اعراض ادمان العاده السريه

يمكن ادراج العادة السرية أو عادة الاستمناء أو غيرها من الأنشطة الجنسية المتصلة بالعلاقة الجنسية تحت قائمة أنواع الإدمان ، لكن تحت ظروف محددة بعينها .

ادمان العادة السرية

إذا لجأ الشخص إلى ممارسة العادة السرية كوسيلة سريعة حتى يستغرق في النوم أو كعلاج للأرق والتخلص من الأرق ، أو وسيلة للاسترخاء وتقليل الضغط النفسي ، فعندئذ يشار إليها إلى أنها عادة ترقى إلى حد الإدمان ويعاني منها الشخص .

لا توصف العادة السرية وغيرها من الأنشطة الجنسية دائما بأنها عادات إدمان ، طالما أنها لا تعرض الشخص إلى الأذى عند ممارستها ، كما أن الأنشطة الجنسية الطبيعية لا تمثل خطورة ، مثلما يفعل الإدمان في حد ذاته .

وحتى نصف الشخص بانه مدمن العادة السرية ، أو أي نشاط جنسي غير سوي ، يجب أن تتوافر المعاير التالية

– أن يكون النشاط الجنسي ممثلا مشكلة بالنسبة للشخص أو شريكه خلال العملية الجنسية ، أي يخلق أو يمثل حاجة ملحة للشخص ويحتاج هذا الأمر للوفاء بها إلى تغيير مسار حياته الطبيعية كعدم الذهاب إلى العمل ، عدم القيام بالمتطلبات اليومية والمسؤوليات المطلوبة منه ، نظرا لسيطرة الجنس على تفكيره ، وهذا يعني ” الخضوع الإدماني للنشاط الجنسي ” .

– إذا بدا تأثر سلوكيات الشخص مع عدم قدرته على التفاعل مع الآخرين ، ففي ذلك إشارة إلى النمط الإدماني المتصل بالنشاط الجنسي .

– سيطرة التفكير في النشاط الجنسي على الشخص ، مع التحدث طوال الوقت عنه فقط ، فهذا يعني الوقوع في مشكلة إدمان الجنس .

مدى صعوبة اكتشاف الادمان المتصل بأي نشاط جنسي

يجب أن تنطوي عادة الإدمان على العنصر الجسدي لحدوثها ، بمعنى آخر أنه لوصف الاعتماد على المادة أو العادة التي يمارسها الشخص حتى ندخل حيز الإدمان ، يجب أن يخضع لها الجسد مثل شرب شيء أو تدخين شيء ، لكن لا توجد أدلة علمية تفيد بان النشاط الجنسي الذي يتمثل في العادة السرية يبدو تأثيره على الجسد .

لذلك أشارت الأبحاث إلى العنصر الشعوري مع أنواع الإدمان المتعلقة بالنشاط الجنسي ، وليس فقط العلامات الجسدية التي توضح أن الشخص مدمن ، ومن هنا نجد صعوبة التعرف على إدمان العادة السرية ، نظرا لصعوبة معرفة مشاعر الشخص الداخلية التي لا تكون واضحة عليه .

أعراض إدمان العادة السرية

– الاندفاع إلى ممارسة العادة السرية .
– قيام الشخص بممارسة النشاط الجنسي بشكل مبالغ مع الشريك .
– مشاهدة الصور الإباحية بشكل منتظم .
– خلع الملابس أمام الغرباء .
– البحث عن شريك للعملية الجنسية غير الزوج / الزوجة ، وذلك خلال مصادر متعددة مثل شبكة الإنترنت .
– التخلي عن قواعد ممارسة الجنس الآمن ، فيصبح همه ممارسة الجنس بأي وسيلة .
– التلصص ، حيث يحاول مشاهدة الأعضاء التناسلية لشخص آخر عن طريق التجسس مثل أن يراه أثناء تغيير الملابس أو عند التبول .
– القيام بأنماط متعددة من الاعتداءات الجنسية مثل التحرش الجنسي أو حتى الاغتصاب .

كيفية علاج إدمان العادة السرية

يجب تقديم المساعدة للشخص الذي يعاني من إدمان العادة السرية من جانب جهة متخصصة ، ليس فقط من الأشخاص المحيطين به ، وذلك فور اكتشافه ، فقد يتعرض هؤلاء الأشخاص لأنماط الاعتداءات الجنسية أو الجسدية أو المتعلقة بالمشاعر عند التواجد معها .

كما ينبغي الحذر في ظل وجود أطفال بالقرب من الشخص المدمن للعادة السرية ، وتتمثل المساعدة في اللجوء للعلاج النفسي للشخص المدمن ، حيث يفيد التحدث إلى أخصائي نفسي كثيرا في هذه الحالة ، لأن هذا النوع من الإدمان يتصل بالسلوكيات ، فهو خطوة أساسية لضمان نجاح الخطة العلاجية .

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *