كم الفرق بين التاريخ الهجري والميلادي

- -

التاريخ أو التقويم يعد أحد أنواع العد الزمني والذي يتم فيه تقسيم العد إلى مجموعة من الفئات سواء كانت أيام أو أسابيع أو شهور، وقد كانت أشهر أنواع التقاويم التي استخدمت هما نوعين الأول هو التقويم أو التأريخ الميلادي والثاني كان التقويم أو التأريخ الهجري.

التاريخ أو التقويم الميلادي

يعرف بالتقويم الميلادي بيننا بسبب الاعتقاد السائد بأن احتساب هذا التاريخ بدأ من ميلاد المسيح، إلا أن هذا النوع من التقويم مر بعدد من مراحل التطور حيث بدأ بالتقويم الروماني القديم الذي كان قريب الشبه بالتقويم القمري، ثم جاء التطوير ليظهر التقويم اليولياني حيث تم التعديل مع استمرار اعتبار بداية السنة هو تاريخ إنشاء روما كعاصمة للإمبراطورية الرومانية كما في التقويم اليروماني القديم، ومن بعده جاء التعديل الجديد وهو التقويم الميلادي والذي استخدم نفس التقويم اليولياني لكن مع تعديل تاريخ بداية السنة ليصبح تاريخ ميلاد المسيح، وأخيرًا كان التقويم الجريجوري والذي كان مثارًا لبعض الجدل حتى أن الكنيسة الارثوذكسية لم تعترف بهذا التقويم ولم تعترف به الدول غير الكاثوليكية إلا مؤخرًا في القرن الماضي، وكذلك يطلق على هذا النوع من التقويم التقويم الشمسي نظرًا إلى أن السنة في هذا النوع من التقويم عبارة عن دورة شمسية كاملة.

قسم التقويم الميلادي لنوعين من السنوات، السنة البسيطة والتي يبلغ عدد أيامها 365، والسنة الكبيسة والتي يبلغ عدد أيامها 366، وهى موزعة على اثنا عشر شهرًا تتراوح عدد أيامه بين ثلاثون وإحدى وثلاثون يومًا ماعدا شهر فبراير الذي يبلغ 28 أو 29 يومًا.

أسماء أشهر السنة الميلادية وسبب التسمية

لم تأتي مسميات أشهر السنة الميلادية من فراغ إذ كان لكل اسم معنى ومناسبة والتي تتمثل في:

  • يناير والذي يعود إلى الإله جانوس والذي يمثل إله البوبات والبدايات الزمنية لدى اليونانيين.
  • فبراير ويعود إلى فبرا والتي تعني التطهير حيث أن هذا الشهر هو الشهر الذي تتم فيها طقوس التطهير، وبالعودة إلى السنة الرومانية القديمة فهذا الشهر هو آخر شهور السنة.
  • مارس وهو اسم إله الحرب لدى الرومانيين والذي يمثل أولى شهور السنة الرومانية القديمة.
  • ابريل وهو مشتق من كلمة أفريل والتي تعني الربيع ويعود ذلك إلى أن شهر ابريل هو بداية فصل الربيع.
  • مايو  وهو مشتق من مايا وهى والدة الإله عطارد ويعود ذلك إلى أن كوكب عطارد كان يظهر بوضوح في السماء في هذه الفترة الزمنية من السنة.
  • يونيو وهو مشتق من كلمة جونيوس والتي تعني الشباب حيث يتم في هذا الشهر الاحتفال بأعياد الشباب.
  • يوليو وهو مشتق من اسم الإمبراطور الروماني يوليوس قيصر.
  • أغسطس وهو مشتق من اسم الإمبراطور أغسطس.
  • سبتمبر و هو مشتق من كلمة سيبتا بمعنى سبعة.
  • أكتوبر مشتق من أوكتا أي ثمانية.
  • نوفمبر مشتق من نوفا أي تسعة.
  • ديسمبر مشتق من ديسا أي عشرة، وكل من سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر وديسمبر كانت بنفس ترتيب اشتقاقها في السنة الرومانية واتخذت أسمائها من ترتيبها.

التاريخ أو التقويم الهجري

يعتبر هذا التقويم قاصرًا على المسلمين حاليًا ويسمى أيضًا بالتقويم القمري حيث تمثل السنة الهجرية دورة قمرية كاملة، وقد تم تأسيس هذا التقويم في عهد الخليفة عمر بن عبد الخطاب رضي الهه عنه والذي اعتبر أن أولى هذة السنة الهجرية يوم هجرة الرسول صل الله عليه وسلم ومن هنا أتخذ هذا التقويم اسمه، وقد استند هذا التقويم على القرآن الكريم إذ قال عز وجل “إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ وَقَاتِلُوا الْمُشْرِكِينَ كَافَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَافَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ”.

كان تأسيس التقويم الهجري في عصر الدولة الإسلامية إلا أن أسماء شهور السنة كان يستخدم في العصر الجاهلية أو عصر ما قبل الإسلام في جزيرة العرب، وتبلغ السنة الهجرية 354 يومًا مقسمة على إثنا عشر شهرًا تتراوح عدد الأيام في الشهر من 29 إلى 30 يومًا.

أسماء أشهر السنة الهجرية وسبب تسميتها

  • محرم وهو أولى أشهر السنة الهجرية وهو ضمن قائمة الأربعة الحرم وقد سماه العرب باسم محرم لأنه حرم فيه القتال.
  • صفر وهو الشهر الذي يتم الخروج فيه للحرب فتترك الديار.
  • ربيع الأول حيث تم تسميته في الربيع وارتبط به الاسم.
  • ربيع الآخر حيث أنه الشهر التالي لربيع الأول.
  • جمادى الأولى حيث تمت تسميته في الشتاء فارتبط الاسم به وقد كان يسمى جمادى خمسة أيضًا.
  • جمادى الآخرة أتخذ اسمه لأنه يلي جمادى الأولى.
  • رجب وهو أحد الأشهر الحرم وسمى بذلك الاسم لأنه يتم فيه نزع أسنة الرماح والتوقف عن القتال، وقيل أيضًا بأن معنى كلمة رجب الشيء أي خافه وعظمه.
  • شعبان سمى بذلك لأنه يفرق بين رجب ورمضان، كما قيل أيضًا بأنه به يتم تفرق الناس للبحث عن الماء أو للحرب.
  • رمضان مشتقة من رمضان وتعني شدة الحر حيث أن الوقت الذي تم فيه تسمية الشهر كان يأتي في أوقات الحر الشديد وارتبط به الاسم.
  • شوال وفيه يجف لبن النوق وينقص.
  • ذو القعدة وهو أحد الأشهر الحرم وأتخذ تسميته من الوضع الذي يكون عليه الناس إذ يقعدون عن الحرب والترحال.
  • ذو الحجة وهو أحد الأشهر الحرم أيضًا كما أنه شهر الحج للعرب قبل الإسلام.

الفرق بين التاريخ الهجري والتاريخ الميلادي

تبلغ السنة الميلادية 365 يومًا أو 366 يومًا بينما تبلغ السنة الهجرية 354 يومًا أي بفارق حوالي 11.12 يومًا، كما أن التاريخ الميلادي بدأ قبل التاريخ الهجري بحوالي ستمائة عام، ويمكننا بمعادلة حسابية بسيطة التحويل من التاريخ الميلادي إلى الهجري أو العكس.

للتحويل من الهجري إلى الميلادي (التاريخ المراد تحويله +622) مطروح من (التاريخ المراد تحويله/33).

أما للتحويل من ميلادي إلى هجري (التاريخ المراد تحويله ـــ 622) مقسوم على 0,97.

الوسوم :
الوسوم المشابهة :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Hanaa Gamea

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *