ترتيب الدول في الحكومة الالكترونية لعام 2018

الحكومة الإلكترونية تمثل أحد صور الاستخدام الأمثل للإنترنت أو الشبكة العنكبوتية حيث يتم من خلالها ربط مؤسسات الدولة ببعضها البعض وكذلك خدمات المواطنين مما يسمح بأن تكون المعلومات متاحة للجميع مما يخلق جو من الشفافية المعلوماتية إلى جانب التدفق السريع للمعلومات وتأدية الخدمات في أسرع وقت وبأقل مجهود مما يعمل على الارتقاء بالأداء.

تعريف الحكومة الإلكترونية

الحكومة بشكل عام هى نوع من الكيانات التنظيمية التي تعمل على إدارة شئون البلاد وكذلك اتخاذ القرارات سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي أو الاجتماعي أو العسكري أو الأمني كما تعمل على تنمية المجتمع وزيادة الناتج والمحافظة على العلاقات الخارجية وتنميتها.

أما الحكومة الإلكترونية فيقصد بها استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للعمل على تحسين الأداء الحكومي في ظل المفهوم المعروف للحكومة، مما يساعد على التخلص من الروتين الحكومي والبيروقراطية وهو ما يساعد على تقديم الخدمات الحكومية بشكل أسهل وأسرع وأقل في الجهد المبذول.

لماذا تمثل الحكومة الالكترونية أهمية كبيرة؟

ربما تتمثل الأهمية الأساسية للحكومة الإلكترونية أنها جاءت كنوع من العلاج لمشكلة الفساد والحد منها، فمن المعروف أن النهج الحكومي الحديث يعتمد على المسائلة والمرونة والحكم الصالح إلا أن انتشار الفساد كاد أن يقضي على ما يعرف بالحكم الصالح، فجاءت فكرة الحكومة الإلكترونية لعلاج ذلك والتلخيص منه من خلال التخلص من العلاقات المشبوهة وكذلك علانية المعلومات وتوفير التواصل مع صانعي القرار، إلى جانب أنها الوسيلة الأفضل لتطبيق فكرة المرونة حيث تعمل على توفير سبل للاتصال أكثر سرعة وأكثر مرونة، إلى جانب أنها توفر الشفافية المعلوماتية مما يجعل من عملية المسائلة عملية سهلة ومباشرة.

خصائص الحكومة الإلكترونية

تجد كافة الخدمات الحكومية والمعلومات مجمعة في موقع الحكومة الإلكتروني.

السرعة سواء في الإنجاز أو التنسيق بين الجهات أو الأقسام أو الدوائر الحكومية المختلفة.

وجود نوع من الاتصال بشكل مستمر مع المواطنين.

تعمل على توفير الخدمات المعلوماتية والخدمية للمواطنين.

الاستغناء وبشكل كبير عن الاستخدامات الورقية في الأعمال الحكومية.

المرونة والعمل على كسر الحواجز الجغرافية.

فوائد الحكومة الإلكترونية

زيادة الفعالية حيث يتم من خلال الحكومة الإلكترونية تنفيذ الأعمال بشكل أكثر سلاسة أو أكثر انسيابية، باستخدام الحكومة الإلكترونية يتم تخطي العديد من الخطوات الروتينية والبيروقراطية، إلى جانب سرعة تنقل المعلومات من خلال قنوات الاتصال التي تستخدم شبكات الإنترنت العالمية أو الداخلية.

تحسين جودة الاتصالات الداخلية حيث أن استخدام تكنولوجيا الاتصالات الحديثة يجعل من عملية نقل المعلومات وبخاصة القيمة والحيوية منها عملية سريعة ودقيقة.

تقديم الخدمات بشكل أفضل والتي تتم من خلال الحواسيب أو الهواتف الذكية حتى في غير أوقات العمل الرسمية، وتوفير خدمات الرد الآلية مما يعمل على توفير الوقت كما يوفر في الوقت والجهد، إذ يحصل المستفيد على الخدمات دون الحاجة إلى التوجه إلى المكاتب أو الهيئات الحكومية.

الإعلام والترويج حيث تستطيع من خلال الحكومة الإلكترونية الإعلان عن إنجازات الحكومة أو أن تتصدر الحكومة الإلكترونية الخاصة بالدولة مما يجعله مؤشر على مدى التقدم والنمو، مما يجذب رؤوس الأموال والمستثمرين للاستثمار في الأسواق المحلية.

أهداف الحكومة الإلكترونية

-العمل على رفع مستوى الكفاءة والفعالية الخاصة بكافة العمليات التي تتم في مختلف القطاعات الحكومية ويتم ذلك من خلال العمل على رفع المستوى والقدرة على استخدام تكنولوجيا المعلومات، والعمل على تقليل الوقت الذي يستخدم لإتمام العمليات، الدقة في تنفيذ الأعمال.

-العمل على تقليل التكاليف الحكومية ويتم ذلك من خلال سهولة وسرعة انتقال المعلومات، والعمل على تقليل الإجراءات وبخاصة المكررة منها، والعمل على تنمية التبادل والتكامل بين الهيئات.

-زيادة رضا المستفيدين من الخدمات الحكومية ويتم ذلك من خلال تسهيل الإجراءات وتسريعها ودقة البيانات ومناسبتها.

-تحفيز ومساندة برامج التطوير ويتم ذلك عن طريق تسهل الإجراءات والمعاملات، وتقليل التكاليف، وزيادة فرص العمل، والعمل على تحقيق نوعًا أكبر من التكامل بين القطاعين الحكومي والخاص.

كيف تم تنفيذ الحكومة الإلكترونية

تم تنفيذ أو تطبيق الحكومة الإلكترونية على عدد من المراحل تتمثل في:

المرحلة الأولى والتي فيها تم إدخال الحواسيب الإلكترونية إلى قطاعات العمل الحكومي مما ساعد في التسريع من العمل والتقليل من الاستخدامات الورقية.

المرحلة الثانية والتي بدأ فيها إتمام بعض الخدمات عن طريق نظم المعلومات الإدارية مثل دفع الفواتير باستخدام الهاتف.

المرحلة الثالثة وهى المرحلة الأبرز حيث تم استخدام الشبكة العنكبوتية وربطها بشكل مباشر مع القطاعات والمؤسسات الحكومية.

انتشرت الحكومة الإلكترونية بحيث أصبحت تغطي ما يقارب 90% من دول العالم المختلفة، وتعتبر الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة من أوائل الدول التي طبقت مفهوم الحكومة الإلكترونية على مستوى العالم بشكل عام، أما على مستوى العالم العربي فتعتبر دبي أو الإمارات الأسبق في تطبيق نظام الحكومة الإلكترونية، إلا أن باقي الدول العربية دخلت في مجال التطبيق حتى أن المملكة العربية السعودية حققت وفقًا لتقرير الامم المتحدة لعام 2018 المركز 52 في تطبيق نظام الحكومة الإلكترونية، وأما مدينة الرياض فقد كانت في المركز 30 على مؤشر تقييم بوابات البلدية للمدن.

ترتيب الدول في الحكومة الالكترونية لعام 2018

دعونا نتعرف على أفضل عشر دول على مؤشر تنمية الحكومات الإلكترونية على مستوى العالم وهى:

-الدنمارك.

-استراليا.

-جمهورية كوريا الجنوبية.

المملكة المتحدة.

-السويد.

-فينلندا.

-سنغافورة.

-نيوزيلاندا.

-فرنسا.

-اليابان.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *