خصائص المدرسة الكلاسيكية في الفن

كلمة كلاسيكي عادة ما يتم نطقها عند ذكر الشيء التقليدي او القديم، كما ان ذلك اللفظ يتم اطلاقه أيضا على الشخص الذي يتمسك ببعض الأشياء القديمة والتقليدية، ولكن عليك ان تعلم ان لفظ كلمة كلاسيكي هي في الأصل كلمة يونانية وهي تعني الطراز الاول، او الطراز الممتاز، وهناك المدرسة الكلاسيكية التي أخرجت عدد كبير من الفنانين، واليوم سنتعرف على خصائص تلك المدرسة الرائعة.

اهم الأشياء التي يعتمد عليها الفن الكلاسيكي

ان المدرسة الكلاسيكية كانت حجر الأساس للمدارس التشكيلة، حيث انها تعتمد بشكل كبير على الرسم الدقيق للأشكال، وعادة ما تكون الموهبة هي المتحكمة فيها، ونرى ان الفن الكلاسيكي قد اعتمد بشكل كبير على الأصول الجمالية، فنرى في جميع الاعمال الكلاسيكية للمجسمات للرجال الكمال الجسماني لهم، وفي النساء نرى الجمال المثالي أيضا لهم، فقد كان اليونانيون متمكنون في عملية نحت او الرسم الشخص في وضع مثالي للغاية وبالنسب المثالية، فقد اعتادوا ان يقوموا بإظهار الجال في أعمالهم الفنية على انهم عمالقة، و على انه بطل في كمال الاجسام، وكانوا يظهرون النساء على انهن ملكات للجمال، وكان مفهوم الكلاسيك عن اليونان هو المثالية والجودة.

متى تم استخدام الكلاسيك في الفن

تم استخدام ذلك النوع من الفن من قبل ان يخرج الينا ذلك المصطلح، وكان ذلك في القرن الثامن عشر، قد كان الكلاسيك ظهرت من جديد في ايطاليا، وكان موجود منذ القرن الخامس عشر، فقد كان هناك وقتها نهضة شاملة في كل الميادين العلمية، وقد شملت من ضمنها الفن، وخاصة فن الرسم والنحت، كما انه قد تم التركيز في ذلك الوقت على الأصول الاغريقية في الفنون الجميلة، ومن بعدها قام عدد من الفنانين بالمناداة مرة أخرى لاسترجاع تقاليد الاغريق  وأيضا اليونانية، والذي كان لازال موجود اثارها في النحت والعمارة وأيضا التصوير، وهي الأشياء التي كانت منتشرة في جميع انحاء ايطاليا.

بداية المدرسة الكلاسيكية

ان المدرسة الكلاسيكية قد عاصرت الثورة الفرنسية التي كانت في عام 1793م، ومن هنا قد تبنت المدرسة الكلاسيكية شعارات الثورة الاشهر، وهي العدل والحرية وأيضا المساواة، ولكن كان للفن الكلاسيكي بعض المفاهيم والقيم التي تختلف بشكل او باخر عن شعارات الثورة الفرنسية.

ولكن قد انتبه الناس الى الفن الكلاسيكي منذ عهد الملك لويس الخامس عشر، حيث ان هناك بعض المؤرخون الذين قالوا بان صديقة الملك والتي كانت تدعى يوميا دور، هي اول من الفتت الأنظار الى الفن الكلاسيكي، ولكن مع موت الملك في عام 1774م بدا الفن الكلاسيكي في الانحدار، وازداد الامر سوء عندما جاء عهد الملك لويس السادس واستلمت زوجته مسؤولية الفن في فرنسا، ولكن مع الوقت قد استعاد الفن الكلاسيكي امجاده بعدما قامت الثورة الفرنسية وتم اعدام الملك.

كما ان الفن الكلاسيكي الجديد قد ظهر على يد الفنان جاك لويس دافيد، وكان ذلك ما بين عامي 1748م الى 1825م، كما انه قد ساعد بشكل كبير في اظهار الكثير من التماثيل الرومانية التي كانت توجد في ايطاليا، وهي التي تحكي لنا عن الفن الاغريقي القديم.

ولذلك فان الفنان جاك لويس دافيد يعتبر رائد الفن الكلاسيكي الحديث، كما انه كانت معه عدد كبير من الفنانين، مثل الفنان انفروغرو، وجيرار، وشافان، كما ان دافيد قد اشتغل أيضا في السياسة، وقد كانت له الكثير من الأدوار الهامة التي كانت سبب في اندلاع الثورة الفرنسية، ومن بعدها قد تم تعيينه كعضو في الاكاديمية الملكية وقد كان ذلك في عام 1781م، ومن هنا فقد اخذ الكثير من مواضيعه من القضايا الوطنية، فاخذ بعمل الكثير من الالواح التي تمثل ضحايا الثورة الفرنسية، كما انه قد سطع كثيرا في المجال السياسي، كما انه قد اشتهر بانه متميز في أسلوبه الكلاسيكي عن كل الفنانين الموجودين بالرغم من الانتقادات التي كانت توجه اليه، ولكنه الى اليوم قد تم وضعه في خانة الفنانين الذين اخلصوا بشكل كبير الى قواعد الفن الكلاسيكي.

خصائص المدرسة الكلاسيكية

1_ واحد من اهم البنود في الفن الكلاسيكي هو ان يسود العقل حتى يصبح هو المعبود، وذلك لان غاية ذلك النوع من الفن القصوى هي تجسيد الجمال في جوهرة الخالص المجرد، دون ان يتم ترك أي بعد للغيب او حتى للخيال في ذلك التعبير الفني.

2_ فأعمال المدرسة الكلاسيكية تتميز بانها تحول الصور الطبيعية الى القيم الزخرفية والاشكال الهندسية، فالجمال هنا يكمن في الجمال الهندسي، الذي يخضع الى احكام العقل مع الخيال، وهو الجمال الهندسي الذي يتم من خلاله استخدام الخطوط الحادة والبناء المحكم.

3_ واحدة أيضا من اهم خصائص الفن التشكيلي هي انه غني بالألوان، فعادة ما تجد ان الاعمال الكلاسيكية تبتعد عن عمل تعبيرات بمساحات لونية كبيرة، او حتى علاقات لونية متداخلة، ولكن تجد زخرفة مبنية على اساس، وعلى خط وتصميم هندسي محكم.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

ايمان محمود

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *