الفرق بين التعليم المتزامن والتعليم الغير متزامن

يمكن تقديم شهادة إدارة أعمال عبر الإنترنت من خلال كل من التعليم المتزامن وغير المتزامن، وتتبع الفصول المتزامنة الأشكال التقليدية التي تتطلب من الطلاب والمدرسين أن يكونوا متواجدين عبر الإنترنت في وقت واحد لإلقاء المحاضرات والمناقشات في ساعات محددة، والفصول غير المتزامنة هي العكس لأن الطلاب سيكون لديهم موعد نهائي لإكمال الاختبارات والمحاضرات والواجبات، ويسمح لهؤلاء الطلاب بتحديد وقت دراسة المحتوى والمساهمة فيه والوصول إليه .

التعليم المتزامن والغير متزامن

التعليم المتزامن

تعمل المنصات المتزامنة على إنشاء بيئات تعليمية توفر تفاعلات ذات معنى تشبه الإعدادات الأكاديمية التقليدية وجها لوجه، وتدعم منصات التعلم المتزامن التعلم والتعليم الذي يستخدم طرقا مختلفة لمشاركة المعلومات والتفاعل مع الآخرين وطرح الأسئلة في الوقت الفعلي، وتحفز الفصول الافتراضية مشاركة الطلاب تماما مثل الفصول الدراسية في الحرم الجامعي، وتدعم منصات التعليم المتزامن تطوير مجتمعات التعلم عبر الإنترنت، وهذه العملية اجتماعية بطبيعتها لذا فهي تشجع مشاركة الطلاب، كما أنها تقلل من الإحباط في التعلم وبالتالي تزيد من أداء الطلاب، وتشمل تكنولوجيا التعليم عن بعد المتزامن البث عبر الإنترنت والبودكاست والرسائل الفورية ومؤتمرات الفيديو ووضع التعلم التفاعلي، وللتوضيح تتيح غرف الدردشة المتزامنة لعدة طلاب التفاعل ومشاركة الموارد وطرح الأسئلة ومناقشة المواضيع، وغرف الدردشة تعمل بشكل أفضل مع الفصول الصغيرة، كما أنها تتيح للطلاب لأرشفة الجلسة للمراجعة لاحقا .

أمثلة تقنية عن التعليم المتزامن

تتيح تقنية نقل الصوت عبر بروتوكول الإنترنت (VoIP) للطلاب الاتصال بموقع ويب والتحدث من خلال الميكروفونات، هذا يلغي رسوم الهاتف لمسافات طويلة ويساعد الطلاب على التواصل مع بعضهم البعض، وتستخدم مؤتمرات الفيديو السماعات وكاميرات الويب لتحفيز محادثة افتراضية، وسيؤدي نقل موجز الفيديو المباشر لـ 12 طالبا عبر الإنترنت إلى انسداد النطاق الترددي للإنترنت في المدرسة، لذلك يفضل معظم الأساتذة عبر الإنترنت تقديم موجز مباشر من الفصل الدراسي مع عرض شرائح ورسومات .

وبعد انتهاء المحاضرة يتناوب الطلاب على طرح الأسئلة والتفاعل مع بعضهم البعض، وتأتي مؤتمرات الفيديو مع خيار الدردشة المباشرة للمراسلة الفورية، وتعد محاضرات البودكاست شائعة لأنها تتيح للطلاب التركيز على المحتوى دون الحاجة إلى النضال لتدوين ملاحظات فورية، وبعض من أقدم وأنجح الكليات التي لديها برامج للحصول على درجة علمية عبر الإنترنت مثل معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا وجامعة بيركلي، كانت رائدة في استخدام المدونة الصوتية المجانية للمحاضر المحفوظة والمتاحة للجمهور .

التعليم غير المتزامن

تتشابه منصات التعليم عن بعد غير المتزامنة تقريبا مع التعليم المتزامن، ولكن لا توجد متطلبات تسجيل الدخول والمشاركة المباشرة، وتستخدم الأنظمة الأساسية غير المتزامنة المكتبات الافتراضية التي تحتوي على فيديو رقمي وصوت وكتب مدرسية وعروض تقديمية ومستندات، وعادة ما تكون هناك مناهج مفصلة تساعد الطلاب على متابعة الدورات التدريبية واستكمالها في أوقات فراغهم، وتعد لوحات المناقشة التي تعد أيضا جزءا لا يتجزأ من الأنظمة الأساسية المتزامنة، الأداة الرئيسية لمنصات التعلم غير المتزامنة، وتتيح هذه الركيزة الأكاديمية للتعليم عن بعد للمدرسين نشر مواضيع مناقشة أسبوعية ومراقبة الردود وتشجيع الطلاب على التفاعل مع بعضهم البعض .

وتعتمد معظم برامج الشهادات عبر الإنترنت على البريد الإلكتروني لإرسال التحديثات والتذكيرات والمواد والتقييمات والاتصالات، وتستخدم العديد من منصات التعلم عبر الإنترنت تقنية الشبكات الاجتماعية لتعزيز التعاون وتفاعلات الطلاب، وتتيح الويكي أو أنظمة المستندات التعاونية للطلاب تحرير أعمال بعضهم البعض والتعليق عليها،و تستخدم بعض المدارس على الإنترنت الآن برامج خاصة تسمح للطلاب بإنشاء محافظ رقمية للاستخدام الأكاديمي والشخصي، وعموما ، هناك إيجابيات وسلبيات لكلا النوعين من التعلم عبر الإنترنت للحصول على درجة إدارة الأعمال التجارية عبر الإنترنت، وقد يفضل الطلاب المنفتحون على الفصول الدراسية المتزامنة لأنهم يشعرون بالتورط في تجربة الفصل، وتوفر الدورات غير المتزامنة للطلاب الانطوائيين مزيدا من الوقت والمرونة للدراسة وإكمال الواجبات .

التعليم عبر الانترنت

يعد التعليم عبر الإنترنت المعروف أيضا باسم التعليم عن بعد طريقة رائعة لتجربة نظام التعليم دون مغادرة المنزل، وتقدم المؤسسات الأمريكية مجموعة متنوعة من برامج الدوام الكامل على مستوى البكالوريوس والدراسات العليا وكذلك الدورات الفردية، ويتم تسهيل الدورات من خلال مجموعة متنوعة من الطرق بما في ذلك المواقع الإلكترونية وتطبيقات الأجهزة المحمولة والبريد الإلكتروني والهواتف وغيرها، وللحصول على الائتمان من مؤسسة أمريكية للتعليم عن بعد يدفع الطالب عادة الرسوم الدراسية، وهناك خيارات متاحة الآن للتعلم عبر الإنترنت مثل الدورات التدريبية المفتوحة على الإنترنت (MOOCs) والتي عادة ما تكون خالية من الرسوم الدراسية، ولكن في معظم الحالات لا تقدم الائتمان وتقوم وزارة الخارجية الأمريكية أيضا بتسهيل برنامج معسكر MOOC مجاني شخصيا في العديد من البلدان .

بالإضافة إلى برامج الدوام الكامل أو الدورات الفردية تقدم بعض مؤسسات التعليم العالي في الولايات المتحدة برامج مختلطة بدوام جزئي قد تكون متصلة جزئيا بالإنترنت وتتطلب حضورا مؤقتا داخل الحرم الجامعي، ويطلق عليه “برامج الإقامة المنخفضة”، والطلاب الذين يتلقون برامج عبر الإنترنت بدوام كامل ليسوا مؤهلين للحصول على تأشيرات الطلاب في الولايات المتحدة ولكن عندما تكون مدة الحضور قصيرة الأجل مطلوبة لبرامج الإقامة المنخفضة، وتكون هناك حاجة إلى تأشيرة طالب، ويجب على الطلاب الذين يدرسون في جامعة شخصيا للحصول على درجة علمية بدوام كامل والذين يتم تسجيلهم أيضا في أي دورات عبر الإنترنت التحدث إلى مسؤول المدرسة المعين (DSO) التابع للمؤسسة في مكتب الطلاب والباحثين الدوليين لضمان الامتثال للتأشيرة .

لماذا يسجل الطلاب في التعليم عبر الانترنت

1- لديهم التزامات رعاية الأطفال أو رعاية المسنين .
2- لا يمكنهم قضاء وقت بعيد عن وظائفهم الحالية لتعزيز إمكانيات التوظيف في المستقبل .
3- قد يتم تقديم البرنامج في موقع غير ممكن للحضور لأسباب اقتصادية أو ثقافية أو سياسية .

ويجب النظر في ما يلي :

1- هل الجامعة معتمدة؟
2- منذ متى تم تسجيل الطلاب في هذا البرنامج؟
3- كم مرة ومن خلال أي وسيلة يتم مراجعة البرنامج والمناهج الدراسية؟
4- ما هو متوسط ​​طول الوقت الذي يستغرقه الطالب لإكمال هذا البرنامج؟
5- أين يمكنك أن تجد تقييمات لهذا البرنامج؟
6- ما هي أنواع العمالة التي يجدها خريجو هذا البرنامج؟
7- هل سيتم التعرف على هذا البرنامج في بلدك أو من قبل أرباب العمل؟

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ريهام عبد الناصر

يوماً ما ستكون لي بصمة يكتب عنها التاريخ وتتناقلها الاجيال

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *