فوائد الاخلاص في العمل

الإخلاص من الأعمال القلبية العظيمة فهو حقيقة الدين ومفتاح دعوة الرسل عليهم السلام ، وهو لب العبادة وروحها وهو أساس قبول الأعمال ، فهو الذي يؤدي إلى الفوز أو الخسران وهو الطريق إلى الجنة أو إلى النار .

تعريف الإخلاص

الإخلاص لغة هو النجاة وخلص الشيء أي نجا وسلم من كل نشب ، والمخلص الذي وحد الله خالصًا ، وهو التبري عن كل من دون الله وترك الرياء وقيل الخالص أي الصافي إلا أن الخالص هو ما زال عنه شوية بعد أن كان فيه ، والصافي قد لا يقال لما لا شوب فيه ويقال خلصته فخلص ويأتي الإخلاص بمعنى الاختصاص فكما يقال استخلص الشيء لنفسه أي اختص نفسه به ، فكذلك إخلاص العمل لله أن تخص به الله دون غيره .

إما تعريف الإخلاص اصطلاحًا : ذكر العلماء معان كثيرة للإخلاص فقال البعض الإخلاص هو إفراد الحق سبحانه بالقصد من الطاعة أي أن تقصده وحده لا شريك له وقد قيل هو تصفية الفعل عن ملاحظة المخلوقين وهو تصفية العمل من كل شائبة ، قال تعالى {وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّـهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ وَيُؤْتُوا الزَّكَاةَ وَذَلِكَ دِينُ الْقَيِّمَةِ} سورة البينة الآية 4 .

كيف يتم الإخلاص في العمل

ليس أبلغ من قول سهل بن عبدالله التستري الذي يقول فيه نظر الأكياس في تفسير الإخلاص فلم يجدوا غير هذا أن تكون حركاته وسكناته في سره وعلانية لله تعالى وحده ولا يمازحه شيء لا هوى ولا نفس ولا دنيا ، فعلى المسلم أن يخلص لله تعالى كل فعل وقول ونية ومن بين تلك الأفعال التي تؤدي لحدوث الإخلاص في العمل :

-عدم إظهار العمل الذي يقوم به المسلم واحتساب الأجر عند الله تعالى ، والرهبة من أن يشعر الآخرين بمعرفة العمل والخوف من عدم قبول العمل ، ومساواة الجميع في المدح والذم عدم العجب بالنفس ، وإن كان هناك كثير من المدح قوله كما علمنا الرسول صلّ الله عليه وسلم اللهم أجعلني خير مما يظنون وأغفر لي ما يعلمون ولا تأخذني بما يقولون ، عدم الغضب عند زيادة الذم

-الاستفادة من تجارب الآخرين والحرص الدائم على العلم بأهمية الإخلاص ، فإذا تحقق الإخلاص يعني قبول الأعمال ، والدعاء لله والتقرب إليه يجب على المسلم أيضًا أن يستحضر القرب من الله ، والنظر في جواب حياته لمعرفة أشكال الخطأ والتقصير ، وأيضًا الحرص على أداء الطاعات والعبادات وأداء الفرائض كالصوم والصلاة والزكاة ، العلم بأسماء الله الحسنى والتقرب إليه بها ، والحرص على أداء العبادات غير الظاهرة للناس كالصدقة ، قراءة القرآن الكريم فهم آياته ، ومجاهدة النفس على الإخلاص لله في القول والفعل والعمل والذهاب لمجالس العلم ، وسؤال أهل العلم والعلماء عن كل الأمور ، وإتقان العمل يؤدي للإخلاص فيه .

ثمرات الإخلاص في العمل

-إذا حقق المسلم الإخلاص في عمله عاد ذلك عليه بالكثير من الثمرات والفوائد ، فالإخلاص سببًا لدخول الجنة ، سبب لعلو درجات المسلم ورفعته وعزة في الدنيا والآخرة .

-الإخلاص سببًا لحفظ المسلم من كل أذى يصيبه ويحفظه من وسواس الشياطين ، كما أن الإخلاص سببًا للبركة في الرزق والعمر وتنقية المسلم من كل  الأحقاد والضغائن والحسد وغيرها من الأمراض القلبية ، وهو سببًا لغفران الذنوب وسببًا لشفاعة الرسول صلّ الله عليه وسلم يوم القيامة وسببًا للنجاة من غضب الله تعالى وغفران جميع الذنوب والخطايا

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

ايات طاهر

كل الناجحين من الرجال و النساء هم من كبار الحالمين فهم يحلمون كيف سيكون مستقبلهم و يتخيلون كل تفاصيل فيه ثم يعملون كل يوم من أجل بلوغ رؤيتهم البعيدة هذه و من أجل تحقيق هدفهم و غرضهم هذا .. براين تريسي

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *