الفرق بين الثانوية العامة والصناعية

لكل دولة من الدول لها أنظمتها التعليمية ويعتبر نظام التعليم السعودي نظاما متطورا وحديثا إذا ما تم المقارنة بينه وبين أنظمة الدول العربية الأخرى ، والتعليم السعودي يتكون من تعليم حكومي و تعليم خاص، ويبدأ من سن صغير حيث يبدأ بمرحلة رياض الأطفال من ثلاث سنوات إلى الست سنوات ، ثم تبدأ المرحلة الابتدائية، ويستمر بها الطفل ستة أعوام، وتليها ثلاث سنوات المرحلة المتوسطة ، وتنتهي مرحلة الطفولة وتبدأ مرحلة الشباب.

ويتوجه الطالب بعد المرحلة المتوسطة إلى المدارس الثانوية ، وهي من أهم المراحل التعليمية، فعلي أساسها يتم تحديد مسار الطالب ، وهو ينقسم حديثا إلى نظامين (نظام تقليدي)، (نظام مقررات) ومن لم يرغب بالالتحاق بالمدارس الثانوية العامة، فمن الممكن متابعة دراستهم (بالمدارس الثانوية الصناعية ،أو الزراعية أو التجارية)  وهي حديثا تسمى (بالمعاهد الفنية، أو المهنية أو التقنية) ، وهذا ما سوف نتحدث عنه الآن.

الدراسة  بالمعاهد الفنية والمهنية والتقنية

كان التعليم المهني عند بدايته يسمى ( تعليم صناعي، وزراعي وتجاري ) وكانت أول مدرسة صناعية  أقيمت في مدينة جدة عام 1369هجريه، ويعقبه التعليم الزراعي في عام 1375 هجرية ، ثم التجارية عام 1379 هجرية وكان يتبع وزارة المعارف وكان يوجد تعليم آخر يتبع وزارة العمل والشؤون الاجتماعية يسمى(مركز التدريب المهني) والثالث يتبع الشؤون البلدية القروية ويسمى(المساعدين)  ولكن وزارة المعارف أجمعت هذه  المدارس وأوجدتهم  بمسمى أخر تحت أسم المدارس الثانوية المهنية ، وتم افتتاح أربعة مدارس ثانوية في ذلك الوقت وهي :

المعهد الملكي الفني بمدينة الرياض

المعهد الصناعي النموذجي لمدينة جدة

المدرسة المهنية الثانوية بالمدينة المنورة

المدرسة المهنية الثانوية بالهفوف

إلا أن صدر الأمر الملكي بتوحيد كل هذه المنظومة تحت مظلة واحده بسمي واحد فكانت المؤسسة العامة للتدريب التقني، والفني، والمهني،

فالتعليم المهني عبارة عن مدد مختلفة يقوم فيها المتدرب بأعمال مهنية يتقنها، وتكون حسب مستواه التعليمي وهدفها تخريج عمالة مهرة، للعمل حسب سوق العمل السعودي.

التعليم الفني وبيكون هذا التعليم في مستوي التعليم الثانوي ، ويكون هدف هذا النوع من التعليم ، تخريج عمال فنيين ، على مستوى عالي من التدريب، والمهارات، والقدرات المهنية.

التعليم التقني ويكون هذا التعليم، ما فوق التعليم الثانوي، والدراسة به لا تقل عن عامين دراسيين، ويعد هذا المستوى من التعليم كوادر لسوق العمل تكون عليها مسؤولية كبيرة في التشغيل والإنتاج، بعد أن تكون اكتسبت الكثير من المهارات ، والقدرات، والمعرفة.

وذلك لحاجة المملكة، لأعداد قوى بشرية، وأجيال جديدة تواكب أحدث النظم الحديثة في المجالات التقنية والمهنية والصناعية، وبما يؤهل الشباب السعودي دائما للتطوير، وإيجاد كوادر وطنية تكون على درجة عالية من التدريب، وذلك لتلبية سوق العمل واحتياجاته ، والعمل على النهوض بخطط المملكة الطموحة،

الفرق بين التعليم الثانوي والصناعي

التعليم الثانوي

1- التعليم الثانوي يعمل علي إظهار استعدادات الطالب وتوجيه، إلى التعليم الذي  يناسبه وما يحقق أهدافه.

2- التعليم الثانوي العام يعمل على تنمية الفكر العلمي وبعث روح البحث والتجريب والتتبع المنهجي ،

3- في التعليم الثانوي يتعود الطالب على استخدام المراجع ، والتعود على طرق الدراسة السليمة .

4- الدراسة في التعليم الثانوي تعتمد على الدراسة الأكاديمية ، أكثر من التعليم الصناعي.

5- أن تساعد الدراسة في المرحلة الثانوية على تهيئة جميع الطلاب للعمل في مجالات الحياة  المختلفة بمستوى عالي من الدقة والمهارة.

 6- يعمل التعليم الثانوي على إتاحة الفرصة أمام الطلاب ، لمواصلة التعليم في المعاهد العليا والكليات الجامعية بمستوياتها المختلفة ، وفي جميع  التخصصات.

 التعليم الصناعي

1- التعليم الصناعي يعمل علي استيعاب عدد كبير من الطلبة الراغبين في تلقي التدريب الفني،  والمهني.

2- التعليم الصناعي يعتمد على التدريب العملي أكثر من العلمي الأكاديمي.

3- التعليم الصناعي يعمل على تأهيل القوى البشرية في المملكة وتطوير الكوادر الوطنية للعمل المهني والفني، حسب  ما يتطلبه السوق السعودي .

4- التعليم الصناعي يعمل على تقديم البرامج التدريبية  الحديثة بأحسن الوسائل  التكنولوجية لتخريج كوادر فنية  ذات كفأه عالية للمساعدة على فرص عمل جيدة.

5- التعليم الصناعي يجعل  لدى الطالب القدرة على التعامل مع التحديات والتغيرات التي تحدث دائما في الحياة وفي سوق العمل،عن طريق الدراسات التطبيقية والأبحاث.

الوسوم :
الوسوم المشابهة : , ,

شارك المقال في صفحاتك

معلومات الكاتب

Avatar

أكتب تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *