قصص عن الاسعافات الاولية للاطفال

الإسعافات الأولية هي الرعاية التي تكون عاجلة لإنقاذ حياة مصاب،  والذي يكون يحتاج إلى تدخل فوري عندما تكون الرعاية الطبية غير متيسرة أو سيستغرق طريق الوصول لأقرب مركز إسعاف الي الوقت الكبير، وهي عبارة عن الخدمة التي  يكون فيها يعتمد إنقاذ حياة شخص قد اعتراه مرض يكون حاد ومفاجئ او شخص قد أصيب في حادث فيمنع المضاعفات أو الزيادة في الإصابة،  لذلك يجب  ضرورة وجود شنطة للإسعافات الأولية أو صندوق للإسعافات الأولية.

قصص جميلة عن الاسعافات الاولية

ـ قصة بطل الاسعافات الاولية

حيث ان مدرسة ناصر اقامت مسابقة وتكون مسابقة افضل من يقوم بعمل تطوعي فقام ناصر واصدقائه بالمناقشة في ذلك

حيث قال بدر:  ان أبي رجل من رجال الإطفاء، وسوف أذهب معه في جولة وأتي لكم بعد ما اكتب ما أسمعه من رجال الإطفاء، وما الذي يحدث معهم من مواقف كثيرة ،.

وقال يوسف: ان خالي لديه شركة تكون مسؤولة عن تنظيف الشواطئ والحدائق، فسوف أذهب معه واقوم بالتحدث مع العمال، وسوف اوفيكم بما يحدث بعد ان أكتب ما أسمعه وأفوز.

وناصر كان يسمع دون أن يتكلم، ثم عاد ناصر للمنزل وهو ظل يفكر وهو على مائدة الغداء قالت له امه : ما ذا بك يا  ناصر يا بطلي بم تفكر؟ فقام ناصر بإخبار أمه عن المسابقة ثم قال: أنا لا أعرف ماذا أكتب كي افوز، وعن ماذا أتحدث يوم المسابقة؟.

وخاصة ان موعد التسليم الأسبوع القادم، وكان في اليوم التالي عطلة،  فخرجت العائلة ونزلت للبحر، وكان ناصر و دانة يلعبون لعبة تسلق، وفجأة وهم يلعبون وقعت دانة و ساقها جرحت ، والدم بدأ ينزل منها فدانة  خافت من الدم وبدأت في البكاء .

فقام ناصر بالإسراع لها  و قام بالنظر لجرحها وقال لها بلطف وحنيه لا تخافي يا أختي، لا تتحركي وانتظريني قليلا، وقام بالإسراع للسيارة وقام بإحضار علبة الإسعافات الأولية، ثم  تذكر درس الإسعافات الأولية والطرق التي تم شرحها لهم  الفريق الطبي الذي كان في زيارة مدرستهم، وقام بإخراج القطن من الحقيبة وقام بتنظيف اجرح  دانه قليلا، وبعد ذلك وضع المعقم على الجرح، وبعد ذلك وضع المضاد الحيوي، ثم قام بوضع اللاصق الطبي على الجرح ، وقام بحمل دانة  وذهب لوالديه ثم قال لهم أظننا بحاجة اللجوء للطبيب .

وقام الوالدان بالإسراع بدانة للطبيب، ثم قام الطبيب بنزع  اللاصق الذي قام بوضعه ناصر وقال الطبيب لهم لا داعي للخوف وقام بتنظيف الجرح من جديد، وبع ذلك وضع ضمادة ولاصقا وسأل الطبيب عن من هو الذي أسعفها، فأشار الوالد على ناصر وقال انه أخوها الأكبر، قال الطبيب له أحسنت يا ناصر،  انه عمل رائع.. وذلك لان تنظيف وتعقيم الجرح السريع سيساعد في شفائه.

وهم في طريق العودة قامت دانة  بشكر أخاها، فقالت الأم وهي مبتسمة لناصر قد صار عندك الأن قصة حقيقية وعملية لمسابقة المدرسة، ولما رجعوا للمنزل قام ناصر بكتابة ما حدث بالتفصيل، وقم بتقديمها في اليوم التالي للمسابقة، وعند سحب الفائز كان ناصر هو الفائز وذلك لأن قصته كانت واقعية، وحدث معه بالفعل . ثم عاد للمنزل  وهو مسرورا جدا ومع تمنيه لأخته بالشفاء.

أساسيات  وقواعد الإسعافات الأولية

انه كي يستطيع الشخص أن تكون مسعفا فيجب عليه أن يتملك مجموعة من  القواعد والأساسيات ومن أهم هذه القواعد ما يلي:

انه يجب عليه الإلمام بأساسيات الإسعافات الأولية وقواعدها وكذلك المسؤولية التي تترتب عليها.

وذلك يجب عليه  ان علي فهم كيفية عمل التنفس الاصطناعي.

كما يلزم ان يكون هناك ضرورة تقييم المكان الذي وقع فيه الحادث وكذلك تأمينه.

يجب ان يضع المريض في وضعية ملائمة ومريحة  حتى لا تساعد على التزايد من خطورة حالته.

كما يجب عليه ام يحاود الإلمام بالعلامات والاعراض التي تصاحب الحوادث البسيطة وذلك كي يتجنب تضاعفها وكذلك لمعرفة كيفية التعامل معها.

يجب عليه كذلك وفي حالة وجود نزيف دموي يجب ان يسيطر عليه مع محاولة إيقافه، وكذلك معرفة إذا كان هناك نزيفاً داخلي أم لا.

كما يجب عليه ان يدرك الطريقة الصحيحة التي يجذ تحريك جسم المصاب بها وخاصة فيما يتعلق بالعمود الفقري.

يلزم ان يقوم بمحاولة جمع معلومات عن حالة المريض الصحية وذلك كي يعرف عما اذا كان مصاب بمرض  معين أم لا.

كذلك يجب ان يتعلم الطريقة الصحيحة في كيفية تدليك منطقة القلب والصدر.

وايضا يجب ان يكون ملم  كيفية التعامل مع الحروق وايضا الكسور بجميع أنواعها وكذلك درجاتها المختلفة.

وان يكون علي علم بكيفية تضميد الجراح وكذلك منع إصابتها باي الالتهاب او التلوث في حال وجودها.

وان يقوم المسعف بإبعاد المصاب عن مصدر الخطر، وكذلك يقوم بفك الأربطة والأحزمة والملابس الضيقة،  فيحب البحث عن أي جسم غريب في الفم كالأسنان الصناعية أو بقايا القيء ويقوم المسعف بإزالتها وذلك إذا كان المصاب في حالة إغماء ويقوم بميل  رأسه جانبا والى الأسفل إذا أمكن مع جذب لسانه إلى الأمام حتى لا يختنق.

كذلك القيام بإجراء تنفسا صناعيا من الفم للفم فورا إذا كان التنفس متوقفا، وانه اذا كان هناك اشتباه في وجود نزف داخلي فيجب الإسراع في نقل المصاب لمركز الرعاية الصحية ،حيث من علامات النزف الداخلي هي : شكواه من العطش ، وقلق المصاب ، وسرعة تنفسه ، وشحوب لونه وسرعة النبض وبرودة جلده وضعفه ، مع عدم وجود إصابة ظاهرة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *