هل الارتيكاريا ” urticaria ” تعدي الاخرين ؟

يختلف جلد كل شخص عن الآخر، وبالتالي فإن كل شخص يعاني من الأرتكاريا بشكل مختلف عن الآخر، وتعتبر الأرتكاريا أكثر شيوعاً مما يعتقد البعض إذ يعاني منها حوالي 20% من الأشخاص تقريباً في إحدى لحظات حياتهم، على الرغم من أنها لدى الغالبية سوف تكون قصيرة الأجل ولن تعاود الظهور، وينشأ لدى نسبة صغيرة من الأشخاص أرتكاريا عفوية مزمنة، والتي تقدر نسب الإصابة بها بين النساء بضعف نسب الإصابة بين الرجال، ومن الممكن أن يصاب الأشخاص من جميع الفئات العمرية بالأرتيكاريا المزمنة العفوية ولكن معدل الإصابة يبلغ ذروته لدى الفئات العمرية التي تتراوح بين 20 و40 عاماً، وهي مرض لا يمكن التنبؤبه وتختلف المدة التي يعاني فيها الأشخاص منه من شخص لآخر، وتؤثر الأرتيكاريا بالسلب على نوعية الحياة حيث يتعرض المريض أحيانا للحرمان من النوم إضافة إلى تعرض البعض لنوبات من المرض النفسي مثل الاكتئاب والهلع.

أعراض الأرتيكاريا

غالباً ما يعاني الأشخاص المصابون بالأرتيكاريا من مجموعة من الأعراض وهي

1ـ ظهور طفح جلدي.

2ـ احمرار الجلد وبروزه بسبب الحكة، وغالبا أيضا ما يتعرض معظم الأشخاص المصابين بالأرتكاريا المزمنة العفوية لتفشي من الطفح الجلدي الذي قد يستمر لمدة ستة أسابيع ومن الممكن أن يعود مرة أخرى.

3ـ يحدث للبعض تورم مفاجئ وأحياناً مؤلم في طبقات الجلد العميقة، وعادة ما يختفي التورم في غضون 72 ساعة.

4ـ تكون الجفون والشفاه من أكثر أماكن الجسد المصابة شيوعاً.

 5ـ يسبب العجز عن تحديد وجود سبب أساسي محدد للأرتكاريا المزمنة العفوية، وأعراضها والمشكلات الناجمة عن المرض، إلى تولد شعور بخيبة الأمل لدى غالبية من المرضى.

أسباب الأرتيكاريا المختلفة

1ـ تستمر النوبات الحادة من الأرتكاريا لمدة ستة أسابيع أو أقل، تسبب عدوى الأطعمة والأدوية ولسعات الحشرات ونقل الدم والالتهابات في حدوث الأرتكاريا الحادة لدى البعض.

2ـ يوجد لدى البعض حساسية مفرطة لبعض الأطعمة مثل البيض والمكسرات والمحار وهي أسباب شائعة للأرتكاريا.

3ـ من الأسباب الشائعة لحدوث الأرنيكاريا بعض الأدوية مثل الأسبرين والمضادات الحيوية (خاصة البنسلين والسلفا).

4ـ تحدث الأرتيكاريا أحيانا نتيجة التعرض لدرجة حرارة منخفضة يتبعها إعادة تسخين، أيضا تسبب الزيادة في درجة حرارة الجسم مع التعرق وممارسة الرياضة والاستحمام بالمياه الساخنة في حدوث الارتيكاريا لدى البعض.

5ـ يؤدي تعرض البعض لأشعة الشمس لمدة دقائق قليلة إلى حدوث الأرتيكاريا.

6ـ ارتداء الملابس الضيقة والتماس المباشر مع المواد الاصطناعية أو المواد المخرشة للجلد.

7ـ قد تحدث الأرتيكاريا بسبب ضغوط نفسية حيث تكون  بمثابة المتنفس لتلك الضغوط  الداخلية التي يعاني منها المريض.

تحديد أسباب الأرتيكاريا

في بعض الحالات يكون السبب واضحًا، ويكون نتيجة تناول المكسرات أو السمك، وتتطلب معرفة سبب حدوث الأرتيكاريا عند بعض الحالات معرفة تاريخ أكثر تفصيلاً عن الحساسية لمعرفة السبب.

الأرتيكاريا ليست مرض معد، فهي لا تنتقل من شخص لآخر، لكن يجب اتباع إجراءات السلامة عند التعامل مع المريض.

لا يحتاج تشخيص الأرتيكاريا إلى اختبارات مكثفة أو معقدة.

 إذا كان رد الفعل للأرتيكاريا وجود أعراض تنفسية، مثل السعال، وضيق في التنفس، أو إغلاق الحلق أو تورم اللسان، ثم يجب ذهاب المريض فورا إلى قسم الطوارئ.

إذا كانت الأرتيكاريا من النوع المزمن يجب أن يتم تقييمه من قبل أخصائي الحساسية / علم المناعة  سيهتم بمعرفة التاريخ الشخصي والعائلي للحساسية من بعض الأدوية والأطعمة، وقد يحتاج من المريض عمل اختبارات للبول والدم.

علاج الأرتيكاريا

يصف الطبيب المعالج غالبا مضادات الهيستامين المختلفة التي تستخدم لعلاج الأرتيكاريا، وبعض هذه العلاجات يسبب النعاس، وأحيانا يصف الطبيب أدوية مثل الستيروئيدات، والسيكلوسبورين للسيطرة على الأرتيكاريا ومنع انتشارها.

من المهم المتابعة   حيث أن الأرتيكاريا يمكن أن تعود مرة أخري بعد وقف الأدوية ، لذا يجب على المرضى أن يراقبوا تقدمهم كل شهر إلى شهرين.

الأرتيكاريا كعلامة لوجود أمراض أخرى

يرى أطباء أن الإصابة بالأرتيكاريا قد تكون علامة منذرة ومبكرة للإصابة بأمراض أخرى، من أشهرها

1 ـ  أمراض المناعة الذاتية.

2ـ التهاب المفاصل الرثوي، والتهاب العضلات والجلد الرثوي، التهاب الشريان العقدي، وجميعها أمراض تنشأ نتيجة مهاجمة جهاز المناعة لتفسه عن طريق الخطأ.

3ـ ارتكاسات في الجلد حيث تصاب أنسجته المختلفة، والتي تكون الأرتيكاريا المزمنة من بينها.

4ـ هناك اتجاه حديث لعلاج الأرتيكاريا باستبدال النمط الكلاسيكي من العلاج الذي يعتمد بشكل شبه كامل على مضادات الحساسية والكورتيزون، باستخدام العلاج المناعي.

5ـ الأورام الخبيثة، إذا لم يعرف الطبيب سبب واضح بعد الانتهاء من كافة الاختبارات والعلاجات عليه البحث عن الإصابة بالسرطان، خاصة عند كبار السن  الذين يشكون من نقص في الوزن وهزال وتضخم في الأعضاء والعقد اللمفاوية.

6ـ الإصابة بمرض السكري بنوعيه.

7- الإصابة بأمراض الغدة الدرقية.

حالات يجب التوجه عند حدوثها لقسم الطوارئ

 إذا كانت الإصابة بالأرتيكاريا شديدة الحدة، وإذا استمرت أياماً عدة، وإذا لم تستجب للعلاج، فيمكنها أن تسبب

ضيق شديد في التنفس.

تورم في اللسان أو الحلق.

وهو ما يستلزم العرض على الطبيب فورا منعا لحدوث انسداد في التنفس قد يؤدي إلى الوفاة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *