ترتيب الدول من حيث السياحة 2018

هل فكرت يومًا أن تقوم برحلة سياحية تتعرف بها على معالم جديدة، وللعلم فإن السياحة ليست قاصرة على السفر إلى خارج البلاد بل إنك تستطيع أن تقوم بها داخل بلدك وبخاصة في البلدان التي تتمتع بتراث حضارة قديم وتحتوي على عدد من الآثار التي تمثل عصور تاريخية مختلفة، وبنظرة سريعة ستكتشف بأن بلدك هي أول مكان يجب أن تبدأ منه رحلاتك السياحية، سواء للتعرف على طبيعتها أو تاريخيها أو آثارها، إلى جانب أن السياحة تمثل واحدة من عناصر الدخل للدول حيث تساعد على تنشيط الاقتصاد وتدر الربح وبخاصة العملات الأجنبية، وربما هذا ما دفع الكثير من الدول إلى الاهتمام بتسويق نفسها كوجهات سياحية.

ترتيب الدول السياحية خلال 2018

القائمة التالية توضح ترتيب خمسون دولة من حيث الأكثر زيارة خلال عام 2018 والتي تتمثل في:

فرنسا حيث زارها ما يزيد عن 81 مليون زائر خلال العام.

الولايات المتحدة الأمريكية حيث زارها ما يزيد عن 62 مليون زائر خلال العام.

الصين حيث زارها ما يزيد عن 57 مليون زائر خلال العام.

إسبانيا حيث زارها ما يزيد عن 56 زائر خلال العام.

إيطاليا حيث زارها ما يزيد عن 46 مليون زائر خلال العام.

تركيا حيث زارها حوالي 34 مليون زائر خلال العام.

المملكة المتحدة حيث زارها ما يزيد عن 29 مليون زائر خلال العام.

ألمانيا حيث زارها ما يزيد عن 28 مليون زائر خلال العام.

الإتحاد الروسي حيث زاره ما يزيد عن 24.7 مليون زائر خلال العام.

ماليزيا حيث زارها ما يزيد عن 24.5 مليون زائر خلال العام.

المكسيك حيث زارها ما يزيد عن 23 مليون زائر خلال العام.

النمسا حيث زارها حوالي 23 مليون زائر خلال العام.

هونج كونج حيث زارها ما يزيد عن 22 مليون زائر خلال العام.

أوكرانيا حيث زارها ما يزيد عن 21 مليون زائر خلال العام.

تايلاند حيث زارها ما يزيد عن 19 مليون زائر خلال العام.

المملة العربية السعودية حيث زارها ما يزيد عن 17 مليون زائر خلال العام.

اليونان حيث زارها ما يزيد عن 16 مليون زائر خلال العام.

كندا حيث زارها حوالي 16 مليون زائر خلال العام.

بولندا حيث زارها ما يزيد عن 13 مليون زائر خلال العام.

ماكاو سار الصين حيث زارها ما يزيد عن 12 مليون زائر خلال العام.

هولندا حيث زارها ما يزيد عن 11 مليون زائر خلال العام.

سينغافورة حيث زارها ما يزيد عن 10,3 مليون زائر خلال العام.

هنجاريا حيث زارها ما يزيد عن 10 مليون زائر خلال العام.

كرواتيا حيث زارها ما يزيد عن 9.8 مليون زائر خلال العام.

الجمهورية الكورية حيث زارها ما يزيد عن 9,5 مليون زائر خلال العام.

مصر حيث زارها ما يزيد عن 9.3 مليون زائر خلال العام.

المغرب حيث زارها ما يزيد عن 9 مليون زائر خلال العام.

جمهورية التشيك حيث زارها ما يزيد عن 8.5 مليون زائر خلال العام.

سويسرا حيث زارها ما يزيد عن 8.3 مليون زائر خلال العام.

جنوب إفريقيا حيث زارها ما يزيد عن 8 مليون زائر خلال العام.

إندونيسيا حيث زارها ما يزيد عن 7.6 مليون زائر خلال العام.

أيرلندا حيث زارها ما يزيد عن 7.5 مليون زائر خلال العام.

رومانيا حيث تتساوى في الترتيب مع أيرلندا من حيث عدد الزوار خلال العام.

بلجيكا حيث زارها ما يزيد عن 7.4 مليون زائر خلال العام.

الدنمارك حيث زارها ما يزيد عن 7.3 مليون زائر خلال العام.

البرتغال حيث زارها ما يزيد عن 7 مليون زائر خلال العام.

البحرين حيث زارها ما يزيد عن 6,5 مليون زائر خلال العام.

بلغاريا حيث زارها ما يزيد عن 6.2 مليون زائر خلال العام.

الهند وهي تتساوى مع بلغاريا في الترتيب من حيث عدد الزوار خلال العام.

اليابان حيث زارها ما يزيد عن 6 مليون زائر خلال العام.

فيتنام حيث زارها حوالي 6 مليون زائر خلال العام.

أستراليا حيث زارها ما يزيد عن 5.7 مليون زائر خلال العام.

الأرجنتين حيث زارها ما يزيد عن 5.4 مليون زائر خلال العام.

البرازيل حيث زارها ما يزيد عن 5 مليون زائر خلال العام.

السويد حيث زارها حوالي 5 مليون زائر خلال العام.

النرويج وتتساوى في الترتيب مع السويد من حيث عدد الزائرين خلال العام.

تونس حيث زارها ما يزيد عن 4.3 مليون زائر خلال العام.

الدومينيك حيث زارها ما يزيد عن 4.2 مليون زائر خلال العام.

فنلندا حيث زارها ما يزيد عن 4 مليون زائر خلال العام.

الأردن حيث زارها حوالي 4 مليون زائر خلال العام.

الدول العربية الأكثر زيارة

الدول العربية الأكثر زيارة أو التي تمثل وجهة سياحة يمكننا حصرها في قائمة بسيطة ويأتي على رأس تلك القائمة المملكة  حيث تمثل الوجهة الأولى للعالم الإسلامي نظرًا لأنها تحتوي على البيت الحرام، ثم يليها في الترتيب مصر بما تحويه من آثار وحضارة حيث تضم مصر وحدها تقريبًا ثلثي آثار العالم، ثم المغرب بما توفره من آثار وحياة طبيعية خلابة تحاكي جمال الطبيعة في أوروبا في بعض مناطقها، ثم تونس الخضراء والأردن والجزائر والإمارات العربية المتحدة.

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *