عبارات ترحيبية قصيرة للطالبات بالعام الدراسي الجديد

يبدأ العام الدراسي الجديد بعد انتظار طويل وإجازة صيفية ممتلئة بالمتعة والاستجمام وعدم النظام، ولذلك فأنه قد يترتب على بدء العام الدراسي صعوبات لدى الكثير من الطلاب وخاصة الأطفال الجدد في التأقلم مع الوضع الجديد وتغيير روتين السهر وعدم النظام بالنوم الباكر والانتظام بالمواعيد والاستيقاظ المبكر، حيث يختلف اليوم الدراسي عن اليوم في الإجازة الصيفية.

عبارات ترحيبية للطالبات

تُعد بداية العام الدارسي بداية جديدة لمرحلة جديدة في حياة الطلبة والطالبات، تبدأ بعد إجازة صيفية طويلة عانى فيها الكثيرين من الكسل وسوء التنظيم، ودائمًا ما يكون بداية كل عام بداية لمرحلة انتقالية جديدة وهامة لابد من التعامل معها بحكمة بالغة واستعداد كبير للنجاح بها، سواء من قِبل الطلبة والطالبات أو من قِبل الوالدين، والآن سنقدم لكم عبارات ترحيبية قصيرة للطالبات بالعام الدراسي الجديد.

عام دراسي جديد، عام دراسي سعيد، يملئ قلبي فرح مع مدرستي.

مع بداية عامنا الدراسي الجديد، فلنحرص جميعًا أن يكون شعارنا، إنطلاقة قوية إلى التفوق.

سنة دراسية جديدة سعيدة ممتلئة بالعلم والعمل والمعرفة.

يد على يد لنجدد دائمًا الولاء والعهد.

دائمًا ما نسعد بقوة البدايات لتكون روعة النهايات، إبدئي عامك الدراسي بهمة عالية لتحصلي على ما تريدين.

من كانت بدايته مشوقة وحاسمة، كانت نهايته مشرقة.

نستقبلكم بقلوب الحب بعد إجازة سعيدة طويلة، ونتمنى لكم التوفيق والنجاح.

أهلا بكم مع بداية العام الدراسي الجديد، مرحبا بالعلم المفيد وبالعمل الأكيد.

البداية الصحيحة والقوية، وتنظيم الوقت والجهد، والاستذكار الجيد من أكبر أسرار التفوق.

زادت مدرستنا فرحة بلقائكم، مرحبا بكم على طريق العلم والمحبة.

مرحبا بالعلم المفيد والفرحة الأكيد، أهلا بكم معنا في بداية العام الجديد.

نزف لكم باقة عطرة من التهاني، ببدء العام الدراسي الجديد، نجدد معها العزيمة والأمل، نتمنى أن يكون عامنا ممتلئ بالرخاء والإنجاز.

لنبدأ سوياً العام الدراسي بجدية ونشاط والتزام محافظين على فرائضنا موقّرين معلمينا ومعاونين ومتعاونين مع زملائنا وإخواننا.

هيا بنا نبدأ عام دراسي سعيد، ندعو الله أن يحمل لنا معه تطلعات جديدة وطموحات مغلفة بالإصرار والعزيمة، كل عام وأنتم جميعًا بخير.

كل عام وأنتم حاملين الرسالة يا معلمين الأجيال، كل عام وأنتم بارعين يا زهور المستقبل.

ابدأ عامك الدراسي وأرمي كل اليأس بسلة المهملات، ليس معنا لا أعرف لا استطيع لا أتمكن، فقط معنا أنا أستطيع أنا أتمكن أنا أعرف.

تدور الأيام وتمر الساعات وتتابع الليالي وتنقضي سنة ويحل عام، وتنتهي إجازتنا لنبدأ عام دراسي جديد، كل عام وأنتم بخير.

من الكسل عدنا ومن النوم إنتهينا، وسنبدأ سويًا عامًا دراسيًا جديدًا داعين الله أن يكون عام خير وبركة وجد واجتهاد.

وفق الله الجميع للمزيد من النجاح والإنجاز، وكل عام وأنتم بخير.

نزف باقة ورد عطرة إلى كافة الطلبة والطالبات وأولياء الأمور الكرام، وإلى كل المعلمين والمعلمات والمربين والمربيات، لتهنئتهم بالعام الدراسي الجديد.

هيا بنا نقف سويا مع بناة المستقبل من جديد نجدد معهم العزيمة والهمة ليتجدد الأمل بوجودهم، ولنقدم لهم كل جديد يساعدهم في بداية العام الدراسي الجديد.

ركزوا على الجوهر، اجعلوا أبناءكم يشعرون بأهمية العلم، لا تركزوا على المظاهر الخداعة في ميدان العلم.

حافظوا على الوقت لتحقيق أهداف العلم والتربية.

نتمنى لكم عاماً حافلًا بالرخاء والإنجاز، آملين أن يبعد الله عنا جميعا كل شر ومكروه.

الاستعداد النفسي لبدء الدراسة

ولذلك من أجل تجنب المعاناة التي تحدث للطلاب في بدء العام الدراسي، لابد أن يستعد الطلاب جيدًا لتلك الفترة بالاستعداد النفسي حيث أن الاستعداد النفسي لابد أن يحفز به الطالب نفسه لبناء صورة تفائلية على النجاح وتجاهل المخاوف التي تملئ قلوب الطالب، والتي تكون أغلبها قائمة على صعوبة المواد الدراسية والقلق من الامتحانات، فمن أهم عوامل النجاح الدراسي استمرار الطالب في تحفيز نفسه بمخاطبتها بأسلوب إيجابي ورفع المعنويات للوصول للنجاح.

الاستعداد العملي للطلاب قبل بدء الدراسة

يعتبر الاستعداد العملي للدارسة من أكثر الأشياء أهمية لتأثيره الكبير على أداء الطالب في العام الدراسي بشكل كامل، ويشمل وضع خطة عملية لتنظيم الوقت وتحديد الأهداف التي يريد الطالب تحقيقها، سواء كانت تلك الأهداف بعيدة المدى أو قريبة المدى، وهذا يعني اكتساب الطالب المهارات الدراسية التي تقوده إلى التفوق في السنة الدراسية وتصل به إلى أعلى الدرجات العملية، بالإضافة إلى ضرورة تجهيز مستلزمات الدراسة والكتب والزي المدرسي.

الاستعداد العقلي للدراسة

طوال فترة الإجازة الصيفية يقف العقل عن التفكير في الدراسة، ويحتاج الطالب قبل البدء بالدراسة أن يجهز نفسه عقلياً لبدء الدراسة لمدة أسبوع على الأقل لاستعادة قدرته على المذاكرة والحفظ، ومع ذلك فأنه لابد للطلاب خلال فترة الإجازة الصيفية الاستمتاع بالمطالعة والقراءة ولعب الألعاب الذهنية التي تنمي الذكاء، ومن الممكن قراءة أساسيات المنهج الجديد وأخذ فكرة عنه ليبدأ الطالب الدراسة باستعداد جيد.

الاستعداد الجسدي لبدء الدراسة

لابد أن يعتاد الطالب على نظام حياة صحي يساعده على بدء الدراسة بالتغذية الجيدة ليدخل على السنة الدراسية بقوة ونشاط، ويكون ذلك بالابتعاد عن تناول الوجبات الجاهزة السريعة وتناول الفواكه الطازجة والعصائر الطبيعية والحرص على ممارسة الرياضة باستمرار، ولذلك لكي يسترجع الطالب نشاطه البدني استعدادًا للسنة الدراسية الجديدة.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *