ما هي استراتيجية الكرسي الساخن

يعتمد التدريس داخل العديد من المدارس حاليا على مجموعة من الاستراتيجيات الجديدة في مجال التعليم، وأصبح التعلم النشط الذي يقوم بناءه على هذه الاستراتيجيات، فلسفة تربوية تعتمد على ايجابية المتعلم في الموقف التعليمي،  بقصد تفعيل دور المتعلم  وجعله يشارك ايجابيا في الموقف التعليمي، إضافة إلى أنه يتعلم  خلال العمل وبالبحث والتجريب، من أجهل هدف هو اعتماد المتعلم على ذاته في الحصول على المعلومات واكتساب المهارات وتكوين القيم والاتجاهات، دون التركيز على مهارات الحفظ والتلقين بل على تنمية التفكير والقدرة على حل المشكلات، وعلى العمل الجماعي والتعلم التعاوني، ويعتمد التعلم النشط على مجموعة من المتغيرات المعاصرة على المستويين العالمي والمحلي، وهو تلبية لهذه المتغيرات.

أهداف فلسفة التعلم النشط   

1- ربط التعليم والمنهج الدراسي بحياة التلميذ وواقعه واحتياجاته واهتماماته.

2- يتفاعل فيه التلميذ مع كل ما يحيط به في بيئته.

3- ينطلق من استعدادات المتعلم وقدراته.

4- لا يقتصر على المدرسة فقط كمكان تعليمي، بل يحدث في كل الأماكن التي ينشط فيها المتعلم،  البيت،  المدرسة،  الحي،  النادي، المسرح.

أسس التعلم النشط

1- اشتراك التلاميذ في اختيار نظام العمل وقواعده، وتحديد الأهداف التعليمية المتنوعة والمختلفة.

2- تنوع مصادر التعلم كميزة مهمة من مزايا التعلم النشط.

3- استخدام استراتيجيات تدريسية تركز حول التلميذ كونه حجز الزاوية في العملية التعليمية وما كل هذه الجهود إلا من أجله.

4- ذاتية التقويم بمعنى أنه يحفز فكرة الاعتماد على تقويم أنفسهم وزملائهم.

5- إتاحة التواصل بين جميع الاتجاهات بين المتعلم والمعلمين.

6- يشيع جوا من الطمأنينة والمرح والمتعة، والتي تتحقق جميعها أثناء التعلم.

7- مساعدة التلميذ على فهم ذاته واكتشاف نواحي القوة والضعف فيه.

مميزات التعلم النشط

1 – يزيد من اندماج التلاميذ اثناء التعلم ويخفف من الضوضاء، كما يجعل عملية التعلم متعة.

2 – يحفز التلاميذ على كثرة الإنتاج وتنوعه.

3- ينمي الثقة بالنفس والقدرة على التعبير عن الرأي ينمي القدرة على التفكير والبحث.

4- ينمي الرغبة في التعلم حتى الاتقان.

5- يعود التلميذ على اتباع قواعد العمل.

6- تنمية الاتجاهات والقيم الايجابية.

7- يساعد على ايجاد تفاعل ايجابي بين المتعلمين ما يسهم في علاج مشكلة التأخر الدراسي.

8- يعزز روح المسئولية والمبادئ لدى الافراد، ويخلق ويعزز التنافس الايجابي بين التلاميذ.

استراتيجية الكرسي النشط

تقوم هذه الإستراتيجية على فكرة  طرح الأسئلة من قبل الطلبة على طالب أو المعلم بحيث يكون محور الأسئلة موضوع محدد للطلبة، وهى طريقة فعالة عندما يريد المعلم ترسيخ قيم ومعتقدات معينة لدى الطلبة، كما إنها تنمي عدة مهارات مثل القراءة وبناء الأسئلة وتبادل الأفكار، وتعد استراتيجية الكرسي الساخن من بين أفظل الاستراتيجيات التي يستخدمها المعلمون عندما يريدوا شرح موضوع معين أو مفاهيم معينة.

خطوات إستراتيجية الكرسي الساخن  

 تغيير وضع المقاعد أو الكراسي في الغرفة الصفية بشكل دائري، ووضع كرسي (الكرسي الساخن) في مركز الدائرة.

يطلب المعلم من طالب متطوع تميز بموضوع أو محتوى معين أو مهارة معينة بالجلوس في الكرسي الساخن.

يطرح الطلبة مجموعة من الأسئلة، التي يجيب الطالب الجالس على الكرسي الساخن عليها.

ويفضل أن تكون الأسئلة مفتوحة، ولا تكون أسئلة تكون الإجابات عليها من كلمة واحدة أو كلمتين.

يمكن تنفيذ استراتيجية الكرسي الساخت في المجموعات الكبيرة العدد، ويمكن تنفيذها أيضا في المجموعات الصغيرة، وهذه ميزة تميز هذه الاستراتيجية.

الكرسي الساخن بنظام المجموعات الصغيرة  

١- يقسم المعلم الطلاب إلى مجموعات صغيرة كل مجموعة مكونة من   5 إلى ٦ طلاب بعد أن قرؤا الدرس، أو يقوم بتقسيم الدرس إلى فقرات بحيث يختص كل طالب بفقرة معينه.

٢- كما في المجموعات الكبيرة، يجلس أولا طالب متطوع من كل مجموعة في الكرسي الساخن في الوسط والبقية يحيطون به.

3- يوجه زملاء التلميذ في الفصل أسئلة مفتوحة إلى أما عن الدرس كاملا أو عن فقرة يختص بها الجالس في الكرسي الساخن.

٤- يمكن أن يشجع المعلم على تغيير الجالس على الكرسي الساخن، واستبداله بزميل آخر، وهو ما يمكن من حدوث تبادل للأدوار فيما بين التلاميذ.

٥- يقتصر دورالمعلم على الوجيه والمراقبة.

كما يمكن أن يجلس المعلم في الكرسي الساخن بهدف تشجيع الطلبة على تكوين الأسئلة، وعليه أن يشجعهم على الأسئلة المفتوحة.

ملاحظة حول استراتيجية الكرسي الساخن

يلعب المعلم خلال هذه الإستراتيجية دور الميسر للتلاميذ، من خلال اختيار الطلبة لتيسير ونجاح النقاش، وتوزيع الطلبة على المجموعات، وطرح الأسئلة، لإثارة تفكير أو توجيه الطلبة.

وتستخدم هذه الاستراتيجية لمناقشة قضية عامة أو شائكة لإثارة تفكير الطلبة ولمساعدتهم على التفكير في الموضوع من جوانب عدة والاستماع لوجهات نظر مختلفة.

الكرسي الساخن للمعلم

1- يجلس المعلم في الكرسي الساخن بهدف تشجيع الطلاب على تكوين الأسئلة .

٢ – بنفس الطريقه يكون المعلم في المنتصف.

 3- يجيب المعلم عن أسئلة الطلاب.

 4- يشجعهم على تكوين أسئلة مفتوحة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

(1) Reader Comment

  1. Avatar
    روعه
    2019-09-25 at 10:05

    شكرا للمعلومات الرائعه

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *