اضرار الانتصاب وعدم القذف

ان عملية القذف تعرف بانها اندفاع ذلك السائل المنوي بشكل قوي من القضيب الذكري، والذي يكون عادة مصحوب بهزة تكون نتيجة الى الاستثارة الجنسية، وهو الامر الذي يصحبه الخمول والفتور، ولكن هناك بعض المشاكل التي تواجه الرجال في العلاقة الحميمة وهي عدم القذف، او القذف المبكر، وهي واحدة من المشاكل التي أصبحت شائعة في يومنا هذا، وهو الامر الذي أصبح عادي مع تعرض الأشخاص بشكل يومي الى الموجات الكهرومغناطيسية، وأيضا أجهزة الحاسوب والهواتف النقالة، وغيرها من الأجهزة الكهربية، وهو الامر الذي اثبتت الكثير من الدراسات تأثيره على الصحة الجنسية بشكل خاص.

عدم القذف عند الرجال

واحدة من أكثر المشاكل التي تواجه الرجال والتي تتسبب في احباط شديد لهم هي عملية عدم القذف، وهي من الأشياء الخطيرة التي تؤثر بشكل كبير على نفسية الزوج، مما تؤثر بشكل عام على العلاقة الزوجية وخاصة عند الجماع، ومع اكتمال الجماع وتحقيق كل شروط القذف والاستثارة الجنسية التي تحدث والانتصاب لا يحدث القذف، الامر الذي يحدث الكثير من الاضرار الكبيرة للرجال.

ما هي مشاكل عدم القذف

ان تعريف عدم القذف هو عدم القدرة على اندفاع السائل المنوي، بالرغم من انتاج الحيوانات المنوية بطريقة طبيعية للغاية، كما انه من الممكن ان نقوم بتصنيف عملية عدم القذف الى عدة أنواع منها.

عدم القذف الظرفي

وهو يكون عدم قدرة الرجل على القذف، ويكون ذلك بسبب بعض الأشياء المحيطة به، وهو غالبا ما يحدث نتيجة الى التوتر، او تعرضه الى بعض الظروف المعينة، فمثلا واحدة من تلك الأسباب تكون عندما يتوجه الرجل الى عيادة الطبيب، وهناك يطلب منه عينة من السائل المنوي، فذك الموقف من الممكن ان يتسبب في احراج وقلق للرجل بشكل كبير، ويكون سبب في عدم القذف.

 عدم القذف الكلي

وهو يكون عبارة عن فقدان القذف بشكل كلي، ومع اختلاف الظروف التي تحيط به، وفي تلك الحالة يتم تقسيمها الى.

أ_ عدم القذف عندما لا يصل الرجل الى الشهوة الجنسية، وهي الحالة التي تحدث عندما لا يستطيع الرجل ان يصل الى النشوة الجنسية، واستطاعته القذف اثناء اليقظة، ولكن من الممكن ان يفعل ذلك اثناء النوم، وهو دليل كبير على وجود بعض الامراض النفسية التي يعاني منها ذلك الشخص.

ب_ عدم القذف مع وصول الرجل الى الشهوة الجنسية، وفي تلك الحالة لا يستطيع الرجل ان يقوم بالقذف بالرغم من وصوله الى الشهوة الجنسية، ويعود السبب في ذلك الى تضرر بعض الاعصاب، او حتى انسداد الانابيب، او من الممكن ان تكون بسبب القذف العكسي، أي انه من الممكن ن يتجه السائل المنوي الى المثانة بدل من الاندفاع الى خارج العضو الذكري.

اهم أسباب عدم القذف

1_ من الممكن ان تكون بسبب فشل وضمور الحويصلات المنوية، وأيضا تضرر غدة البروستاتا، والتي تؤدي الى عدم وجود السائل المنوي، ويكون ذلك الضمور اما يكون عيب خلقي او يكون بسبب بعض الالتهابات المزمنة.

2_ يكون أيضا بسبب تناول بعض الادوية والعقاقير، فمثلا ادوية الاكتئاب وغيرها من الادوية مثل ادوية ارتفاع ضغط الدم او مدرات البول وبعض المهدئات.

3_ من الممكن أيضا ان تكون بسبب ضيق في مجرى البول بشكل شديد.

4_ من الممكن أيضا ان تكون بسبب إصابة الشخص بالشلل الرعاشي، او السكري والتصلب العصبي المتعدد.

5_ يكون بسبب تعرض الشخص الى الصدمات في النخاع الشوكي او حتى في منطقة الحوض.

6_ من الممكن ان يكون بسبب استئصال جراحي، ويكون ذلك في حالات سرطان الخصية للغدة الليمفاوية، في منطقة خلف تجويف البطن.

7_ ان يكون بسبب تلف بعض الاعصاب الناتج عن عملية في البطن او حتى في المثانة او التي تحدث في البروستاتا.

8_ تكون بسبب نقص في هرمونات الغدة النخامية او في هرمونات التستوستيرون.

9_ من الممكن أيضا ان يكون بسبب تناول الكحوليات وادمان المخدرات، حيث انها تؤثر بشكل كبير على مستوى هرمون السيروتونين الموجود في الدماغ، وهو ذلك الهرمون الذي له دور كبير في ردة فعل العضو الذكري وأيضا في عملية القذف.

10_ من الممكن ان يكون بسبب حدوث بعض المشاكل النفسية، او التعرض الى الضغوطات والتوتر وأيضا الاكتئاب والاجهاد وغيرها من المشاعر، كما ان واحد من اهم الأسباب هو التقدم في العمر.

اضرار عدم القذف

1_ واحدة من أكثر المشاكل التي تحدث هي زيادة القلق والتوتر على شكل العلاقة الجنسية بين الزوجين.

2_ كما ان هناك بعض الاثار السلبية التي تظهر بسبب عدم القذف، وخاصة على العلاقة الزوجية.

3_ واحدة من أخطر المشاكل التي من الممكن ان تحدث أيضا هي العقم وعدم القدرة على الانجاب.

4_ من الممكن ان يضطر الشخص الى اللجوء الى الطبيب حتى يساعده على استرجاع عملية القذف، وأيضا من الممكن ان يساعده في عملية استرجاع الحيوانات المنوية حتى يساعده في عملية الانجاب وحدوث الحمل، كالحقن المجهري والتلقيح الصناعي وغيرها من الأشياء.

المراجع:
الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *