معلومات عن مصفاة الدقم

يعد مشروع مصفاة الدقم من أهم المشاريع المشتركة بين كل من شركة النفط في عمان وشركة البترول الكويتية العالمية، ويقع هذا المشروع بقلب المنطقة الإقتصادية التي تخص الدقم وتتميز هذه المنطقة بأنها ذات موقع إستراتيجي متميز، فهي تقع على خطوط النقل البحري الأساسية ببحر العرب.

كما يعتبر هذا المشروع أيضًا جزء هام من الرؤية العمانية الشاملة التي قامت حكومة عمان برسمها من أجل تحقيق النمو الإقتصادي المتميز والقوي وسوف تلعب مصفاة الدقم دور هام ف تحويل المنطقة لمركز صناعي متقدم والسعي لنشر التنمية الإقتصادية في جميع البلدان المختلفة كلها أيضًا، وسوف نتعرف من خلال المقال على معلومات أكثر عن مشروع مصفاة الدقم في عمان.

معلومات  أكثر عن  مشروع مصفاة الدقم

يعتبر من أشهر المشاريع في عمان، ويتميز هذا المشروع بأنه ذات موقع إستراتيجي مهم جعله يكتسب ميزة تنافسية فهي يقع على مسار خطوط الشحن البحري الدولية التي تقع على المحيط الهندي وكذلك بحر العرب، وساعد ذلك على تسهيل جميع أنشطة النقل البحري سواء من المنطقة أو إلي المنطقة، ومن المفترض أن تصل الطاقة التكريرية بهذا المشروع عند البدء في عمل مصفاة الدقم إلى 230.000 ألف برميل يومياً، وتساعد هذه الطاقة على إنتاج كمية كبيرة من الديزل ووقود الطائرات وكذلك غاز البترول.

ولقد تمكنت شركة النفط في عمان من أن تنتهي من جميع الأعمال الخاصة بتمهيد الموقع الذي سوف تقام عليه المصفاة الجديدة والتي ضمت حفر أكثر من 12 مليون متر مكعب من التربة وذلك على مساحة وصلت لحوالي 900 هكتار، ومن الملاحظ  أيضًا أنه خلال الفترة الأخيرة تمكنت شركة النفط العمانية من تقييم العطاءات الفنية الخاصة بالحزمتين الأولى والثانية والتي تشمل على وحدات المعالجة الأساسية للمرافق والخدمات، وحثت جميع الشركات أيضًا على أن تقوم بتقديم عطاءاتها التجارية المختلفة.

ومن الجدير ذكره أيضًا أنه تم دعوة كافة الشركات المؤهلة سابقًا من أجل تقديم عطاءاتها لإبرام وتنفيذ الأعمال الهندسية والإنشائية وكذلك المشتريات من أجل الحزمة الثالثة، والتي شملت على المرافق الخارجية للمشروع مثل رصيف تصدير وتخزين كافة المنتجات في الدقم وكذلك خزانات النفط الخام التي توجد برأس المركز وجانب خط الأنابيب بمسافة 80 كيلو متر تعمل على إتصال رأس المركز بمجمع المصفاة.

أهمية مشروع مصفاة الدقم

يعتبر هذا المشروع من أهم المشاريع الكبرى التي سوف تقام في المنطقة الإقتصادية الخاصة في منطقة الدقم، فعن طريق هذا المشروع سوف يتم تحويل منطقة الدقم لتصبح واحدة من أضخم المراكز الصناعية والإقتصادية بها، وسوف يترتب على ذلك إستثمار الكثير من الإيجابيات التي توجد بالمجتمع المحلى عن طريق دعم مبادرات القيمة المحلية سواء عن طريق الإستفادة بالكفاءات البشرية المحلية أو عن طريق تمكين الموردين المحليين أيضًا.

ومن الجدير ذكره أيضًا أن مشروع مصفاة الدقم يدل على قوة التعاون بين دولة الكويت وعمان، فخلال هذا المشروع تم الإستفادة من جميع خبرات المساهمين به من أجل بناء مصفاة تكون لديها القدرة على منافسة جميع الشركات في دول العالم المختلفة وذلك سواء من ناحية الكفاءة أو الإنتاج، وبالتأكيد سوف يدل ذلك على مدى عظمة هذا المشروع الذي سوف يفخر به أهل عمان بإعتباره قادر على منافسة جميع المصافي العالمية سواء من ناحية الخدمات أو المنتجات.

نبذة مختصرة عن المساهمون بمشروع مصفاة الدقم في عمان

لقد ساهم في تأسيس هذا المشروع كل من شركة بترول الكويت العالمية وكذلك شركة النفط العمانية، وقامت كل شركة منهما بدور هام في مجال تأسيس وإنشاء مشروع مصفاة الدقم وسوف نتعرف بالتفصيل عن أهم المعلومات عن  هاتين الشركتين:

1- شركة بترول الكويت العالمية، لقد تم تأسيس هذه الشركة في عام 1983 تحت شعار القوانين البريطانية، وتعمل كشركة استثمارية لمؤسسة البترول الكويتية المتخصصة في صناعات الشق السفلي، وبالتالي فهي تعتبر واحدة من أضخم عشر تكتلات للطاقة على مستوى دول العالم المختلفة، وتعمل هذه الشركة على تصفية وتسويق الوقود وكذلك زيوت التشحيم والمشتقات النفطية الأخرى خارج دولة الكويت، فمن الملاحظ أن أنشطة هذه الشركة تتركز على وجه التحديد في كل من دول أوربا وكذلك دول الشرق الأقصى، ويطلق على هذه الشكرة العلامة التجاريةQ8 أيضا.

2- شركة النفط العمانية تعتبر هي الشركة المساهمة أيضًا لمشروع مصفاة الدقم، وهي واحدة من الشركات التجارية التي ترجع في ملكيتها بشكل كامل لحكومة عمان، ولقد تم تأسيس شركة النفط العمانية خلال عام 1996 للإستثمار في مجال قطاع الطاقة بعمان وخارجها أيضًا، ولقد قامت هذه الشركة بجهود عديدة وعظيمة في مجال تنويع الاقتصاد بسلطنة عمان، كما عملت أيضًا على تعزيز جميع استثمارات القطاع الخاص سواء الأجنبي أو القطاع العماني أيضًا وذلك من خلال  دورها الواضح والهام في المشاركة في جميع مشاريع الطاقة وجميع المشاريع الأخرى التي تكون على صلة بذلك.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *