الفرق بين الدوج الاصلي والتقليد

كتابة: Tasneim آخر تحديث: 04 مارس 2019 , 16:50

لقد وجد أن الحناء السوداء المستخدمة في الرسم على الجلد و الأظافر قد تحتوي على مستويات عالية من الصبغات  الكيميائية القوية وذات السمية لدرجة أنه من غير القانوني استخدامها على الجلد بهذه الطريقة .

مخاطر الحناء السوداء

مخاطر الحناء السوداء تكمن في مكونات العجينة – على وجه التحديد ، وهي مادة كيميائية تسمى البارافينيلدينيامين (PPD) ، وعلى الرغم من أنه يمكن استخدام PPD بشكل قانوني في صبغات الشعر ، إلا أن هذا الاستخدام يخضع لرقابة صارمة.

ويصرح المدير العام لجمعية مستحضرات التجميل وأدوات الزينة والعطور:  أن البارافينيلدينيامين يستخدم بأمان في صبغات الشعر الدائمة تحت تعليمات مشددة ، يتم فيها التحكم في المستوى الأقصى من قبل القانون ، ولكن الحناء السوداء غالباً ما تحتوي على PPD بمستويات عالية ، لإعطاء اللون الداكن بسرعة.

فعند وضعها على الجلد على شكل وشم أسود أو حناء مؤقتة ، يمكن أن تسبب الـ PPD حروقًا كيميائية وتؤدي إلى تفاعلات تحسسية.

حروق كيميائية من PPD

ليس لدى كل فرد رد فعل صوب الحناء السوداء ، حيث تتراوح العلامات من عدم الراحة ، مثل الحرق أو الوخز ، إلى ألم مؤلم ، أو تورم ، أو احمرار ، أو بثور في الجلد ، أو يمكن أن تؤدي إلى وجود ندوب دائمة على الجلد .

وهي ليست مجرد وشم أسود ، حيث يمكن أن تتفاعل مع الجلد والذي يعني أن جلدك أكثر عرضة للتفاعل  مع منتجات PPD الأخرى ، مثل صبغة الشعر .

إذا حصلت على رد فعل كهذا ، اتصل بالطبيب على الفور وأخبره بما حدث ، ربما ستتم معالجتك بسبب الحروق الكيميائية وربما الحساسية  ، إذا استمر هذا التفاعل أو أصبح أسوأ ، عد إلى الطبيب .

الحساسية لــ PPD

وبصرف النظر عن الألم والتندب في رد فعل الجسم على وشم الحناء الأسود ، هناك خطر حقيقي من أن يصبح الجسم حساسا ل PPD ، فهذا يعني أنه إذا تعرضت لـ PPD مرة أخرى في المستقبل ، حتى بعد مرور سنوات ، يمكن أن يكون لديك رد فعل حساس للغاية ، ويمكن أن تتفاقم ردود الفعل التحسسية بمرور الوقت .

فقد حدث هذا لسيدة بريطانية ، توفت بشكل مأساوي في عام 2012 بعد تعرضها لرد فعل تحسسي لصبغة الشعر التي كانت تستخدمها من قبل ، مثل هذا التفاعل الخطير نادر الحدوث ، لكنه خطر محتمل.

لذا إذا كان لديك رد فعل تحسسي على الوشم المؤقت للحناء الأسود ، فمن المحتمل أنك أصبحت مصابا بالحساسية من PPD ، ويجب الحذر للغاية قبل تلوين الشعر .

يجب أن تتبع تعليمات صبغة الشعر بعناية ، ولا سيما فيما يتعلق باختبار الحساسية التحذيرية .

اختبارات الحساسية

لمعرفة ما إذا كان لديك رد فعل على الصبغة ، يجب عليك القيام بهذا الاختبار قبل كل مرة تستخدم فيها صبغة شعر أو صبغة للوشم ، حتى لو كنت قد استخدمت الصبغة من قبل.

يساعد اختبار البقعة في تحديد ما إذا كان هناك رد فعل ناتج عن PPD ، وبالتالي ما إذا كان يجب تجنب صبغة الشعر ، فمن المحتمل أنك لن تتمكن من استخدام صبغة الشعر الدائمة مرة أخرى بعد التفاعل مع الحناء السوداء .

يوجد ال PPD أيضًا في عناصر أخرى ، بما في ذلك المطاط والأحبار ، لذلك إذا كان لديك تفاعل غير متوقع مع المنتجات اليومية فاطلب العلاج ، وأخبر طبيبك أو الصيدلي عن حساسيتك لـ PPD.

إذا كنت تعرف أنك قد أصبحت حساسًا تجاه PPD ، فلا تستخدم أي صبغة شعر تحتوي على PPD ، أو صبغات مشابهة تحتوي على p-toluenediamine – PTD

كيفية معرفة ما إذا كانت الحناء حقيقية

الحناء الحقيقية والآمنة للاستخدام بشكل عام ليست سوداء ، لذا يجب التحقق من اللون إذا تم وصف المنتج بأنه” حناء “، وينصح بقراءة قائمة المكونات ، وتجنب المنتج إذا كان من ضمن مكوناته PPD أو paraphenylenediamine ، ولكن حتى هذا لا يضمن السلامة ، فقد لا تكون قائمة المكونات دقيقة أو شاملة ، وإذا لم تكن هناك قائمة بالمكونات ، فلا تستخدم المنتج من الأساس .

ماهو الدوج

هي مادة سوداء تستخدم لتلوين الأظافر والنقش على الجسم باللون الأسود ، وتأتي في علب جاهزة ، ويجب مرعاة الشروط السابق ذكرها ، حتى لا تسبب التحسس الجلدي .

الفرق بين الدوج الاصلي والتقليد

تستخدم الكثير من الصبغات والحناء للدوج ، منها صبغة الطاووس ولتأكيد شراء الأصلي من المقلد منها يجب شراؤها من الصيدلية ، والتأكد من أن الكتابة الخلفية للعلبة باللون الأحمر وليست باللون الأسود .

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق