كلام و شعر عن الاخ الكبير

من نعم الله العظيمة على الإنسان أن وهبه الله نعمة الإخوة ، وخاصة الأخ الأكبر فهو السند والوالد والصديق فولاه ما كان للدنيا طعم ولا معنى تغنى الكثير من الشعراء بأشعار وكلمات عن الأخ الكبير

عبارات عن الأخ الكبير

-الشقيق هو أفضل الأبطال الخارقين .

-الأخ الكبير دائمًا هو الأب الثاني لأخوته .

-لا شيء بديل للأخ .

-خير ما تم اكتسابه في الدنيا هو الأخ الأكبر فهو الذي يعين على حوادث الأيام ونوائب الزمن .

-الأخ الأكبر ركن الروح وزاوية الذاكرة وهو عمود الروح لأخوته .

أشعار عن الأخ الكبير

شعر الإمام الشافعي

أُحِبُّ مِنَ الإخْوانِ كُلَّ مُوَاتي
وَكلَّ غَضِيض الطَّرْفِ عَن عَثَرَاتي
يُوَافِقُنِي في كُلِّ أَمْرٍ أُرِيدُهُ
ويحفظني حياً وبعدَ مماتي
فَمِنْ لِي بِهذَا؟ لَيْتَ أَنِّي أَصَبْتُهُ
لَقَاسَمْتُهُ مَالِي مِنَ الْحَسَنَاتِ
تَصَفَّحْتُ إخْوَاني فَكانَ أقلَّهُمْ
على كثرة ِ الإخوان أهلُ ثقاتي

شعر الخنساء في رثاء أخيها

ذكرْتُ أخي بعدَ نوْمِ الخَليّ
فانحَدَرَ الدّمعُ مني انحِدارَا
وخيلٍ لَبِستَ لأبطالِها
شليلاً ودمَّرتُ قوماً دمارا
تصيَّدُ بالرُّمحِ ريعانها
وتهتصرُ الكبشَ منها اهتصارَا
فألحَمْتَها القَوْمَ تحتَ الوَغَى
وَأرْسَلْتَ مُهْرَكَ فيها فَغارَا
يقينَ وتحسبهُ قافلاً
إذا طابَقَتْ وغشينَ الحِرارَا
فذلكَ في الجدِّ مكروههُ
وفي السّلم تَلهُو وترْخي الإزارَا
وهاجِرَة ٍ حَرّها صاخِدٌ
جَعَلْتَ رِداءَكَ فيها خِمارَا
لتُدْرِكَ شأواً على قُرْبِهِ
وتكسبَ حمداً وتحمي الذّمارَا
وتروي السّنانَ وتردي الكميَّ
كَمِرْجَلِ طَبّاخَة ٍ حينَ فارَا
وتغشي الخيولَ حياضَ النَّجيعِ
وتُعطي الجزيلَ وتُردي العِشارَا
كانَّ القتودَ اذا شدَّها
على ذي وسومٍ تباري صوارا
تمكّنُ في دفءِ ارطائهِ
أهاجَ العَشِيُّ عَلَيْهِ فَثارَا؟
فدارَ فلمَّا رأي سربها
احسَّ قنيصاً قريباً فطارا
يشقّقُ سربالهُ هاجراً
منَ الشّدّ لمّا أجَدّ الفِرارَا
فباتَ يقنّصُ ابطالهَا
وينعصرُ الماءُ منهُ انعصارَا

شعر أبو العتاهية 

ألا إنّما الإخْوانُ عِنْدَ الحَقائِقِ،
ولا خيرَ في ودِّ الصديقِ المُماذِقِ
لَعَمْرُكَ ما شيءٌ مِنَ العَيشِ كلّهِ،
أقرَّ لعيني من صديقٍ موافقِ
وكلُّ صديقٍ ليسَ في اللهِ ودُّهُ
فإنّي بهِ، في وُدّهِ، غَيرُ وَاثِقِ
أُحِبُّ أخاً في اللّهِ ما صَحّ دينُهُ،
وَأُفْرِشُهُ ما يَشتَهي مِنْ خَلائِقِ
وَأرْغَبُ عَمّا فيهِ ذُلُّ دَنِيّة ٍ،
وَأعْلَمُ أنّ اللّهَ، ما عِشتُ، رَازِقي
صَفيَّ، منَ الإخوانِ، كُلُّ مُوافِقٍ
صبورٍ على ما نابَهُ من بوائِقِ

شعر عبدالغني النابلسي

خلاف الجود الصرف فالعدم الأخ
وبينهما للمكن المحض برزخ
خبير بكل الكائنات وجودها
فيبدو ويخفى ثم يوحى وينسخ
خلوت به والكون كالليل مظلم
ولكنه ليل عن النور يسلخ
خفاء لنا منه ظهور حبيبنا
وينبوع قلبي بالحقائق ينضخ
خمار عن الوجه الجميل أميط لي
فأصحبت أسم في هواه وأشمخ
خذ العفو عنه يا ابن ودّي فإنما
وجودك ذنب أنت منه موسخ
خطبت عروس الخدر والنفس مهرها
فأدّ إليها مهرها لا توبخ
حفيفا وخذ منها ثقيلا هو المنى
وفوق المنى وجه بطيب مضمخ
خفافيش قوم غافلين بهم عمى
عن النور نور الشمس في الجهل تصرخ
خصمت بها أقوالهم في اضطرابهم
عليها وإني من ثبير لأوسخ

شعر خليل مطران

أَخِي أَنِّي لفِي شَوْقٍ إِلَيْكَ
فَكَيْفَ أَحْوَالَكْ
وَمَا بَالُكَ لاَ تُسْمِعْنَا
صَوْتِكَ مَا بالُكْ
يُقَالُ الشَّعْر فِي النَّادِي
وَلاَ تُسْمَعُ أَقْوَالكْ
صَدِيقِي أَيْنَ آلاَمُكْ
تُشِجِينَا وَآمَالُكْ
وَأَسْحَارُكْ مَا خَطْبٌ
شوَادِيهَا وَآصَالُكْ
وَمَا شُغْلكَ عَنْ فنٍّ
سَبَتْنَا فِيهِ أَشْغَالُكْ
أَكُرْسِيُّكَ فِي الدَّوْلَةِ أَمْ
جَاهُكَ أَم مَالُكْ
فَإِنْ أَرضَاكَ هَذَا التَّرْكُ
عِشْ وَالعِزُّ سِرْبَالُكْ

شعر عبدالقادر رابحي

أنت يا حرقتي
يا أخي يا جليس في وحدتي

وانتظاري يا صورتي
أنت يا وجه هذا الجليس

كن أنيسي في وحشتي

كن دليلي في حيرتي

وحضوري في غيبتي

يا أخي أنت يا صمت صوتي

يا قائلي يا مجيبي

يا سائلي اكشف السر لي

أرني في المرايا معانيك

على أصبر عما ذرته الجراحات

في قمة الونشريس

أنت يا توبتي يا خليلي

يا صمت هذا الأنيس

شعر الأخ

صانـك ولـي أمـرك وحـبـك وداراك
ولاقــدر ردع الحـظـوظ ومجيـهـا
نفسـك مهذبهـا وعــز الله ربّــاك
مايـدري إن جيـش الهيـام يغزيـهـا
الله قسـم يبـلاك بـي وأنـت يبـلاك
باللي سواتـي فـي العـرب يرتجيهـا
محبة (ن ) ذربه مـن القلـب تكسـاك
محبـة (ن) صـدق الهـوى يكتسيهـا
يامـرك قلبـك بالوفـا لـي وتنـهـاك
أنس (ن) علـى لامـاك تفـرك يديهـا
رزيـن عقـل ومـن مزايـا مـزايـاك
نفسـك تحـب وعفـتـك تمتطيـهـا
تطيع عقل (ن) مـا بعـد زل وأغـواك
مشاعـرك تعصـاه ..وأنـت تعصيهـا
ماشفـت منـك إلا عيونـك ويمـنـاك
محبـة (ن) راع الـردى مـا يبيـهـا
يقبـض فـوادي لا تخيـلـت فـرقـاك
ياشف عيـن (ن) مـا سـواك يعنيهـا
وياعـزوة إخوانـك ومطلـب هـذولاك
نـاس (ن) محبـة والـدك تدعيـهـا
ناس (ن) تخـدم أبيـك كلـه لعينـاك
وهـو يحسـب إن الله عليـه يهديهـا
ياجعلها تفـدى علـى الارض ماطـاك
والله بمـن هــو مثلـهـا يبتليـهـا
مساعد الأصلعي
اليوم باعاتبك وظني بأجافيك
يوم إنك من صوبنا تجافيت
سنين طويله وأنا معك مخاويك
ولا عن الخوة لحظه تخليت
أفرح ليا سمعت صوتك وطاريك
وأتابعك كلما قمت وأمسيت
صاحبي الغالي ولا بأساوم فيك
ألبي وأهم روحي ليا دعيت
بالروح والدم من دونك أفديك
ما أخون مبدأ على صلبه تربيت
لكن تغيرت وكثرت معاصيك
وشانت فعايلك وحتى ترديت
صرت تجهلني وقت ما أفاجيك
ويا كثر الأيام اللي بها صديت
المره الأولى قلت شي مبتليك
وتكدرت يوم إني عنك ما دريت
كم مرة كلمتك وأبغي أحاكيك
أعطيتني مشغول وما رديت
اكتشفت إن ما شي يوذيك
عرفت إنك من صوبنا جضيت
في كل يوم وتزود في تماديك
شفت أحوالك علينا و تغليت
عرفت مقصدك وتبينت مغازيك
يوم إنك وراء المصلحة مشيت
كثرت هروجك وكثرت تهازيك
وياما في ظهري شتمت وسبيت
ما قدرت يوم أقابلك وأماريك
على العلوم اللي علي زليت
بالعلوم المطلقه دايم أجازيك
وأنته بالشينه قدمت ومديت
يا نار في خاطري منه يطفيك
وأنت من صب فيها قاز وزيت
قمت من نومي وشغلت الاتريك
وفي الليلة الظلما بالخلا سريت
من هم في قلبي يا جعله ياتيك
أرخى سدوله علي ولا وعيت
نسيت خلك واللي كان يواسيك
لا صكت الدنيا بوجهك وتباكيت
نسيت من كان حولك ويرضيك
لا كدرتك الأيام ومنها فزيت
ما تهون عل يوم هانت مباديك
قصر بنيته عالي ثم هديت
كان لك مقام وما حد يساويك
ولك والله بالمعزه شامخ البيت
كنت بالعليا والزينه دوم ابديك
ولشانك كثير من الناس ضحيت
منه غيري في جنبك و يحميك
والا تخليت عنه وما احتميت
كنت أحارب وأهين من يعاديك
وأوقف في صفك لا منك تعديت
وإذا هميت و كبرت عزاويك
من تلتفت صوبه لا تعزويت
لا تلاعبي مثل القط والديك
و باقي ما صدقت الذي سويت
كنت إليا تضايقت أجي و أسليك
وأبكي لبكاك وأون لا ونيت
وتنسكب دمعتي لا انهلت عباريك
وفي تحقيق رضاك ياما سعيت
ومن أغلى الأثمان دايم أهديك
أنشهد من صوبك كفيت وفيت
فإذا نسيتني فلا إني قادر أنسيك
حتى لو قطعت الوصل وتناسيت
ما قدرت أطلب حق و أقاضيك
وأنت من صوبي أخطيت وضليت
طعنتني بالرمح والقنا بآياديك
وجرح سببته منه ما شفيت
شوف السبب الذي تتبعه ويغويك
وايش حصلت منه وألا جنيت
عرفت معدنك ولا عاد بأرجيك
يوم بعتنا ولغيرينا اشتريت
فلو قدمت مالك وقدمت أهاليك
وجيتني تعتذر وتقول يا ليت
ما أقبل عذرك وحتى ما بأحييك
وأنت الذي ترفعت وتغليت
فخلك بعيد عني وابليس يفتيك
قرار من عندي عليه جديت
فيا الله يا مطلوب والكل يدعيك
الواحد اللي له سجدت وصليت
تلطف بحالي وحالي يناجيك
وما خاب من دعاك يارب البيت

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *