كيف اسوي خبز التنور بالفرن

خبز التنور يعتبر واحد من أنواع الخبز التي اشتهرت بصورة كبيرة في الريف السوري، وفي فلسطين والأردن، وانتقل بعد ذلك إلى كافة الدول العربية ودول الخليج، حيث يُطلق عليه في دول الخليج اسم خبز التميس، ويكون خبز التنور شبيه بالخبز العادي ولكنه يميل إلى اللون الأسمر بسبب استخدام حبوب القمح المطحنة لصناعته، ويمكن تناوله على جميع الوجبات وخاصة الفطور.

طريقة عمل خبز التنور بالفرن

خبز التنور يكون له طعم مميز إذا غمس بزيت الزيتون والزعتر، ويستخدم أيضًا في تحضير المسخّن الفلسطيني والعديد من الآكلات الآخرى، ولذلك يعرف الجميع في معرفة كيفية عمل خبز التنور بالفرن بطريقة سهلة وبسيطة للاستمتاع بمذاقه الرائع والمميز، وسوف نقدم لكم طرق بسيطة وسهلة لخبزه.

إعداد عجينة خبز التنور

كوبان من الدقيق الأبيض.

كوبان من الدقيق الأسمر.

رشة من السكر.

ملعقة كبيرة من الملح.

ملعقة ونص من الخميرة الفوريّة.

نصف كوب من الماء الفاتر.

طريقة التحضير

في كوب صغير تخلط الخميرة ورشة السكر في نصف كوب من الماء الدافئ وتترك في مكان دافئ لمدة عشرة دقائق إلى أن تخرج الخميرة فقاعات وتبدأ في التفاعل.

يُضاف الدقيق الأبيض والأسمر مع ملعقة الملح في وعاء العجن، مع مراعاة التقليب الجيد بالملعقة، وتسكب الخميرة فوقهم مع باقي المكونات.

يُضاف كوب من الماء الفاتر مع المباشرة بالعجن اليدوي بقوة، حيث تحتاج العجينة إلى العجن بقوة من أجل الوصول إلى النتيجة النهائية بعجينة متماسكة وطرية جدًا.

في حالة كانت العجينة غير طرية أو ناعمة، يتم إضافة رشات من الماء مع الاستمرار في العجن.

تُغلف العجينة بكيس نايلون وتترك جانبا حتى تختمر ويتضاعف حجمها، وتعتمد مدة التخمير على درجة حرارة الغرفة، فكلما كانت درجة حرارة الغرفة أعلى يكون التخمير أسرع.

بعد أن تخمر العجينة يتم تقسيمها إلى كرات بحجم قبة اليد، وترتب على سطح مرشوش بالطحين، وتُغطى بقطعة من القماش النظيف، وتترك لمدة عشرة دقائق.

تأخذ الكرات بعد مرور الوقت وتفرد بالمرّقّ لتصبح عبارة ع رغيف دائري رقيق.

تُوضع العجينة على وسادة التنور الخاصة، والتي تكون عبارة عن قطعة خشب دائرية مُغلفة بطبقات كثيرة من القماش، وتدخل داخل جهاز التنور، ويمكن استبدال جهاز التنور بوضع صينية مفرودة على نار عالية، وبعد أن تسخن الصينية جيدًا يٌوضع العجين عليها.

عندما يتغير لون العجينة فأن هذا يعني أنه نضج، حيث أن وقت النضوج لخبز التنور يكون قصير جدًا.

تُكرر العملية السابقة إلى أن تنتهي كافة الكرات.

يُقدم خبز التنور ساخنًا إلى جانب الوجبات التي تحتاج إليه.

يمكن تقديم خبز التنور بجانب الجبن بأنواعها المختلفة، واللبنة والزيت والزيتون، والزعتر، والعسل والمربى، وغيرها من المنتجات المختلفة.

طريقة عمل الخبز المغربي بدقيق الشعير

ثلاثة أكواب من الدقيق.

كوب ونصف من دقيق الشعير.

نصف كوب من الحليب الدافئ.

ملعقة صغيرة من السكر.

ملعقتان من الخميرة الفورية الناعمة.

ملعقة ونصف من السمسم.

ثلاث ملاعق من الملح.

ملعقتان كبيرتان من الزيت النباتي.

ثلاث معالق كبيرة من دقيق الذرة.

طريقة التحضير

يُسخن الفرن على درجة حرارة 400 فهرنهايت.

في كوب صغير توضع الخميرة مع السكر مع ربع كوب من الحليب، وتخفض جيدًا وتُوضع في مكان دافئ، وتترك لمدة خمسة عشرة دقيقة حتى تتفاعل الخميرة.

يوضع الدقيق الأبيض والشعير في وعاء عميق مع معلقة صغيرةة من السمسم، ويقلب الخليط جيدًا حتى تتجانس المكونات معًا.

تضاف ملعقة من الخميرة إلى خليط الدقيق، وتضاف باقي كمية الحليب الدافئ بالتدريج، وتعجن المكونات حتى الحصول على عجينة متماسكة.

يُغطى العجين بالنايلون، وتُوضع في مكان دافئ وتترك لمدة ثلاثين دقيقة حتى ترتاح وتختمر ويتضاعف حجمها.

تُقطع العجينة إلى قسمين، ويُشكل كل قسم إلى كرة كبيرة.

تُغطى الكرات وتترك لمدة خمس دقائق لكي ترتاح وتنتفخ.

تُبطن صينية تحمير بقطعة من ورق الزبدة، ويُرش فوقها القليل من دقيق الذرة، ثم تُوضع كرات العجين بشكل متباعد في الصينية وتفرد قليلا، وترش بالسمسم على الوجه.

يغطى العجين بقطعة من القماش النظيفة، ويتم وضعه في مكان دافئ وتترك لمدة ساعتين.

تُوضع الصينية في الفرن الساخن وتخفف حرارته إلى 300 فهرنهايت، ويخبز الخبز لمدة تتراوح ما بين 25 دقيقة إلى 30 دقيقة، ثم يُوضع في الشواية حتى يحمر الوجه.

يخرج الخبز المغربي من الفرن ويقدم ساخنًا بجوار المزيد من الوجبات المختلفة.

نصائح لنجاح الخبز

لابد من تفتير الماء قبل البدء بالعجن، مع مراعاة عدم غلي الماء لأنه يقتل البكتيريا في الخميرة، وهذا يؤدي إلى عدم تفاعلها وتخمر العجين.

لابد من تسخين الفرن قبل خبز العجين وضبط حرارته على درجة مناسبة لمنع احتراقه.

من الأفضل تنخيل الدقيق قبل الاستعمال مرة واحدة، لكي يصبح الدقيق هشًا بعد خبزه.

ضرورة الحرص على تغطية العجين فور الإنتهاء من العجن وعدم تعريضها للهواء حتى لا تجف.

لابد من ترك العجين في مكان دافئ وخاصة في فصل الشتاء ولمدة كافية، وذلك حتى يتضاعف حجمه.

من المهم عدم المبالغة في رش الدقيق على سطح العمل عند فرد العجين، حتى لا تجف العجينة وتصبح يابسة بعد الخبز.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *