قصة نوح عليه السلام

سيدنا نوح عليه السلام هو ابو البشر الثاني بعد سيدنا ادم و الذي جاء بمعجزة الطوفان التي قضت على جميع المشركين و لم يبقى بعد الطوفان سوى المؤمنون و الكائنات الحية فقط ، حيث دعى سيدنا نوح قومه الى دين التوحيد و لكنهم رفضوا لذلك امره الله ببناء ” سفينة نوح ” ثم جاء الطوفان و لم يبقى على الارض سوى المؤمنون .

قصة نوح عليه السلام

دعاء نوح الى قومه بالتوحيد

ارسل الله الى سيدنا نوح الوحي لكي يهدي قومه الى عباد الله و اتباع دين التوحيد و ترك الوثنية و الشرك الذي كان منتشر في هذه الفترة ، و لكن قوم سيدنا نوح بدأ في تكذيبه و التقليل من شأنه ، و استمر سيدان نوح في دعوة قومه فترة كبيرة الى ان استجاب له من الدعوة عدد قليل من الاشخاص في حين ظل الباقون على موقفهم بل انهم بدأ في معاداة سيدنا نوح و المؤمنين معه .

كان اغلب المتبعين لسيدنا نوح هم من فقراء القوم و لذلك فقد طلب كبار القوم من سيدنا نوح ان يبعتد عن هؤلاء الفقراء حتى يتبعوه الا ان سيدنا نوح رفض ذلك و اقر بأن الله ارسله للناس جميعا ، و استمرت المضايقات من قومه له و استمر في دعوى الناس لمدة 950 عام .

بناء سفينة نوح

بعد مرور هذه الفترة الزمنية ابلغ الله سيدنا نوح ان المؤمنين فقط هم من امنوا بالله تعالى و لن يكون هناك غيرهم و لذلك فقد طلب منه ان يقوم بناء سفينة نوح ، كان موقع بناء هذه السفينة في قلب الصحراء و لذلك فقد استهزء قوم نوح منه و ظنوا انه مجنون الا ان سيدنا نوح استمر في بناء السفينة و استمر قومه ايضا في السخرية الى ان اكتمل بناء السفينة .

ثم اوحى الله الى سيدنا نوح ان يحمل المؤمنيين و زوجين من كل الحيوانات الى السفينة حيث كانت جميع الحيوانات في الدور السفلي من السفينة بينما استقر نوح و المؤمنون في الدور الاوسط في السفينة اما الدور العلوي فقد كان من نصيب الطيور .

طوفان نوح

و في احد الايام بدأت الارض تتشقق و يخرج منها المياه بكميات كبيرة اغرقت الارض و بدأت السماء ايضا تمطر بغزارة الى ان بدأت السفينة في الارتفاع وسط الماء و بدأت في التحرك ليقوم نوح عليه السلام ” باسم الله مجراها و مرساها ” ، و بدأت المياه في اغراق جميع منازل المشركين و حاول الكثير منهم الفرار الا ان الغرق كان في انتظارهم .

ابن نوح الكافر

كما ان احد ابناء سيدنا نوح رفض ان يؤمن برسالته كما انه رفض ان يصعد معه الى السفينة ايضا و طلب منه نوح عليه السلام في هذا الوقت ان يصعد معه الى السفينة و الا فانه سيغرق الا انه رفض و قرر ان يتجه الى احد الجبال العالية لكي يهرب من الطوفان ثم جاءت المياه بينهم بشكل كبير لتفصل بين سيدنا نوح في السفينة و بين ابنه على الجبل ليغرق الاخير في الطوفان .

مكان استقرار سفينة نوح

و بدأت السفينة تتحرك على الطوفان وسط المياه المرتفعة من كل جانب الى ان استقرت السفينة عند جبل الجودي و الذي يقع حاليا في جنوب شرق دولة تركيا ، و عندما وصلت هذه السفينة الى هذا المكان بدأت الارض في اتبلاع المياه و بدأت السحب في التوقف عن المطر ، و هنا انتهى الطوفان و رست السفينة .

الحياه الجديدة بعد طوفان نوح

و بذلك لم يكن هناك على الارض اي بشر سوى الموجودن في السفينة و لم يكن هناك اي حيوانات و طيور سوى الموجودة في السفينة ، و حزن سيدنا نوح بشدة على ابنه و طلب من الله ان يغفر لابنه الذي رفض ركوب السفينة لانه من اهله الا الله جلا و على اوضح لسيدنا نوح ان من رفض الايمان فانه ليس من اهلك وانما هو عمر غير صالح .

ثم بعد ذلك هبط سيدنا نوح من السفينة و معه المؤمنون و الكائنات الحية ليعشوا حياة جديدة .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

شق طريقك بابتسامتك خير لك من أن تشقها بسيفك

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *