مهارات ادارة شؤون الاسرة

الأسرة هي عمود المجتمعات والركيزة الأساسية التي يقوم عليها مجتمع اليوم، وفي حالة أن استقامت الأسرة سوف يستقيم المجتمع كله وأن مرضت أو أصابها شيء تداعى لها كل المجتمع مثلها مثل أعضاء الجسم، فصلاح المجتمع الكبير يبدأ من صلاح الأسرة الصغيرة، ومن ذلك المنطلق يتوجب على الشخص أن يعلم جيدا ما هو دور الأسرة في المجتمع وما هو الهدف الرئيسي من إدارة الأسرة والتي تشير إلى حسن التعامل داخل الأسرة وتوزيع المهام بين أفراد الأسرة الواحدة.

مهارات إدارة شؤون الأسرة

يوجد اليوم العديد من المهارات المختلفة التي يتم من خلالها إدارة شؤون الأسرة ومن الممكن تقسيم تلك المهارات إلى ثلاثة مهارات رئيسية كل منها يحتوي على عدة نقاط هامة.

1- المهارات الفنية

وهي تلك القدرة التي يتمكن من خلالها القيام بالأعمال المنزلية مستخدمين أقل قدر من الموارد التي تؤهلهم لذلك من إخراج أعلى النتائج الممكنة من خلال تلك الموارد.

2- المهارات الإنسانية

والتي تشمل قدرة الأشخاص في الأسرة الواحدة على التعامل مع جميع الأفراد بها من خلال الاتصال بينهم وبين بعض، وكلما كان هناك مهارات إنسانية في أفراد الأسرة زاد ذلك الأمر في إشاعة روح المحبة بين أفراد الأسرة الواحدة، كما أن ذلك الأمر يقلل في ظهور العديد من المشاكل بين بعضهم البعض.

3- المهارات الفكرية

وهي التي تخص قدرة الأسرة في حل المشاكل التي توجد بينهم وبين بعض واتخاذ المزيد من القرارات التي يتم من خلالها حل المشاكل، وتحتاج جميع الأسر اليوم تلك المهارات الهامة بهدف تجديد الأهداف ورسم السياسات الخاصة بها على المدى البعيد.

خطوات هامة لإدارة شؤون الأسرة

يوجد عدة خطوات هامة لابد من إتباعها كي يتمكن الشخص من إدارة شؤون الأسرة من خلالها والتي تتمثل في النقاط الرئيسية التالية ما تحتويه من أفكار وخطوات هامة.

1- الخطوة الأولى التخطيط الجيد

ولا تتم تلك الخطوة إلا من خلال أتباع العديد من النقاط الهامة والتي تتمثل في.

1- أن يتم تحديد الأهداف.
2- العمل على تحديد جميع الموارد والطرق التي يتم من خلالها وضع خطة.
3- تحديد المكان.
4- كما أن المدة الزمنية لتنفيذ تلك الخطة من العوامل الهامة.

2- ثانيا التنظيم

كما أن تلك الخطوة هي الأخرى تتطلب العديد من النقاط من أجل تنفيذها وهي على النحو التالي.

1- العمل على تحديد جميع المسؤوليات والمهام الخاصة بكل فرد من أفراد الأسرة ومن ثم توزيعها عليهم.
2- أن يتم تحديد الأشخاص القادرين على تنفيذ تلك الخطوات.
3- أن يتم العمل على تحديد الأنشطة الخاصة بكل فرد على حدى.

3- خطوة التنفيذ

وتعد تلك الخطوة هي الخطوة النهائية الفعلية خلال مراحل وخطوات إدارة شؤون الأسرة ومن بعدها تأتي مرحلة التقييم والتي لا تكون من داخل الأسرة وحدها وعن النقاط الهامة بتلك الخطوة فهي على النحو التالي.

1- أن يتم تعديل الخطة في حالة أن تطلب الأمر ذلك.
2- المراجعة وأن يتم المراقبة بشكل مستمر أيضا.
3- أن يتم المقارنة بين ما هو تم التخطيط له وبين الأداء الفعلى لجميع الأشياء.

4- أخيرا التقييم

بالطبع هناك تقييم داخلى من الأسرة وخارجي من المجتمع المحيط بها وتلك الخطوة من الخطوات الهامة والضرورية للأسرة بشكل عام.

1- أن تتعرف الأسرة على نقاط الضعف التي توجد بها ومن ثم تتلافاها في المستقبل.
2- أن يتم قياس ما تم تحقيقه من أهداف.
3- أن يتم الاستفادة من تلك الخطة في الخطط القادمة للأسرة.
4- أن تهتم الأسرة بجانب جديد وهو الدخل المعنوى لها.

الأهداف من إدارة شؤون الأسرة

تجدر الإشارة أن أهداف إدارة شؤون الأسرة اليوم قد أصبحت من المطالب الملحة خلال الوقت الحالي والتي تهدف إلى ما يلي.

1- أن يتم دراسة جميع الجوانب المختلفة التي تخص الحياة والمشاكل التي تحدث للأسرة من خلال أسلوب علمي مميز.
2- أن يتم تنمية الوعي التخطيطي وأن يتم تقييم العملية الإدارية لكافة المراحل الخاصة بها.
3- أن يكون هناك اتجاه نحو الفكر السليم عملا على اتخاذ المزيد من القرارات بجميع المواقف الأسرية المختلفة.
4- أن يتم العمل على تقدير العلاقات بين أفراد الأسرة وبعضها البعض ومدى تأثر تلك العلاقات على الاقتصاد في المجتمع.
5- أن يتم تفهم المسؤولية الكاملة من الفرد نحو المجتمع والأسرة كلها نحو المجتمع بكل ما يحتويه.
6- أن يتم العمل على تقدير القيمة الفعلية للمجهود والوقت الخاص بالأفراد.
7- تقدير جميع الخدمات التي يقدمها المجتمع إلى جميع الأفراد وكيف يتم الاستفادة من تلك الخدمات بشكل خاص.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *