لماذا لا استطيع اخراج شخص من تفكيري

نجد ان السبب الرئيسي في التفكير المستمر في شخص ما هو العاطفة حيث ان هذا الشخص تربطنا به قرابة او حب فيكون هناك كثير من المواقف التي ل تنسى فنجد من الصعب نسيان هذا الشخص.

الاسباب التي تجعلني لا استطيع اخراج شخص من تفكيري

ان من صفات الانسان هي النسيان فقال الله تعالى ” سنقرئك فلا تنسى ” وتعتبر هذه الصفة من رحمة الله سبحانه وتعالى فالنسيان نعمة في كثير من الاحيان  والتساؤل هنا ا اذا كان من صفات الانسان النسيان فلماذا لا يستطيع ان يكف عن التفكير في شخص معين لان هناك امور سهل فيها النسيان لان النسيان نعمة ولكن هناك امور  يكون فيها النسيان صعب وشاق للاتي :

السبب الرئيسي  في التفكير الزائد في شخص ما، هو الخذلان، ومن صور الخذلان:

ـ تخلي احد الاصدقاء او الاقارب عنك.

ـ عند تعرضك الى الخيانة من هذا الشخص .

ـ حين تبني احلامك وآمالك على شخص لا يستحق .

ـ عندما يعرضك هذا الشخص لموقف محرج .

ـ اذا تعلقنا بشدة وتعلق كبير يشخص ما .

كيف استطيع ان اخرج شخص ما من تفكيري

من الممكن ان الانسان يعيش حالة سيئة بسبب الشعور بفقد الثقة بالأخرين بسبب تعرضه للخذلان  ولكن يجب ان يتوخى الحظر وعلي الرغم ان الموقف يستحق هذا الالم والحزن وكذلك عدم الثقة بالآخرين الا انه يجب عدم تفكير فيهم وفي افعالهم التي تقف ضد تحقيق امالك وكذلك ان تواصل حياتك.

قد يكون الامر صعب وقاسي ولكن الحياة ما هي الا دروس وعبر لكي نتعلم منها، والانسان القوي الناجح هو الذي يستفيد من هذه الدروس ويستمر في الحياة ولا يدفن نفسه في تفكيره المظلم الذي يكون سبب هلاكه.

حيث انه مهما بلغت درجة من خزلك فهو لا يستحق ان ينال جزء من تفكيرك ويكون سبب في احباطك ‘والتقليل من قدراتك، فيجب ان تفعل الآتي:

ـ يجب الا يتم التفكير في الشخص.

ـ البحث عن أي بديل من الممكن ان يحل وجوده مكان الشخص الذي  يجب نسيانه.

ـ  يجب الا نذهب الى الأماكن التي كانت تجمعنا بهذا الشخص.

ـ ان نقوم وبوجه عام ان نبتعد عن أي موقف أو دراسة  أو مكان عمل قد يجمعنا بنفس الشخص مرة أخرى.

ـ الا نقوم بسماع  اي أغنية كانت ترتبط بوجود هذا الشخص.

ـ ان نقوم بالبحث عن أي عمل  لإشغال الوقت بشكل كامل حيث لا يكون هناك وقت للتفكير بالشخص.

ـ الحذر ثم الحذر من الجلوس لفترات طويلة وحيدا وذلك لأن الوحدة تشكل فراغ تجعلك تفكر

بأي أمر يتسبب في ان  يدفعك للعودة إلى التفكير في الذكريات القديمة.

ـ قراءة القرآن وكذلك بعض الأدعية التي تساعدنا  على الطمأنينة.

ـ  ان يكون هناك نية صادقة و كذلك عزيمة شديدة على النسيان.

ـ الا نقوم بوضع وقت محدد للوصول لمرحلة  النسيان حيث انه لا يوجد فترة زمنية معينة كي نتخطى الأزمة مع النسيان، ويجب عدم الضغط على انفسنا كي يتم النسيان في وقت أسرع.

ـ يجب الا نقوم بإطلاق الحرية للمشاعر السلبية  وذلك لان  في معظم الأوقات  يتم تشويه المشاعر السلبية .

ـ عندما يصدم الفرد في شخص فانه يفقد الثقة  بقيمة نفسه فيجب عليه  طلب المساعدة ، وذلك بالتحدث عن المشاعر للعائلة والاصدقاء، حيث انه من الافضل ان نقوم بسماع وجهة نظر مختلفة من الآخرين.

ـ يمر الشخص خلال حياته بأحداث كثيرة و متعددة تسبب له التوتر كالتعرض للخذلان والانفصال، وهذه الاحداث تولد مشاعر سلبية حيث  يكون من الصعب السيطرة عليها، وان ممارسة الرياضة اثبتت الدراسات انها تساعد في التخلص من هذه المشاعر  وانها تعمل على التقدم نحو النسيان .

ـ ان القدرة على التفكير بأن ما حدث لا بأس به، وكذلك التصالح مع المشاعر تجاه ما حدث،  كذلك يجب ان نقوم بالاستعانة ببعض الأشخاص الذين نثق فيهم لكي يشاركونا فيما حدث معنا.

ـ  يجب ان يكون لدينا الشعو بمستقبل افضل وان نؤكد فكرة ان التسامح هو الافضل.

ـ يجب ان نبحث على السلام والتفاهم مع الذات وذلك بالتصالح معها، وكذلك بوجود النسيان يجب عدم التعامل مع هذا الشخص ولكن يجب ان نكون حذرين من التعامل معه.

ـ  يجب الاعتراف بأن الشعور بالاكتئاب والسوء يكون بسبب أذية الافكار والمشاعر، ولا يكون بسبب ما حدث سواء من قبل دقيقة أو قبل عشرين سنة، لذلك يجب النظر إلى الأمور بشكل صحيح ومصداقية.

ـ ان لا نتوقع الشيء الجميل من الآخر، مع ان نلتزم بالاعتماد على انفسنا كي نحصل على الحب والصحة والصداقة ، ويجب  الالتزام بالعمل الجاد.

ـ يجب ان نقوم  بالاستفادة من الوقت كالاجتماع مع الأصدقاء، أو القيام  بممارسة موهبة جديدة، أو القيام بقضاء عطلة في أي مكان، وكذلك قضاء الوقت مع العائلة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *