مواصفات الخصية السليمة

الخصيتان هي الغدد التناسلية الذكرية حيث تمثل الأعضاء التناسلية الذكرية الأولية ، وهما لديهما وظيفتان مهمتان للغاية للجهاز التناسلي الذكري وهما : انتاج الأمشاج ، أو الحيوانات المنوية ، وافراز الهرمونات ، ويأتي في المقام الأول هرمون التستوستيرون .

كيس الصفن عبارة عن كيس فضفاض من الجلد يحمي الخصيتين ويعمل على التحكم في درجة حرارة الخصيتين ، يجب أن تكون الخصيتين في درجة حرارة أكثر برودة قليلاً من درجة حرارة الجسم للسماح بنمو الحيوانات المنوية الطبيعية ، تسمح العضلات في جدار كيس الصفن بالشد والاسترخاء ، مما يجعل الخصيتين أقرب إلى الجسم لتلقي الدفء أو أبعد لتبريدهما .

الأنابيب المنوية

وفقًا لـ VMC تتكون كل خصية من سلسلة من الأنابيب الصغيرة التي تحتوي على خلايا التستوستيرون وخلايا الحيوانات المنوية المنتجة ، تحتوي الأنابيب المنوية على الخلايا الجرثومية – وهي الخلايا المكونة من 23 كروموسوم التي يتكاثرها الرجال لإنتاج الحيوانات المنوية – وهي موقع إنتاج الحيوانات المنوية ، هذه الأنابيب ملفوفة بإحكام داخل الخصية ، وقد تحتوي كل خصية على ما يصل إلى 900 أنبوب ، ويبلغ طول الأنابيب حوالي 20 بوصة (50 سم) ، وتتضمن الخصية النموذجية ما يصل إلى نصف ميل (800 متر) من القنوات المنوية .

النسيج الليفي

ويغطي النسيج الليفي الخصيتين ويسمى بالغلالة ، تتكون الغلالة من ثلاث طبقات : الغلالة الوعائية ، وهي الطبقة الداخلية التي تتكون من الأوعية الدموية والأنسجة الضامة ، و الغلالة البيضاء ” قضيب ” ، وهي التي تحيط بالخصيتين وتتصل بالألياف المحيطة بالبربخ ، الذي ينقل الحيوانات المنوية من الخصيتين إلى القضيب ؛ و الغلالة الغمدية ، وهي التي تحتوي على سائل يقلل الاحتكاك بين الخصيتين وكيس الصفن .

الفحص الذاتي للخصيتين

يعد الفحص الذاتي للخصية (TSE) طريقة سهلة للرجال للتحقق من خصيتهم للتأكد من عدم وجود أي كتل أو نتوءات غير عادية ، والتي يمكن أن تكون العلامة الأولى لسرطان الخصية ، حاول أن يجري فحص ذاتي كل شهر حتى تصبح على دراية بحجم وشكل الخصيتين ، هذا يجعل من السهل معرفة ما إذا كان هناك شيء مختلف أو غير طبيعي بها أم لا .

– اختر الوقت المناسب للقيام بالفحص الذاتي ، من الأفضل القيام بذلك أثناء الاستحمام الساخن أو بعده مباشرة ، حيث يصبح كيس الصفن (الجلد الذي يغطي الخصيتين) أكثر استرخاءً بعد الاستحمام ، مما يسهل الشعور بالخصيتين وما إذا كان هناك كتل بهما أم لا ، قد تكون كتل صغيرة مثل حبات الأرز أو البازلاء .

– افحص كل خصية على حدى ، ابدأ بإمساك الجزء العلوي من كيس الصفن بلطف بإبهامك من أعلى وأصابعك تحته ، ثم قم بقرصة بسيطة حتى تبقى الخصية ثابته ولا تتحرك أثناء الفحص ، وفي تلك الاثناء يجب يجب أن تشعر بالحبل المنوي بين أصابعك ، وهو الذي يربط الخصية ببقية جسمك .

– قم باستخدام أصابع يدك الحرة وتحريكها على جانبي الخصية ، من أعلى إلى أسف ، ولاحظ إذا كنت تشعر بوجود أي كتل أو نتوءات ، ثم انزلق بأصابعك على الجزء الأمامي والخلفي من الخصية ، في الجزء العلوي من الخلف يجب أن تشعر بالبربخ ، وهو أنبوب يحمل حيوانات منوية ، هذا كتلة طبيعية وقد تشعر بلطف الملمس .

– أخبر طبيبك على الفور إذا لاحظت أي تورم أو كتل أو تغيرات في حجم أو لون الخصية ، أخبر طبيبك أيضًا إذا كان لديك أي ألم أو مناطق مؤلمة في الفخذ .

– قد لا تكون الكتل أو التورم سرطانًا ، لكن يجب أن يفحصها الطبيب في أسرع وقت ممكن ، يكون سرطان الخصية دائمًا قابلاً للشفاء إذا تم اكتشافه وعلاجه مبكرًا .

تعزيز صحة الخصيتين

يمكن أن يؤدي ضعف الصحة إلى انخفاض إنتاج الحيوانات المنوية والتستوستيرون ، ويعد الحفاظ على وزن صحي هو جزء كبير للحفاظ على صحة الخصية ، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) ، تزداد فرصة الإصابة بالعقم بنسبة 10 في المائة لكل 20 رطلاً من وزن الرجال يعانون من زيادة الوزن.

تجنب أمراض اللثة ، والأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي ، والإجهاد ، والتدخين ، والإفراط في تناول المشروبات الكحولية وسوء التغذية يمكن أن تكون مفيدا لصحة الرجل التناسلية .

إن الحفاظ على برودة الخصيتين ، أقل بقليل من درجة حرارة الجسم الطبيعية ، يمكن أن يزيد أيضًا من عدد الحيوانات المنوية وجودتها ، بحسب هيئة الصحة الوطنية في إنجلترا ، وهناك طريقة سهلة للحفاظ عليها أكثر برودة هي ارتداء ملابس فضفاضة وأخذ قسط من الراحة في كثير من الأحيان عندما تكون في البيئات الدافئة .

الوسوم :

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *