اضرار مزيل العرق

مزيلات العرق هي المواد المستخدمة على الجسم ل تؤثر على رائحة الجسم ( BO) الناجمة عن نمو البكتيريا و الرائحة المرتبطة بانهيار البكتيرية من عرق الإبطين والقدمين و مناطق أخرى من الجسم .
وهناك مجموعة فرعية من مزيلات العرق و مضادات التعرق ، التي تؤثر على الرائحة وكذلك منع التعرق عن طريق التأثير في الغدد العرقية .
وتطبق عادة مضادات التعرق تحت الإبطين ، في حين يمكن أيضا استخدام مزيلات العرق على القدمين و مناطق أخرى في شكل بخاخ الجسم .
تصنف مزيلات العرق و مستحضرات التجميل كما ينظم من قبل هيئة الغذاء والدواء الأمريكية ( FDA ) . وتصنف مضادات التعرق مثل الأدوية من قبل ادارة الاغذية والعقاقير .

مزيل العرق التجاري الأول ، الذي قدم براءة اختراع و في أواخر القرن التاسع عشر من قبل المخترع في فيلادلفيا ، بنسلفانيا ، التي قد ضاعت في التاريخ الاسم .

الآثار الصحية لل مضادات التعرق
هناك نسبة صغيرة من الناس لديهم حساسية من الألومنيوم و التهاب الجلد الذي قد يصاب عند التتعرض ل مزيلات العرق المحتوية على الألومنيوم .
بعد استخدام مزيل العرق التي تحتوي على الزركونيوم ، على الجلد قد يؤدي إلى الحساسية ، و الورم .
مضادات التعرق مع بروبيلين غليكول ، عند تطبيقها على الإبطين ، هي مزعجة و يمكن أن تعزز توعية ل غيرها من المكونات في لمضاد للعرق .

سمية الألومنيوم
الألومنيوم معظم الأحيان تحتوي مضادات التعرق على الالومنيوم في شكل كلوروهدريت الألومنيوم .
بالإضافة إلى ذلك ، كلوروهدريت الألومنيوم ليست هي نفس كلوريد الألومنيوم المركب ، الذي أنشئ بوصفه العصبي .
في جرعات عالية من الألمنيوم نفسه يؤثر سلبا على حاجز الدم في الدماغ ، هي قادرة على التسبب في ضرر الحمض النووي ، و آثار جينية ضارة .
والجرعات العالية من الألمنيوم يكون لها آثار ضارة على عدد من الأنواع مثل الرئيسيات غير البشرية ، والفئران والأرانب و الكلاب .
وأظهرت الدراسة الأولية (2001 ) أن استخدام كلوروهدريت الألومنيوم ، فإن العنصر النشط في العديد من مضادات التعرق ، لا يؤدي إلى زيادة كبيرة (مقابل ابتلاع عبر النظام الغذائي ) في مستويات الألومنيوم في الجسم مع استخدام لمرة واحدة .

سرطان الثدي
اظهرت دراسة عام 2002 ” ان هناك إشاعة من ان استخدام مضادات التعرق يسبب سرطان الثدي ، على الرغم من أن لا أساس لصحة هذه المعلومة ، ولم تكن هناك أي دراسات منشورة لدعم أو دحض هذا الادعاء ” .

وكانت الجمعية الأميركية للسرطان ( ACS ) والمعهد الوطني للسرطان ( لجنة التحقيق الوطنية ) قلقة جدا حول الشائعات التي تربط بين مضادات التعرق مباشرة إلى السرطان أن كلا من اخماد المعلومات على الإنترنت .

وفقا ل ACS ” لم تظهر الدراسات أي صلة مباشرة بين البارابين و أي مشاكل صحية ، بما في ذلك سرطان الثدي . ما تم العثور عليه هو أن هناك العديد من المركبات الأخرى في البيئة التي تحاكي أيضا ينتج طبيعيا الاستروجين ” .

وفقا للباحثين في المعهد القومي للسرطان ، وأنها ” ليست على علم بأي أدلة قاطعة تربط بين استخدام مضادات التعرق تحت الإبط أو مزيلات العرق و التطور اللاحق لسرطان الثدي . ”

الفشل الكلوي
منظمة الاغذية والعقاقير تحذر ” أن الأشخاص الذين يعانون من الفشل الكلوي قد لا تكون على علم بأن استخدام اليومي من المنتجات الدوائية المحتوية على الألومنيوم المضاد للعرق قد يجعلهم في وضع خطر أعلى بسبب التعرض لل ألمنيوم في المنتج . ”

كما تحذر الوكالة لأن الضعف الكلى لاستشارة الطبيب قبل استخدام مضادات التعرق تحتوي على الألمنيوم .

حروق الهباء الجوي و قضمة الصقيع
إذا تم استخدام مزيل العرق على مقربة من الجلد لفترة من الوقت فمن الممكن ان يتسبب في حرق الهباء .

في الواقع قد يتجمد الجلد يسبب قضمة الصقيع . في التحكم برذاذ مزيل العرق مع الاختبارات التي يمكن أن يسبب انخفاضا في درجة حرارة أكثر من 60 درجة مئوية في فترة قصيرة من الزمن .

دراسات وابحاث
ذكرت دراسة امريكية عن منتجات العناية الشخصية لعام 2007 المساهمة والمحتملة ل عبء الجسم من الألمنيوم والأدلة التي أحدث ربط لسرطان الثدي مع مضادات التعرق القائم على الألومنيوم .
وجاءت الدراسة التي أجريت عام 2008 أن أي دليل علمي يدعم الفرضية القائلة بأن مزيلات العرق و / أو مضادات التعرق الزائدة لحالات الإصابة بسرطان الثدي .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

القـناعة دليل الأمانة ، والأمانة دليل الشكر ، والشكر دليل الزيادة ، والزيادة دليل بقاء النعمة ، والحياة دليل الخير كله

(1) Reader Comment

  1. A
    A
    2016-08-14 at 01:38

    يعطيك العافية

أكتب تعليق

اترك رداً على A إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *