صور تصاميم كراسي جيزانيه جديدة

تعد قرية جازان التراثية ، الواقعة على كورنيش جنوب جازان ، معلماً ثقافياً يجسد تاريخ جازان القديم ، و يربطها بحاضرها المزدهر ، حيث يمكن لزوار هذه القرية رؤية ماضي المقاطعة معروضًا من خلال الرموز الحية للتنوع الثقافي و الحضاري للبيئات و التضاريس المختلفة في المنطقة.

تأسست القرية في عام 2009 بناءً على توجيهات من حاكم جازان ، الأمير محمد بن ناصر بن عبد العزيز ، بعد نجاح مهرجان جازان الشتوي الأول ، الذي كرم تراث المنطقة و الكنوز الأثرية ، أصبحت القرية مكان دائم لهذا المهرجان.

معالم قرية جازان

– يتم استقبال زوار القرية لأول مرة عن طريق بوابتها ، و التي تؤدي إلى البيت التقليدي المكون من ثلاثة طوابق ، البيت الجبلي ، بهندسته المعمارية الصلبة المصممة خصيصًا لتناسب بيئة الجبل و التغلب على التآكل الطبيعي.

– إلى أبعد من القرية ، يمكن للزوار رؤية البيت التهامي ، كوخ جازان التقليدي المصنوع من الطين ، و الذي أطلق عليه اسم العوشة عطنية (العش الطيني) ، يتمتع سكان هذا المنزل بالبساطة و الأناقة في أسلوب حياة تهامي.

– البيت الفرساني متصل بالقرية عن طريق جسر ، هذا المنزل التقليدي هو تجسيد لجزيرة فرسان مع بحرها و لآلئها و قذائفها ، و في وسط القرية ، يمكن للزوار تجربة الحياة التجارية القديمة في السوق (السوق التقليدية) ، حيث يتم عرض القطع الأثرية والأواني التقليدية والنباتات العطرية، تمتلئ الهواء هنا مع رائحة الياسمين العربي.

– يساهم السوق أيضًا في الترويج للحرف القديمة في المنطقة ، و يجذب الحرفيين لعرض منتجاتهم ، و تركز قرية التراث على إظهار الجوانب الثقافية المختلفة لجازان ، بما في ذلك الفنون التقليدية و الألوان الفولكلورية ، بالإضافة إلى تقديم برامج التراث الثقافي ، و البرامج الخاصة للأطفال و الشباب، و أحداث قراءة الشعر.

– تلتقط القرية أنماط حياة الأشخاص الذين سكنوا جازان منذ فترة طويلة و استخدموا الموارد الطبيعية لبناء المنازل و الأثاث و الأواني ، مما جعل جازان حضارة عظيمة ، حيث تربط هذه القرية بين الأجيال الماضية والأجيال الحالية على أمل مزيد من العمل والتطوير.

تصاميم الكراسي الجازانية

– يتم صناعة الكراسي في جازان بمختلف التصميمات العصرية و التراثية ، و بعض التصميمات التي تمزج بين الماضي و الحاضر ، بشكل جذاب للسياح ، يقوم أبناء قرية جازان بصناعة تلك الكراسي بشغف ، حيث أنها مهنة توارثوها من الأباء والأجداد، ويستخدمون عدة تقنيات في صناعة الكراسي.

– في جازان يتم تصميم الكراسي باستخدام الأحجار الكريمة المتنوعة  الأشكال والألوان مثل العقيق والزمرد والياقوت والمرجان، وهناك من يقوم بالحفر على الكراسي مشكلا عدد من الأشكال القيمة، كالأشكال الإسلامية، والنقوشات والزخارف التراثية، وهناك أيضا كراسي الأرابيسك.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *