير حمية طفلك وتجنب بعض الأطعمة ، وإذا كان طفلك يعاني من عسر هضم منتظم أثناء الليل ، فسوف يطلب منك تناول العشاء قبل النوم بساعتين أو ثلاث ساعات .

يمكن منع عسر الهضم الناجم عن التوتر والقلق من خلال التعامل مع السبب الجذري والتأكد من توفير بيئة خالية من الإجهاد لطفلك ،.

كيفية الوقاية من عسر الهضم

إذا كان لدى طفلك جهاز هضمي حساس ، فمن المهم أن تضع بعض القيود الغذائية ، ابق طفلك بعيدًا عن أكل أي شيء لا يتناسب مع معدته ، ويمكنك اتباع النصائح التالية لمنع عسر الهضم لدى الأطفال :

تجنب المواد الغذائية الدهنية

الحد من كمية الشوكولاتة

علّم طفلك أن يأكل ببطء ويمضغ طعامه بشكل صحيح

لا تسمح لطفلك أن يتراكم عليه الإجهاد غير الضروري الذي يمكن أن يؤثر على صحته

لا تدعه يبدأ نشاطًا بدنيًا فورًا بعد تناول الوجبة ، اطلب منه الانتظار لمدة ساعة على الأقل قبل الركض أو اللعب .

العلاجات المنزلية

يمكن تخفيف حالات خفيفة من عسر الهضم الشائعة في الأطفال ، ومن بعض أفضل العلاجات المنزلية لعسر الهضم عند الأطفال هي:

الأناناس

الأناناس غني بالأحماض القوية ومعروف لتحييد وتنظيم نظام الأمعاء أثناء مساعدة الهضم .

الليمون

كوب من عصير الليمون هو واحد من أفضل العلاجات المنزلية لعلاج عسر الهضم ، إنه آمن ويمكن أن يوفر الإغاثة في أقل من 48 ساعة .

الكزبرة

خذ قطعتين من أوراق الكزبرة واخلطها مع الحليب الدافئ واجعلي طفلك يشربه على معدة فارغة في الصباح ، هذه العشبة علاج فعال وسريع لعسر الهضم .

أوراق النعناع

مضغ أوراق النعناع علاج لمعظم المشاكل المتعلقة بالمعدة ، فأوراق النعناع تساعد على تقلص القناة الهضمية ، ومن المعروف أيضا أنه يكون علاجا فعالا لالتهابات المعدة وحرقانها .

الزنجبيل والليمون والعسل

مزيج من هذه المكونات الطبيعية الثلاثة يمكنها تهدئة المعدة والجهاز الهضمي .

خل التفاح

خل التفاح هو علاج رائع لمعظم الأمراض وعسر الهضم ، بإضافة ملعقة من خل التفاح والعسل في كوب من الماء وتخلط جيدا ، ويعطى هذا الشراب للطفل لتهدئة الجهاز الهضمي .

الكمون

الكمون يمكن أن يزيد من إفراز الإنزيمات من البنكرياس والمساعدة على الهضم ، سوف تحتاج إلى تحميص الكمون وسحقه ، اخلط هذا المسحوق في كوب من الماء وأعطيه لطفلك ليشربه .

الفواكه

الفواكه مثل التفاح والكمثرى والموز وغيرها غنية بالألياف وهي علاجات فعالة لتهدئة وتحفيز الجهاز الهضمي وأيضا منع عسر الهضم ، من الأفضل جعل الفواكه جزءًا من النظام الغذائي اليومي لطفلك .

شاي الاعشاب

هناك العديد من أنواع الشاي العشبية مثل النعناع و شاي البابونج التي تقدم راحة كبيرة في حالة عسر الهضم ، إذا شعر طفلك بأي إزعاج أو عسر هضم بعد تناول وجبة ثقيلة ، يمكن لشاي الأعشاب أن يوفر راحة فعالة .

المراجع:
الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Tasneim

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *