الفرق بين شروط النكاح والشروط في النكاح

يحدد الإسلام شروط النكاح وفقًا لمبادئ معينة و التي تقوم على عقد النكاح ، كفل الإسلام الحنيف الحقوق للزوج و الزوجة و وضع بينهما شروط لضمان إقامة حياة زوجية سعيدة .

شروط عقد النكاح 

– لابد من وجود القبول و الرضا بين الطرفين ليكون العقد صحيحًا ، و لابد أيضًا من التعريف بالزوج و الزوجة و الإفصاح عنهما و ذكر أسمائهما للتوضيح ، لا تقوم المرأة بتزويج نفسها ، ويجب أن يكون لها ولي ، و يُشترط في هذا الولي أن يكون مُكلف ؛ أي بالغ و عاقل ، و أن يكون راشد و عالم بأحكام عقد النكاح ؛ و ذلك كي لا يضيع حق المرأة ، و أن يتساوى المرأة و الولي على دين واحد ؛ لأن الولاية تنقطع بين المختلفين في الدين ، و أن يكون عدل و مستقيم في دينه .

– و حتى يتم إكمال عقد النكاح بدون نقصان ؛ لابد من وجود شهادة على عقد النكاح ، و من أهم شروط عقد النكاح هو الإشهار ، لابد من إشهاره و إذاعة صيته لدفع الشبهات و الظنون ، و كتمان الزواج من الأمور التي تفسد العقد .

مقارنة بين شروط النكاح و شروط في النكاح 

– تتميز شروط النكاح بأنها موضوع من الله عزوجل و جاءت في القرآن الكريم و ذُكرت في الأحاديث النبوية الشريفة ، أما الشروط في النكاح  فهي من وضع العاقد أي الزوجين ، و هو الذي شرطها ، و شروط النكاح يتوقف عليها صحة عقد النكاح ، أما الشروط فيه فلا تتوقف عليها صحته ، إنما يتوقف عليها لزومه ، فلمن فات شرطه فسخ النكاح ، و الشروط في النكاح يمكن اسقاطها في أي وقت ؛ على عكس شروط النكاح فهي لا يمكن اسقاطها ، و شروط النكاح لا تنقسم إلى صحيح و فاسد ، و الشروط في النكاح تنقسم إلى صحيح و فاسد .

آيات النكاح في القرآن الكريم 

النهى عن نكاح المشركين

– “ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو أعجبكم ” .

نكاح زوج غير المطلق

– “فإن طلقها فلا تحل له من بعد حتى تنكح زوج غيره فإن طلقها فلا جناح عليهما أن يتراجعا إن ظنا أن يقيما حدود الله” .

نكاح المطلقين بعد الطلاق

– “وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فلا تعضلوهن أن ينكحن أزواجهن إذا تراضوا بينهم بالمعروف “.

نكاح ما طاب من النساء

– “وإن خفتم ألا تقسطوا فى اليتامى فانكحوا ما طاب لكم من النساء مثنى وثلاث ورباع فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة أو ما ملكت إيمانكم ذلك أدنى ألا تعولوا” .

حرمة نكاح زوجات الآباء

– قال تعالى بسورة النساء : “ولا تنكحوا ما نكح آباؤكم من النساء إلا ما قد سلف إنه كان فاحشة ومقتا وساء سبيلا” .

نكاح الفتيات المؤمنات

– قال تعالى بسورة النساء : ” ومن لم يستطع منكم طولا أن ينكح المحصنات المؤمنات فمن ما ملكت أيمانكم من فتياتكم المؤمنات ” .

الرغبة فى نكاح اليتيمات

– قال تعالى بسورة النساء “ويستفتونك فى النساء قل الله يفتيكم فيهن وما يتلى عليكم فى الكتاب فى يتامى النساء اللاتى لا تؤتوهن ما كتب الله لهن وترغبون أن تنكحوهن ” .

نكاح الزناة

– قال تعالى بسورة النور : “الزانى لا ينكح إلا زانية أو مشركة ” ، و قوله تعالى : “والزانية لا ينكحها إلا زان أو مشرك وحرم ذلك على المؤمنين ” .

نكاح الأيامى والصالحين

– قال تعالى بسورة النور : “وأنكحوا الأيامى منكم والصالحين من عبادكم وإمائكم إن يكونوا فقراء يغنهم الله من فضله ” .

استعفاف من لا يجد نكاحا

– قال تعالى بسورة النور : “وليستعفف الذين لا يجدون نكاحا حتى يغنيهم الله من فضله ” .

جواز تزويج الرجل بناته

– قال تعالى بسورة القصص : ” قال إنى أريد أن أنكحك إحدى ابنتى هاتين على أن تأجرنى ثمانى حجج فإن أتممت عشرا فمن عندك ” .

نكاح المؤمنات وطلاقهن قبل المس

– قال تعالى بسورة الأحزاب : ” يا أيها الذين آمنوا إذا نكحتم المؤمنات ثم طلقتموهن من قبل أن تمسوهن فما لكم عليهن من عدة تعتدونها فمتعوهن وسرحوهن سراحا جميلا ” .

نكاح المرأة الواهبة نفسها 

– قال تعالى بسورة الأحزاب : “يا أيها النبى إنا أحللنا لك أزواجك اللاتى أتيت أجورهن وما ملكت يمينك مما أفاء الله عليك وبنات عمك وبنات عماتك وبنات خالك وبنات خالاتك اللاتى هاجرن معك وامرأة مؤمنة إن وهبت نفسها للنبى إن أراد النبى أن يستنكحها خالصة لك من دون المؤمنين ” .

تحريم زواج زوجات النبي بعد موته

– قال تعالى بسورة الأحزاب : ” و ما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا ” .

نكاح المهاجرات المؤمنات

– قال تعالى بسورة الممتحنة : ” و لا جناح عليكم أن تنكحوهن إذا أتيتموهن أجورهن ” .

من بيده عقدة النكاح

– قال تعالى بسورة البقرة : ” وإن طلقتموهن من قبل أن تمسوهن وقد فرضتم لهن فريضة فنصف ما فرضتم إلا أن يعفون أو يعفو الذى بيده عقدة النكاح “.

بلوغ اليتامى النكاح

– قال تعالى بسورة النساء : ” وابتلوا اليتامى حتى إذا بلغوا النكاح فإن أنستم منهم رشدا فادفعوا إليهم أموالهم ولا تأكلوها إسرافا وبدارا أن يكبروا ” .

النساء اللاتى لا يرجون نكاحا

– قال تعالى بسورة النور : “والقواعد من النساء اللاتى لا يرجون نكاحا فليس عليهن جناح أن يضعن ثيابهن غير متبرجات بزينة وأن يستعففن خير لهن ” .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

دعــاء

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *