اشهر منتجات ” فان كليف ” اساور – خواتم ” van cleef “

فان كليف اند اربلز Van Cleef & Arpels هي أهم وكالة مجوهرات فرنسية عالية الجودة وفاخرة، تأسست على يد رجل يدعى تشارلز أربلز وشقيقه ألفريد فان كليف سنة 1896م، افتتح الأخوان المتجر الأول لهما بميدان فاندوم بباريس في سنة 1906 واشتهر المتجر حينها باستعمال الأحجار الكريمة وأيضاً التقنيات الحديثة.

تاريخ فان كليف

عام 1896م، تزوّجت إيستير أربال، وهي ابنة بائع الاحجار الكريمة، بألفريد فان كليف والذي كان والده يعمل بصناعة الماس.

أطلقت ماركة Van Cleef & Arpels بباريس سنة 1906م على يد الرجل ألفريد فان كليف وأشقاء زوجته كل من شارل وجوليان أربال، وكان كلّ واحد منهم مالك لمتجر خاصّ به للمجوهرات، ليجتمعوا معاً سنة 1906م ليؤسّسا ماركة Van Cleef & Arpels.

تمكن فان كليف واربلز أن يفتتح عدة متاجر لهما بين العامي 1909م، 1939م بعدها انتقلا بالأسرة للعيش بالولايات المتحدة و افتتحوا المتجر الأول لهما في مدينة نيويورك، وبذلك حصدت Van Cleef & Arpels كل تلك الشهرة الواسعة حيث ارتدت مجوهراتها العديد والعديد من الأميرات ونجمات هوليوود، على سبيل المثال منهم: جوليا، وبريجيت باردو، وجاكلين كينيدي، وصوفيا لورين، وروبرتس وغيرهنّ.

بقيت الشركة ملكاً لنفس ذات العائلة حتى عام 1999 بعدها انتقلت ملكية الشركة إلى كومبغاني فينانشري ريتشمونت.

فان كليف في عالم عالم العطور

استمرت فان كليف بعدها في التألق وزينت مجوهرات فان كليف القيمة الملوك، والأمراء والمشاهير، دخلت شركة فان كليف أند أربلز عالم العطور سنة 1978، بإطلاق أول عطر لها للنساء وكان مفعم بعبق رائحة أزهار كلاسيكية وقد نال نجاحاً كبيراً وحصل على كم كبير من المبيعات العالية.

استمرت فان كليف بعد ذلك في إطلاق العطور المميزة، على سبيل المثال ( عطر تسار الكلاسيكي ) للرجال عام 1989 و عطر ( فيري ) في عام 2008، وتبعها مجموعة أخرى غير اعتيادية.

تمتلك فان كليف أند أربلز اليوم مجموعات مختلفة من 51 عطر، أول مجموعة تم إصدارها سنة 1976، وأحدثها في عام 2015 (ريف اينشانت) ، (فيرست روز دور للنساء) ، (امبريال) لكل من النساء والرجال.

تصميمات مجوهرات فان كليف

كل مرة تقع أعيننا على المجوهرات الخاصة بـ فان كليف Van Cleef & Arpels نجدنا متيمين بالأناقة الخاصة بتصاميمها وأيضاً رقي صناعتها، وقد أردنا مزيد من البحث أكثر بمجوهرات فان كليف حتى سقطت أعيننا على المجوهرات الملكية الأخاذة المطعمة بألوان رائعة من مختلف الأحجار الكريمة.

ضمت المجوهرات الخاصة بفان كليف الملكية العديد من التصاميم الرائعة لعقود جذابة أحدها بتصميم أشبه بالطاووس الوردي الذي يظهر فارداً جناحيه حول العنق لمن ترتديه، وكان آخر مطعّمًا بأشكال مختلفة من الأحجار البنفسجية الأنيقة التي يتوسطها شلال من حبيبات الألماس الأصفر، فكان منظرها خاطف للأنفاس، ولفتنا أحد من تلك العقود الجذابة بتصميمه المميز الذي يشبه أغصان الأشجار الخضراء والتي يتوسطها القفص الماسي البراق .

مجوهرات فان كليف الأثرية بالمملكة

تنضم مجموعات ليكول فان كليف أند آربلز L’École Van Cleef & Arpels إلى الفنون الخاصة بالتراث وهي بمثابة وقف ثقافي، يهدف لتعزيز وإحياء الفنون وأيضاً الحرفيات والثقافة الخاصة بهوية المملكة  بين الأجيال الجديدة، من أجل عرض الكنوز المخبّاة

استغرق جمع تلك المجموعة الثمينة حوالي 33 عاماً وذلك من خلال أمناء السر بفنون التراث، فنجد صاحبة السمو الملكي الأميرة هيفاء الفيصل وصاحبة السمو الملكي الأميرة سارة الفيصل وأيضاً صاحبة السمو الملكي الأميرة موضي بنت خالد بن عبد العزيز وتصحبهم صاحبة السمو الملكي الأميرة بسمة بنت ماجد بن عبدالعزيز –حماهن الله جميعاً وحفظهن .

عرضت المجموعة أمام جمهورها للمرة الأولى خال الفعاليات الخاصة بليكول فان كليف أند آربلز L’École Van Cleef & Arpels من 28 مارس وحتى 13 ابريل 2019، بحي دبي للتصميم، وهي تضم ما يزيد عن 323 قطعة من المجوهرات ذات التراث التي كانت ضمن ممتلكات النساء بالمملكة لتكون من ضمن المعارض المحورية والأساسية  بشهر مارس.

يهدف ذلك المعرض لتكريم التراث الغني للمملكة وتسليط الضوء على الصياغة الخاصة بالمجوهرات البدوية وأيضاً التراثية بتقنياتها وقوة تصاميمها وعظمة تاريخها بهذه المنطقة.

وخلال الأسبوعين، حظى محبّو الفنون والمجوهرات بالمنطقة على الفرصة لاكتشاف جمال بعض تلك القطع الأساسية المعروضة من زينة الرأس وقطع أقراط الأذن والخواتم الخاصة بالأنف والأحزمة البراقة والخواتم المميزة والخلاخل، إضافة لمجموعة مختارة من كل من أحجبة الوجه والأقمشة الرائعة المرصعة بالمجوهرات والتي تم ارتداؤها ك اكسسوارات.

هذا وقد تمكن الزائرون والضيوف أيضاً من انتهاز الفرص للتواصل مع الثقافات التاريخية المتشابهة بدول شبه الجزيرة العربية .

تفاصيل مجموعة مجوهرات “الامبرا” من فان كليف أند آربلز

اعتدنا من دار فان كليف أند آربلز Van Cleef & Arples على تقديم الأجمل من التصاميم الخاصة بالمجوهرات النفيسة والتي تكون الأكثر ابتكاراً، فمنذ تأسيس الدار وهي تبدع قطع مجوهرات فريدة لتروي قصة معينة أو لتنبض بكل من السحر والجمال.

في عام 1968 كشف الدار عن أيقونات الحظ بمجموعة “الامبرا” Alambra، حيث استوحى ذلك التصميم من نبات البرسيم رباعي الأوراق واستمر ذلك عبر عقود ليسجد الأسلوب الخاص بالدار السرمدي براعته المتميّزة. وبعد مرور أكثر من خمسين عاماً على إطلاق العقد الأول الطويل من هذه المجموعة، تقدم فان كليف أند آربلز Van Cleef & Arpels بإبداعات جديدة لكي تسلط الضوء على رشاقة التصميم والأناقة من خلال المجموعة المبتكرة التي يكتمل فيها تألّق العرق الخاص باللؤلؤ الرمادي مع كل من وهج الماسات وأيضاً بريق الذهب الوردي الدافئ.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *