مواصفات شخصية اللوجستي ISTJ

شخصية اللوجيستي هي تلك الشخصية الحالمة الكافية للقيام بكل الواجبات .. فمن السيء أن يشاركه شخص في نفس المهمة ومن الأسوء أن يشاركه ثلاث أشخاص أو أكثر.

صفات الشخصية اللوجستية

أعتقد إن تلك الشخصية هي الأكثر انتشاراً ووفرة، حيث تشكل نسبتهم حوالى 13% من البشرية والخصائص التي تميز تلك الشخصية هي كونها تتصف بالنزاهة والتفاني والمنطق العلمي، فالشخص ذو تلك الصفات لا يمل ولا يكل من أداء الواجبات المطلوبة منه، فهو النواة الرئيسية الحيوية التي تكون قائمة عليهم أي أسرة .

وهم مناسبين لأعمال في مؤسسات مختلفة مثل المنظمات التي تدعم القواعد والتقاليد والمعايير المختلفة ومثل الهيئات التنظيمية ومكاتب المحاماة والهيئات العسكرية، هؤلاء من يحملون شخصية اللوجيستي يتميزون بتحمل مسؤولية ما يفعلون ويتفاخرون بالأفعال التي يستطيعون القيام بها ويتفاخرون أيضا بتحقق أهدافهم، فلا يبخل ذو شخصية اللوجيستي بطاقته أو بوقته لاستكمال أي مهمة مهما كانت، فدوره هو القيام بكل ماهو مطلوب منه بصبر ودقة.

آلية التفكير لدي الشخصية اللوجيستية

لا يقوم هؤلاء ممن يحملون شخصية اللوجيستي بالمزيد من الافتراضات، فهم يفضلون تحليل كل ما هو بالبيئة المحيطة والتحقق من كل حقيقة يعيشونها ويسعون للوصول إلى كل الطرق العلمية التي تؤدي إلى تحقيق أهدافهم، فشخصية اللوجيستي تتميز بأنها من الشخصيات الهادفة التي تسعى لاتخاذ قرارات هامة، فهم يتابعون كل الوقائع اللازمة لتحقيق كل مايريدون، وهم أيضاً يتوقعون من المحيطين فهم الموقف والوضع فوراً ويعتقدون أنهم جميعاً قادرون لاتخاذ جميع الإجراءات اللازمة.

آلية التخطيط والتنفيذ لدى الشخصية اللوجستية

الشخص ذو الخصية اللوجيستية لا يتحمل عبء التردد، وهو يفقد صبره سريعاً إذا تم طعن في خططه ونظرياته بطريقة غير منطقية وغير عملية، وخصوصا إذا تجاهل المحيطون التفاصيل الرئيسية وإذا اصبحت أكبر تحدياته هي المناقشات التي تستهلك مجهود ووقتاً طويلاً، يمكن للشخصية اللوجيستية أن تتوتر وتحتد بشكل واضح وملحوظ خاصة في حالة اقتراب ميعاد التسليم النهائي لأي شئ مطلوب منه.

عندما تطلب من شخصية اللوجيستي أن تنفذ مهمة ما، فإنها تفعلها، فالإلتزام بالوعد والوفاء بغض النظر عن التكلفة التي تتكبدها الشخصية من أهم صفاتها الهامة، لذلك يحيرهم أمر الاشخاص الذين لا يلتزمون بوعودهم كما يفعل ذو الشخصية اللوجستية، فالجمع بين الخيانة والكسل والإهمال هو الطريق الأسرع للحصول على أسوأ جانب من شخصية اللوجستي، وبناء على ذلك فأن الأفراد الذين يحملون الشخصية اللوجيستية غالباً ما يميلون إلى العمل بمفردهم أو على الأقل يضمنون سلطة في تسلسل هرمي واضح، حيث يستطيعون تحقيق وتحديد الأهداف بدون نقاش أو جدال وقلق من مدى ثقة المحيطين في بيئة العمل.

عقول ذوي الشخصية اللوجيستية حادة إلى أبعد الحدود وتركز بشكل وضح على الواقع، وتميل إلى الاستقلالية ولا تميل إلى الاعتماد على شئ خارجي أو شخص، فهم يميلون إلى الاكتفاء الذاتي، فغالباً ما ينظرون هؤلاء إلى فكرة الاعتماد على الغير كنقطة ضعف قوية في تكوينهم، حيث يحركهم في المقام الأول شغفهم للتطور والعمل وكرامتهم الشخصية لا تمنحهم فرصة الوقوع في هذا الفخ.

الجانب العاطفي لدى الشخصية اللوجستية

الشعور بالكرامة هذا هو الأساس في شخصية اللوجيستي، فهو يتجاوز مرحلة العقل ليصل إلى درجة اللاوعي، فشخصية اللوجيستي تلتزم بالمبادئ والقواعد التوجيهية بغض النظر عن ما تتكبده في سبيل ذلك من تكلفة، فهم على علم كاف بأخطائهم ويقولون الحق ويتحملون عاقبة ذلك مهما كانت النتيجة، والصدق بالنسبة لذوي الشخصية اللوجيستي هو الشيء الأهم من الاعتبارات العاطفية، ويعتقد البعض أن شخصية اللوجيستي شخصية باردة وروبوتية وهذا انطباع خاطئ .

فالاشخاص ممن يحملون تلك الشخصية قد يتعرضون لصعوبات في آلية التعبير عن المودة الظاهرية والمشاعر، ولكن من الخطأ أن نفترض أنهم لا يملكون اي مشاعر عاطفية أو لا يملكون شخصية مطلقاً، فهذا يجعلهم يشعرون بالأذى.

شخصية اللوجيستي شخصية متفانية لأبعد الحدود، فصاحب تلك الشخصية يفضل أن يكون وحيداً عن العمل في جماعة سيئة وهذا يتيح له الإنجاز بشكل اكبر ولكنها نقطة ضعف يستغلها البعض، فشخصية اللوجستي تسعى للأمن والإستقرار والأمن، معتبرة بذلك أن واجبها هو الحفاظ على سير العمل، لذلك تجد من يستغل ذلك من الزملاء في العمل ممن يحولون مسؤولياتهم المهنية إلى الشخص ذو الشخصية اللوجستية، فهم يعلمون إنهم سيهتمون بشكل دائم بالأمور المهملة، وهم أيضاً يميلون أن يحافظوا على أفكارهم وارئهم لأنفسهم ويتركون الحقائق هي من تقود الحديث، وبناء على هذا يمكن أن يمضي الكثير من الوقت قبل الوصول لأي أدلة في الموضوع قيد الدراسة.

الشخصية اللوجيستية دائماً إلى من يذكرها بأهمية ودواعي الاهتمام بالذات، فالتفاني لتحقيق الأهداف الخاصة بالكفاءة والاستقرار يمكن أن يضعفها على المدى الطويل، فيلجأ بعض الأشخاص إلى استغلال هذا التفاني مما يولد ضغطاً بشكل عاطفي لا يمكن التعبير عنه لسنوات ثم يأتون بعد فوات الأوان في النهاية للإصلاح.

شخصية اللوجيستي تميل إلى هؤلاء من يحملون نفس شخصيتهم ممن يتميزون بالتفاني فيشعرون بالاستقرار معهم بشكل كبير لأنهم يعلمون بذلك بأنهم أصبحوا جزء من كيان ناجح عظيم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *