أكبر الدول المنتجة للذهب في العالم

- -

الذهب واحد من أندر العناصر في العالم ، ويشكل ما يقرب من 0.003 جزء في المليون من القشرة الأرضية .

أهمية الذهب عالميا

يعتبر إنتاج الذهب مهم جدا ، ويتأثر سعره بالاتجاهات والتأثيرات الاقتصادية ، فالذهب لديه طلب تجاري لأنه يستخدم قي تصميم الحلي والمجوهرات ، وعليه أيضا طلب مالي حيث تشتري البلدان الذهب كإجراء دفاعي للحماية من التضخم واستقرار الاقتصاد وتجنب الكوارث الاقتصادية ، كما أن لديه استخدامات صناعية في التقنيات مثل الهاتف الذكي والشرائح الذكية ، وتعد أكبر ثلاث دول تمتلك أكبر عدد من احتياطي الذهب من الأقل إلى الأكثر هي إيطاليا وألمانيا والولايات المتحدة ، وذلك اعتبارًا من يونيو 2016 .

إجمالي ما ينتجه العالم من الذهب

في عام 2017 ، بلغ إنتاج مناجم الذهب العالمية 3.247 طنًا ، وانخفض هذا الرقم بمقدار 5 أطنان عن العام السابق ويمثل أول انخفاض سنوي منذ عام 2008 ، وفقًا لاستطلاع GFMS Gold Survey 2018 ، وكانت الأسباب الكامنة وراء هذا الانخفاض في الإنتاج المخاوف البيئية ، والقمع لعمليات التعدين غير القانونية وكذلك ارتفاع تكاليف الاستخراج .

هذا يثير سؤالا هل تم الوصول إلى ذروة استكشاف الذهب ؟ أي بمعنى هل تم اكتشاف كل الذهب الموجود بالفعل ، وعلى المستكشفين البحث عن طرق أعمق للعثور على رواسب يمكن استخراج الذهب منها ، فعلى سبيل المثال كانت جنوب إفريقيا في يوم من الأيام أكبر دولة منتجة للذهب حتى الآن ، حيث قامت بإنتاج أكثر من 1000 طن في عام 1970 ، ولكن الإنتاج السنوي قد انخفض بشكل مطرد منذ ذلك الحين. ومن جانب آخر ظهرت العديد من الدول في السنوات القليلة الماضية كمنتجات للذهب ، وكان قد شهد الإنتاج في كل من الصين وروسيا في اتجاه تصاعدي شامل .

توزيع القارات في إنتاج الذهب

تنتج آسيا الذهب بـمعدل 22٪ من إجمالي الإنتاج العالمي ، وتمثل أمريكا الوسطى والجنوبية 17٪ مع أمريكا الشمالية التي تساهم بنسبة 15٪ ، وأفريقيا تنتج 20 ٪ ومنطقة الاتحاد السوفياتي السابق 14 ٪ ، والمدهش أن إعادة تدوير الذهب تمثل ثلث إجمالي الإنتاج .

كما هو موضح في الرسم البياني أدناه ، تحتل الصين المرتبة الأولى في إنتاج الذهب العالمي وتليها في المرتبة الثانية أستراليا ، وظلت أفضل عشر تصنيفات دون تغيير من عام 2016 إلى عام 2017 ، باستثناء كندا وإندونيسيا بين المركزين الخامس والسابع على التوالي .

الصين أكبر دولة منتجة للذهب حول العالم بــ 440 طن

في عام 1990 أصدرت الحكومة الصينية قوانين تسهل شراء الذهب ، ونتيجة لذلك ارتفع الطلب ، وكذلك الاستثمار في القطع النقدية ، واليوم تنتج الصين 440 طنًا متريًا من الذهب سنويًا ، أكثر من أي مكان آخر في العالم ، العامل الآخر الذي قد يكون مسؤولا عن الطلب على الذهب هو نمو الثروة في الصين ، فمنذ عام 1980 اختار أكثر من 20 ٪ من سكان الصين العيش في المناطق الحضرية ، ومع زيادة ثروة الفرد ازداد الطلب على الذهب ، فمعظم الذهب الذي يتم إنتاجه في الصين لا يزال في البلاد .

قبل أن تحتل الصين المرتبة الأولى ، كانت جنوب إفريقيا أكبر منتج للذهب في العالم ، ومع ذلك ، فقد تسببت المضاعفات والتكاليف المتزايدة المرتبطة بتعدين الذهب في جنوب إفريقيا في انخفاض إنتاج الذهب في البلاد ، وتعتبر جنوب أفريقيا الآن سادس أكبر منتج في العالم .

وعلى الرغم من أن الصين تنتج المزيد من الذهب أكثر من أي بلد آخر ، فإن حجم مخزونها ليس بهذا الحجم بالنسبة للبلدان الأخرى ، وتعد مدينة Zhaoyuan زايوان – بمقاطعة شاندونج Shandong والمسماة “مدينة الذهب الرسمية” أكبر مدينة منتجة للذهب في الصين .

استراليا ثاني أكبر منتج للذهب حول العالم بـــ 300 طن

يعود تاريخ تعدين الذهب التجاري في أستراليا إلى منتصف القرن التاسع عشر عندما تم أول انتاج من الذهب الأسترالي ، وتعد أستراليا اليوم ثاني أكبر دولة منتجة للذهب في العالم ، حيث تنتج أستراليا كل عام حوالي 300 طن .

المركز المرتفع للبلاد في الإنتاج جاء من اكتشافات الذهب في جميع أنحاء البلاد تقريبًا ، في ولايات نيو ساوث ويلز وكوينزلاند وأستراليا الغربية ، و أكبر مخزون من الذهب في أستراليا في بودينجتون Boddington خارج بيرث وأستراليا الغربية .

على الرغم من زيادة إنتاج الذهب بمقدار 5 أطنان عن عام 2016 في أستراليا ، إلا أنه قد أصدرت شركة MinEx Consulting تقريراً يفصّل انخفاضًا متوقعًا بين عامي 2017 و 2057 ما لم يتضاعف المبلغ الذي يتم إنفاقه على الاستكشاف .

ترتيب أكبر الدول المنتجة للذهب حول العالم 

مرتبةبلدانتاج الذهب بالطن لمتري
1الصين440.00
2أستراليا300.00
3روسيا255.00
4الولايات المتحدة الامريكية245.00
5كندا180.00
6بيرو155.00
7جنوب أفريقيا145.00
8المكسيك110.00
9أوزبكستان100.00
10البرازيل85.00
الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *