تعبير بسيط عن مدينة الرياض بالانجليزي

كتابة: ايمان سامي آخر تحديث: 02 فبراير 2019 , 23:40

تعتبر مدينة الرياض من أشهر المدن التي تضم مجموعة كبيرة من الشعراء، ويعد المفهوم اللغوي لها الأرض الخضراء الصالحة للزراعة، والمليئة بالأشجار التي تسر العين، وتتميز هذه المدينة بأنها تقع في موقع متميز بالمملكة العربية السعودية فهي تعد أكبر مدينة في المملكة كلها وذلك سواء فيما يتعلق بالمساحة أو عدد السكان، كما أنها تعتبر أيضًا واحدة من أكبر المدن في جميع دول العالم العربي، ويصل مساحتها لحوالي 1.435 كيلو متر مربع تقريبًا.

نبذة بسيطة عن مدينة الرياض

تعتبر مدينة الرياض من أشهر المدن العربية، والتي تمتعت بمساحة كبيرة ولقد بلغ عدد سكان المدينة في عام 2010 لحوالي 5.30 مليون نسمة، أي ما يعادل سدس عدد سكان المملكة العربية السعودية، وتنقسم هذه المدينة لحوالي 15 بلدية إدارية وتتمثل هذه البلديات في مايلي: العزيزية وكذلك البطحاء والحائر والسلي والشفا والروضة والشمال وعرفة والعليا والمعذر والشميسي وكذلك المز والنسيم ونمار والعريجاء، ويتم تقسيم هذه البلديات لأحياء كثيرة.

ويتميز مناخ مدينة الرياض بأنه مناخ صحراوي يتسم بالبرودة في وقت الشتاء، والحر الشديد خلال فصل الصيف، ويعد وادي السلي وكذلك وادي حنيفية من أشهر الأودية بها، ويتحدث سكان مدينة الرياض باللغة العربية حيث تعد هذه اللغة هي اللغة الرسمية بها، وأما عن الديانة المنتشرة بها فهي الديانة الإسلامية ويصل حجم الناتج المحلي في مدينة الرياض لحوالي ستين بليون ريال سعودي، حيث يعتمد الإقتصاد في المملكة العربية السعودية على الصناعة وكذلك على قطاع السياحة، وذلك يرجع لأنها تحتوي على مجموعة عديدة من المعالم السياحية الجذابة والشيقة والتي تتمثل أهمها في متحف مشوح  وكذلك برج المملكة الذي يعتبر أطول ناطحة سحاب بالمملكة، وكذلك مسجد الإمام تركي بن عبد الله و الجسر المعلق أيضًا

تاريخ مدينة الرياض

يرجع تاريخ مدينة الرياض لأشهر القبائل العربية وهي قبيلة طسم وكذلك قبيلة ديس، وخلال هذه القبائل كان يطلق على مدينة الرياض اسم حجر اليمامة، وتمكنت كل من قبيلة طسم وكذلك قبيلة جديس ببناء وتشيد مجموعة عديدة من الحصون والقصور الحجرية المختلفة والرائعة والمتميزة، ومن الجدير ذكره أن مدينة الرياض في خلال القرن الرابع الهجري تمتعت بنمو إقتصادي وتجاري كبير، بالإضافة لأنها في ذلك الوقت كانت تتميز بإزدهار حركة البيع وكذلك الشراء بها.

ومن الملاحظ أنه نظرًا للمكانة العظيمة التي تمتعت بها مدينة الرياض فلقد تمكنت من أن تقود جميع المدن المحيطة بها، وفي خلال القرن الثامن عشر ميلاديًا تطورت المدينة وأصبحت تتمتع بشكل ومكانة مختلفة، ولذلك نشأت بجانبها مجموعة كبيرة من المدن المختلفة، ومن أشهر هذه المدن هي مدينة الدرعية والتي انتعشت بها حركة التجارة، وعقب عام 1818 لقد أصبحت مدينة الرياض هي عاصمة المملكة العربية السعودية وتحولت لمدينة عمرانية مزدهرة.

ولقد كان عاصمة المملكة العربية السعودية قبل ذلك صحراء جرداء خالية من اللون الأخضر، ولقد تمكن بعد ذلك المهندس الألماني الشهير ريشارد بوديكو من تصميم بها الكثير من الحدائق المميزة والجذابة بداخل المدينة، وأصبحت حين ذلك هذه المدينة عبارة عن جنة خضراء تحتوي على الأزهار والأشجار الجميلة والتي تبهج العين وكذلك القلب، وصارت وكأنها واحة خضراء توجد بقلب الصحراء يتوجه الجميع من أجل زيارتها والتمتع بها وبجمالها، وانتشرت بها بعد ذلك الحركة العمرانية وتسارع الجميع من أجل تشييد وبناء بها الكثير من المباني الشيقة والمتميزة في الرقي والحداثة أيضًا.

أشهر المعالم الحديثة بمدينة الرياض

تتميز مدينة الرياض بإحتوائها على مجموعة عديدة من المعالم الحديثة والتي تتمثل أهمها في المراكز الترفيهية العديدة ، بالإضافة لأنها تضم أيضًا أكثر من 50 حديقة عامة، وغيرها من مراكز التسوق الكثيرة ومراكز ألعاب الأطفال والمساحات الخضراء أيضًا، بالإضافة لأنه تم بناء بها أشهر وأول ناطحة سحاب، وهي تعد ثاني أطول بناية بها، كما تشمل مدينة الرياض أيضًا على مجموعة كبيرة من المراكز الرئيسية لجميع المصالح الإجتماعية وللمصالح الإقتصادية والوزارات والهيئات والسفارات العربية والإنجليزية أيضًا.

كما من الجدير ذكره أيضًا أن هذه المدينة يوجد بها قاعدة الرياض الجوية وكذلك مطار الملك خالد الدولي والذي يعد من أشهر المراكز المهمة بالمملكة العربية السعودية، كما يعد هذا المطار أيضًا مركز رئيسي من أجل حركة المواصلات الجوية سواء من داخل المملكة أو من خارجها أيضًا.

ومن الملاحظ أيضًا أن مدينة الرياض يوجد بها مجموعة كبيرة من المنشأت التعليمية والتي تتمثل أهمها في كل من جامعة الملك سعود وكذلك جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وجامعة الأمير نايف من أجل العلوم الأمنية وغيرها من المراكز العلمية الأخرى ك مدينة الملك عبد العزيز من أجل علوم التقنية الحديثة، وكذلك مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية بالإضافة لأن مدينة الرياض تشمل أيضًا على مجموعة كبيرة من المتاحف الأثرية المتميزة والجذابة والتي تتمثل أهمها في المتحف الوطني وكذلك متحف الدرعية.

تعبير عن مدينة الرياض بالانجليزي

The city of Riyadh is one of the most famous Arab cities, which enjoyed a large area. In 2010, the city’s population reached 5.30 million, equivalent to one sixth of the population of Saudi Arabia. The city is divided into 15 administrative municipalities. Al-Batha, Al-Haier, Al-Sali, Al-Shifa, Al-Rawda, Al-Shamal, A’rafah, Al-‘Asia, Al-Ma’athar, Al-Shamaisi, Al-Miz, Al-Nisim, Nimar and Al-Areej. These municipalities are divided into many neighborhoods

The climate of Riyadh is characterized by a desert climate characterized by cold in winter time and extreme heat during the summer. Wadi al-Sali, as well as Wadi Hanifiya, is one of the most famous valleys. The inhabitants of Riyadh city speak Arabic, where this language is the official language. It is the Islamic religion and the size of the GDP in the city of Riyadh to about sixty billion Saudi Riyals, where the economy depends on the Kingdom of Saudi Arabia on the industry as well as the tourism sector, because it contains a variety of tourist attractions attractive and most important, So the Kingdom Tower, which is the tallest skyscraper in Saudi Arabia, as well as Imam Turki bin Abdullah mosque and a suspension bridge also

The history of the city of Riyadh for the most famous Arab tribes, the tribe of Tasim and the tribe of Des, and during these tribes was called the city of Riyadh name of stone Yamamah, and managed both the tribe of Tasim and the tribe of Gedis build and build a group of various fortresses and stone mansions different and exquisite and distinct, The city of Riyadh during the fourth century AH enjoyed great economic and commercial growth, in addition to that it was at that time characterized by the prosperity of the movement of sale and purchase.

Before that, the capital of the Kingdom of Saudi Arabia was a barren desert without green. After that, the famous German architect Richard Bodeko was able to design many attractive and attractive gardens within the city, and this city became a green paradise with flowers and beautiful trees. And the heart, and became like a green oasis in the heart of the desert, everyone goes to visit and enjoy and beauty, and then spread the movement of urban and accelerated everyone to build and build a lot of buildings interesting and distinctive in sophistication and modernity as well.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق