انواع العواصف والاعاصير في العالم

الأعاصير والعواصف هي واحدة من الظواهر الطبيعية، والتي تكون عبارة عن رياح شديدة للغاية وعنيفة جدا، وتكون عبرة عن دوران متحرك على هيئة الحلزوني، حيث ان الرياح الباردة هنا تكون على شكل رياح باردة، ولكنها تمتلك الضغط العالي، وتدور حول الرياح الساكنة التي تكون لها ضغط منخفض، حيث انه من المعتاد ن يتحرك الاعصار من البحر متجه الى اليابسة، ومن هنا يفقد سرعته مع الوقت نتيجة الى احتكاكه بها، ولكن بعد ان يكون قد دمر الاعصار كل ما واجهه.

كما نجد ان الأعاصير التي تحدث في نصف الكرة الشمالي يتحرك بعكس عقارب الساعة، وفي النصف الجنوبي تتحرك مع عقارب الساعة، وهنا يطلق عليه إعصار حلزوني او استوائي او حتى مداري، واليوم سنتعرف على بعض الأعاصير والعواصف التي قد حدثت حول العالم.

الاضطرابات الجوية

هناك عدد كبير من بقاع العالم التي تحدث فيها الكثير من الاضطرابات الجوية، وذلك يؤدي الى اعلان حالة الطوارئ في تلك البلدان، كما ان تلك الاضطرابات في كثير من الأحيان تكون سبب في اغلاق المطارات وأيضا الطرق التي تؤدي الى تلك البلاد والمدن، بسبب سوء الاحول الجوية، كما ان هناك في بعض البلدان تحدث حالات الوفاة، وهو الامر المحزن للغاية في الاضطرابات الجوية التي تحدث.

أنواع العواصف واقواها

العواصف الرعدية

وهي تكون عبارة عن تفريغ للشحنات الكهربية بسبب حدوث بعض الاضطرابات الجوية، حيث انها تكون مشحونة بشحنات موجبة وأيضا سالبة، الظاهرة التي تعرف باسم البرق الذي يتبعه صوت قوي مزلزل للغاية يعرف باسم الرعد، وعادة ما تكون تلك العواصف مصحوبة بالأمطار والثلوج والبرد الشديد، وواحد من أشهر تلك العواصف في العالم هي تلك العاصفة التي حدثت في مدينة بكين في الصين عام 2010م، وأيضا تلك التي حدثت في مدينة لاس فيجاس ونيويورك في الولايات المتحدة الامريكية.

العواصف الثلجية

ان العواصف الثلجية تعتبر من اقوى الأعاصير التي من الممكن ان تحدث، وهي عادة ما تضرب عدة أماكن حول العالم، وهي تكون مصحوبة ببرودة شديدة ورياح قوية للغاية، ويكون مصاحب للعواصف الثلجية سقوط الكثير من الثلج بكميات كبيرة جدا، وهي التي من الممكن ان تكون سبب في اغلاق الطرق وأيضا المطارات في بعض الوقت، كما انها تكون سبب في إعاقة المساعدات وفرق الإنقاذ من الوصول الى تلك المناطق المنكوبة.

كما ان البرودة الشديدة التي تكون في العواصف الثلجية تنكون واحدة من اهم أسباب حوادث الطرق المميتة التي تؤدي الى الوفاة، وذلك بسبب البرد القاسي، وواحدة من اشهر الاماكن التي تتعرض بشكل دائم الى العواصف الثلجية هي الولايات المتحدة الامريكية وأيضا كندا، وسيبيريا في شمال روسيا، وأيضا قارة اسيا، والدول الاسكندنافية في قارة أوروبا.

العواصف الرملية

ان العواصف الرملية هي التي تحدث بشكل خاص في الأماكن القريبة من الصحراء، كما ان دول الشرق الأوسط وشبه الجزيرة العربية، وأيضا شمال افريقيا هم من أكثر دول العالم تعرض الى العواصف الرملية، ففي العواصف الرملية تكون الرياح محملة بكميات كبيرة من الرمال.

وهي التي تشكل سحب كبيرة فوق سطح الارض، وتكون سبب اساسي في انعدام الرؤية، وحدوث الكثير من أزمات التنفس لدى عدد كبير من المرضى، وواحدة من اشهر العواصف الرملية التي حدثت كانت في بلاد الشام عام 2015م، والتي كانت سبب أساسي في ارتفاع درجة الحرارة بشكل ملحوظ ووصلت في بعض المناطق الى أربعين درجة مئوية، تليها تلك العاصفة الرملية التي ضربت مدينة دبي في دولة الامارات العربية.

أنواع الأعاصير

الاعصار الخفيف

وهو يكون الاعصار من الدرجة الاولى، وتكون سرعة الرياح فيه من 118 الى 133 كيلو متر في الساعة، وعادة ما تكون اضراره خفيفة للغاية تقتصر على دمار بعض المزروعات، وتؤدي الى تحريك المنازل حركة خفيفة.

الاعصار المتوسط

وهو الاعصار الذي يصنف من الدرجة الثانية، وتكون سرعة الرياح فيه من 118 الى 180 كيلو متر في الساعة، وتكون اضراره أيضا متوسطة، من الممكن ان يؤدي الى اقتلاع الأشجار من اماكنها، وأيضا انقلاب للسيارات وتكسير النوافذ.

 إعصار قوي

وهو الاعصار من الدرجة الثالثة والذي تكون فيه سرعة الرياح من 181 الى 210 كيلو متر في الساعة، وهو الذي يؤدي الى اقتلاع الاشجار الضخمة، او تكسير وجهات المباني وانقلاب السيارات وما الى ذلك.

 إعصار قوي جدا

وهو الاعصار من الدرجة الرابعة والتي تكون فيها سرعة الرياح من 210 الى 250 كيلو متر في الساعة، وهو يدمر المنازل بشكل كامل وخاصة الاسقف، ويقطع الخطوط الكهربية ويغلق الطرق.

 إعصار عنيف

ويصنف على انه من الدرجة الخامسة والذي تكون فيها سرعة الرياح من 250 حتى تصل الى 330 كيلو متر في الساعة، وهو يؤدي الى انهيار كامل للمنازل وحمل الأجزاء الكبيرة منها الى أماكن بعيدة.

 إعصار فائق القوة

وهو الاعصار من الدرجة السادسة، وتكون سرعة الرياح فيه أكثر من 420 كيلو متر في الساعة، وهو ذلك الاعصار الذي لم يأتي على الأرض بعد، ولكنه تم وضعه بطريقة افتراضية حفظنا الله واياكم.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *