نماذج جاهزة لـ الهيكل التنظيمي للمستشفيات

إن الهيكل التنظيمي لأي مؤسسة هو بمثابة أداة تهدف إلى مساعدة تلك المؤسسة على تحقيق أهدافها بكفاءة وفاعلية وذلك عن طريق العديد من الأمور من بينها المساهمة في تنفيذ الخطط واتخاذ القرارات وتحديد ادوار الأفراد المختلفة وتحقيق الانسجام بين مختلف الوحدات والأنشطة .

أهمية الهيكل التنظيمي

إن كفاءة التنظيم تكون متأثرة بالبيئة المحيطة ، وتوجد علاقة كبيرة بين البيئة المستقرة والبيئة المتحركة ودرجة تعقيد الهيكل التنظيمي ، وهذا التعقيد يحتاج إلى درجة عالية من اللامركزية لكي تتمكن المنظمة من الاستجابة للتغيرات المحيطة ، وترجع أهمية الهيكل التنظيمي في الآتي :

ـ  ترتيب العلاقات داخل المؤسسة.

– هو أداة إدارية تساعد التنظيم على أن يصل إلى أهدافـه حيث يشبـه الهيكل التنظيمي بالهيكل العظمي للإنسان ، فهو يمسك بالأنظمة الفرعيـة المختلفة لجسم الإنسان، وبدون هذا البنيان تبقى الدوائر والأقسام المختلفة وحـدات منعزلة عن بعضها  .

– توضيح الإدارات والدوائر والأقسام والشعب داخل المؤسسة ، وتوضيح المستويات الإدارية فـي المؤسسة واختصاصات ومسؤوليات كل مستوى .

الأغراض التي تحققها الهياكل التنظيمية

1- يوضح الهيكل التنظيمي طريقة تقسيم الأعمال بين الموظفين في المؤسسة ، فهو يبين أنواع وعدد الوظائف فيها سواء في حالة كانت تلك الوظائف رئيسية تهدف إلى تحقيق الهدف الرئيسي أم وظائف مساعدة تهدف إلى تأدية أعمال ثانوية أم وظائف استشارية تهدف إلى تقديم التوصيات والمشورة للأجهزة المختلفة .

2- يبين الهيكل التنظيمي خطوط السلطة والمسؤولية والاتصال الرسمي بالمؤسسة ، حيث يوضح من له سلطة على من ، ومن مسؤول أمام من ، وكذلك من يتصل بمن ، وبذلك فإن كل رئيس أو مرؤوس يكون على دراية بمكانه بالسلم الإداري .

3- يبين الهيكل التنظيمي العلاقات والتنسيق بين مختلف الوحدات الإدارية ، ويوضح عدد المستويات الإدارية بالمؤسسة وحجم كل منها ، بالإضافة إلى نوعية النشاط الذي تقوم بممارسته الوحدات المختلفة ، مع مقارنة نطاق الإشراف بها مما يسهل على المتعاملين بالمؤسسة أن يتعرفوا على واقعها بسرعة .

4- يوضح الهيكل التنظيمي نطاق الإشراف لكل رئيس عن طريق معرفته لعدد المرؤوسين التابعين لكل رئيس ، ومدى التباين أو التوافق بأعمالهم ، بالإضافة إلى بعد المسافة بينهم وبين الرئيس ، وبذلك فإنه يُمكن للمنظم أن يضع توصياته سواء من خلال التوسع بتفويض السلطة أو تضييقها طبقًا للموقف .

5- يقوم الهيكل التنظيمي بإظهار اللجان بالمؤسسة وسلطاتها وعلاقتها بأجزائها ، بالإضافة إلى مستوياتها بالهيكل التنظيمي سواء كانت في المستويات العليا أو المستويات الأخرى من الهيكل التنظيمي .

6- يعد الهيكل التنظيمي مهم في مجال تدريب الموظفين الجدد ، فهو يتم استخدامه في البرامج التدريبية التوجيهية أو التمهيدية ، وذلك لكي يتم تعريف الموظفين بأقسام المؤسسة مواقعهم بالتنظيم ، ورؤساهم ومرؤوسيهم ، بالإضافة إلى الأشخاص الذين سيصبحون على اتصال معهم خلال عملهم .

7- الهيكل التنظيمي هو يمثل وثيقة توضيحية من الممكن استعمالها لدراسة التطور التاريخي والوظيفي للمؤسسات الإدارية خلال فترة زمنية محددة ، ويتم استعماله لأغراض إعلامية تساعد الأشخاص من خارج المؤسسة أن يتعرفوا على أقسامها وأعمالها والأشخاص الموجودين بها بشكل سهل وسريع .

8- يساهم الهيكل التنظيمي في اكتشاف وعلاج الانحرافات والأخطاء التي توجد بالتنظيم عن طريق عملية تحليل الهيكل التنظيمية ، وبذلك فهي توضح العلاقات غير السليمة والتداخل أو الازدواج بين المهام المختلفة .

9- يعد الهيكل التنظيمي بمثابة وسيلة في تبيان ما إذا كانت المؤسسة تقوم باتباع الأسس والقواعد التنظيمية السليمة كنطاق الإشراف ووحدة القيادة والأمر وتوزيع العمل بشكل منطقي وسليم .

بعض العوامل المؤثرة على تصميم الهيكل التنظيمي

حجم المنظمة

هناك اختلاف بين العلماء في مدى ارتباط وتأثير حجم المنظمة على الهيكل التنظيمي ، ولكن أغلبهم متفقون على أن الحجم له تأثير على الهيكل ، ويكون ذلك التأثير واضح في التعقيد ، فكلما كانت المنظمة صغيرة الحجم فإن هيكلها يكون صغير ، ولكن تكون هناك صعوبة في عملية تقسيم وتحديد المهام ، أما المنظمات الكبيرة فإن أنشطتها وأعمالها تكون أكثر تنوعًا مما يؤدي إلى سهولة تقسيم الأعمال .

دور حياة المنظمة

يتأثر الهيكل التنظيمي بعمر المؤسسة ، وما إذا كانت في بدايتها أو في مرحلة تطورها أو انحدارها ، فهي مشابهة للإنسان تبدأ حياتها بنشأتها وتنتهي بزوالها .

بيئة المنظمة

البيئة لها دور أساسي في تحديد شكل ونوع الهيكل التنظيمي بالمؤسسة ، فالبيئة التي تعمل بجو من الاستقرار تكون مختلفة عن مؤسسة تعاني من عدم الاستقرار .

الموقع الجغرافي للمنظمة

إن المنظمات التي يتعدى عملها عدة مواقع جغرافية تكون في حاجة إلى هيكل تنظيمي كبير ومختلف عن المنظمة بالمكان الواحد .

درجة التخصص

يؤثر التخصص على الهيكل التنظيمي للمؤسسة ، فإذا كان التخصص بالعمل منخفض يصبح الهيكل بسيط والعكس صحيح .

نطاق الإشراف

نطاق الإشراف يعني عدد المرؤوسين الذين يستطيع الإداري أن يُشرف عليهم بفعالية ، فإذا كان نطاق الإشراف كبير فإن ذلك سيؤدي إلى عمل هيكل تنظيمي مسطح (أفقي) ، وإذا كان نطاق الإشراف ضيق فإن الهيكل التنظيمي سيكون طولي (عمودي) .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *